مهرجان القلعة: وجبة دسمة لعشاق الفن في القاهرة - فن وثقافة Feature - كايرو 360
 







مهرجان القلعة: وجبة دسمة لعشاق الفن في القاهرة
مهرجان القلعة: وجبة دسمة لعشاق الفن في القاهرة
اصدرت في: 03/08/2016

في الفترة دي من كل سنة بنبدأ كلنا نسمع عن "مهرجان القلعة" والدنيا بتتقلب عليه من الناس اللي مهتمين بالفن عمومًا وبالموسيقى والغناء خصوصًا، وكتير مننا مابيبقاش فاهم إيه سر الاهتمام المبالغ فيه بالمهرجان ده تحديدًا.. إيه المميز فيه يعني؟ .. وعلشان نجاوب على سؤال زي ده محتاجين نروح بعيد شوية عن الموضوع وبعدين نرجع تاني، بعد مانكون وصلنا لكم الفكرة الكبيرة اللي تكمن وراء أهمية المهرجان ده.

المنفلوطي كان قال في كتابه "النظرات" كلام معناه: "لو لقيت حد نفسه خرجت عن فطرتها وذوقها بقى فاسد، فأنسب علاج ليه ولفطرته أنك تحاوطه بأنواع مختلفة من الجمال وتحاول تحرك نفسه علشان تخليها تحس بيه وتتذوقه، ولو عرفت تعلمه فن زي الموسيقى أو الشعر أو الرسم فاعمل كده فورًا، لأن الحاجات دي هي اللي بتغرس الجمال في النفس، وبالتالي تخليها نفس سوية مش منحرفة".
واللي يجري على الأفراد يجري كمان على المجتمعات، فلو طبقنا كلام أستاذنا المنفلوطي على مساحة واسعة شوية يبقى نقدر نقول أنه جزء من حل مشكلة سلوك مجتمعاتنا العربية هي أننا نخليهم يشوفوا الجمال ويحسوا بيه بشكل أكبر، وده عن طريق أننا نركز في تقديم فن راقي للناس ونخليه دايمًا في المتناول.

ودول الميزتين الكبار اللي بيقدمهم لنا مهرجان القلعة كل سنة، ألوان مختلفة من الجمال من بلدان مختلفة على مدار نصف شهر تقريبًا، وحاجة في المتناول ومتاحة للجميع!
وجبة فنية دسمة نقدر نخلي روحنا تعيش عليها فترة مش قليلة من الزمن وهي راضية وسعيدة ومتصالحة مع نفسها ومع الغير.. المهرجان أقيم للمرة الأولى من 25 سنة فاتوا بتنظيم مشترك من دار الأوبرا المصرية مع وزارة الثقافة، وحقق نجاح غير عادي في بداياته، وفضل حجم النجاح يتزايد مع كل دورة جديدة من دوراته، لحد ما بقى حدث فني ليه وزنه والناس كلها بتستناه من السنة للسنة علشان تشحن طاقتها الإيجابية زي ما قلنا.. وساعد على كده كمان الاختيار الرائع للمكان اللي بتقام عليه الفعاليات، القلعة.. اللي هي أصلًا تحفة جمالية في نفسها وفي موقعها المميز وأضوائها المبهرة.. يعني الجمال مش بس في العروض، لأ وفي الجو العام للحضور كمان.

السنة دي المهرجان طالل علينا طلة مختلفة، مش بس علشان بيحتفل بيوبيله الفضي، لكن كمان بسبب أنه جدول الفعاليات مسيطر عليه حضور شبابي واعد جنب العديد من الأسماء الكبيرة واللي ليها باع طويل في الفن.. وده يخلينا مستنيين تشكيلة حلوة ما بين الأصالة والمعاصرة، ونتمنى أن المهرجان يكون فعلًا على مستوى آمالنا زي ما عودنا كل سنة.

فعاليات المهرجان بتقام على مسرحين: المحكي1، و المحكي2 .. في ساحة القلعة بمصر القديمة، والسنة دي المهرجان هيكون في الفترة ما بين 17 أغسطس الجاري، و 2 سبتمبر المقبل، ورسوم دخول الحفلات كلها موحدة، 5 جنيهات مصرية فقط لا غير.. ومن نظرة سريعة كده على الجدول هنلاقي أنه مسرح المحكي1 في أغلب الأيام هيكون بيستضيف حفلات لفرق ومجموعات، في حين أنه مسرح المحكي2 هيكون بيستضيف حفلات لفنانين مستقلين.. الفرق المشاركة في المهرجان من بلاد مختلفة أبرزهم فرقة "منى بوركهارد" للفلكلور الإسباني وفرقة "أبوشعر" السورية للإنشاد الصوفي ومن مصر فرقة "المولوية المصرية" و "عمدان النور" و "أيامنا الحلوة" وغيرهم.
أما بالنسبة للفنانين المستقلين فهنشوف أسماء كبيرة زي "علي الحجار" و "مدحت صالح" و "محمد الحلو" و "إيمان البحر درويش".. بالإضافة لأسماء شابة قوية زي "محمد محسن" و "مروة ناجي" و "أحمد سعد" و "نسمة محجوب" و التونسية "غالية بن علي".

 

التعليقات
تصويت

Loading...

اكسب! عشاء لفردين في المطعم الياباني توري
اكسب! عشاء لفردين في المطعم الياباني توري
عن الكاتب
عمر مسعد
حرر بواسطة:
عمر مسعد
تاريخ النشر:
03/08/2016
محرر بموقع كايرو 360، يُدعى في أوساط أهل الهلس "مولانا"، وفي رواية أخرى "المغنواتي".. وماله!.. طب هل رأى أحدكم كلامًا يرقص من قبل؟