«دار الأوبرا المصرية» موجودة في الزمالك قبل كوبري قصر النيل، ليها اسم تاني هو «المركز الثقافي القومي»، تعتبر هي المكان الرئيسي والأهم في إستضافة الأحداث الثقافية في مصر من أول العروض والأوبرات العالمية المعروفة لحد عروض الفنانين والنجوم الصاعدين.

أول أوبرا إتبنت في مصر كانت في القاهرة سنة 1869 وأسسها «الخديوي إسماعيل»، وتم إفتتاح دار الأوبرا الخديوية مع إحتفالات إفتتاح قناة السويس، وبناها معماريين ومهندسين من ايطاليا في 6 شهور. سنة 1971 إتدمرت تماماً نتيجة حريق كبير وماتمش بناء دار أوبرا تاني إلا بعد 15 سنة من تاريخ الحريق.

في 10 أكتوبر 1988 إفتتح الرئيس المصري السابق «حسني مبارك» والأمير «توموهيتو ميكاسا» شقيق إمبراطور اليابان الأصغر «دار الأوبرا المصرية» بعد تجديدها بواسطة معماريين ومهندسين مصريين ويابانيين، التجديدات كلها كانت هدية كريمة من دولة اليابان للشعب المصري.

ومن الوقت ده إبتدت دار الأوبرا تقدم عروض فنية وأوبرات وعروض رقص وحفلات سيمفونية وغنائية على أعلى مستوى وبقت المركز الثقافي الأهم في مصر، ده بجانب دورها في إستضافة شركات دولية بشكل دائم كمقر ودورها في تعليم وتدريس الفنون للشباب ودعم الإبداع والإبتكار.

تصميمها المعماري جميل، ،هي عبارة عن مساحة كبيرة من الأرض والمباني اللي بـ تطل على النيل والحدائق وفيه مساحات خضراء بين المبانى. في 7 مسارح جوة الدار، القاعة الرئيسية سعتها 1200 كرسي على 4 مستويات. في المستوى التالت في الجناح الرئاسي وده مكان مخصص لضيوف الشرف وكبار الزوار، والقاعة متصممة على أحدث طراز للمشاهدة وتعتبر هي الأفضل في أفريقيا والشرق الأوسط.

المسرح المكشوف على شكل مستطيل محاط بالأشجار ومبني على مستوى الأرض مش زي باقي المسارح، الصوت كويس جداً بس أجهزة الصوت عايزة شوية تجديدات عشان تكون مثالية، بس المكان مناسب جداً للحفلات الأكوستك والريسيتالات البسيطة.

فيه مساحة كبيرة من الدار مخصصة للورش الفنية، وفيه المسرح الروماني ومعهد الموسيقى العربية و«متحف الفن المصري الحديث» اللي بـ يفتح كل يوم ماعدا الإثنين من 9 الصبح لـ3 العصر، ومن 5 العصر لـ9 بالليل، المتحف في مقتنيات كتيرة من الفن المصري والعالمي الحديث.

الأوبرا مش بس مكان تروحوه لو نفسك في سهرة راقية أو عشان تشوف عرض كلاسيكي، المكان كله والمساحات الخضراء اللي فيه والأماكن المخصصة للجلوس شئ رائع يستحق الزيارة ولو عشان تغير جو بدل الزحمة والفوضى اللي في الشوارع، ده غير طبعاً أن الدخول مجاناً.