فاكرين فيلم "جهاد وسلامة" اللي مشهور بجملة: "أنتى فين يا جهاد؟" فـ ترد عليه لبنى عبد العزيز: "أنا هنا يا سلامة".. إحنا عن نفسنا بـ نحب الفيلم ده جدًا، لكن سيبك إحنا مش هنا علشان نتكلم عنه، إحنا هنا علشان نتكلم عن مجموعة السلطان قلاوون، تقول لنا: "طب وإحنا مالنا ومال الفيلم؟"، نقول لك: بالظبط إحنا عاوزينك تسترجع المشاهد، طريقة الكلام، اللبس، المبانى لأن دى أول حاجة هـ تيجى فى دماغك وأنت فى شارع المعز لدين الله الفاطمى اللى فيه مجموعة قلاوون.

تقول لنا بقى إيه المجموعة؟ مش لازم تتشوق شوية علشان تعرف وتتحمس تروح هناك، هـ نكلمك عن السلطان قلاوون الأول، بس يا سيدى هو واحد من سلاطين المماليك، آه المماليك اللى كنا بـ نشوفهم فى الأفلام القديمة، كان لهم وجود حقيقى على أرض مصر، وكان منهم العادل ومنهم الظالم، منهم اللى بـ يحب مصر ومنهم اللى حكمها بالنار والحديد، قلاوون كان من المماليك اللى حاولت ترضى المصريين، لأنه أول ما مسك الحكم عذب وقتل ناس كثير من غير ذنب فكرهته الناس.

قعد يقول: تعمل إيه يا أبو السلاطين؟ تعمل إيه يا واد يا قلاوون؟، وهداه تفكيره أنه يعمل مجموعة قلاوون، واللى هى مسجد ومستشفى وقبة، والحاجات دى كلها فى منطقة واحدة ومكان واحد هو شارع المعز لدين الله الفاطمى.

المكان مبدئيًا تحفة بجد، فيه من فنون العمارة ما فيه، المجموعة مقسمة إلى قسمين: قبلى وبحرى.

القسم البحرى: وده هـ تلاقيه على يمينك وأنت داخل، وفيه مكان دفن السلطان المنصور قلاوون وفوقها هـ تلاقى القبة، والقبة دى بقى تحفة فنية، واقفة على أربعة أعمدة من الجرانيت، والجدران من الرخام، والقبة نفسها فيها شغل من الفسيفساء (يعنى تطعيمات من الزجاج والخشب الملون) وفيها شغل كمان من خشب مُطعم بالذهب، وسيبك من كل ده لازم تروح تتفرج بنفسك.

القسم القبلى: وفيه المدرسة والمسجد وبينهم ممر طويل بـ يوصل للمستشفى اللى كان عاملها قلاوون علشان يرضى الناس ويعالجهم، التصميم فى مجمله بـ يخليك تعرف قد إيه المهندسين فى الوقت ده كانوا شاطرين جدًا، وعندهم مقدرة عالية على التخطيط، وكمان الفنانين اللى نحتوا فى الرخام أجمل الآيات القرآنية ظهرت على جوانب المسجد، والمستشفى مع أنه مش ظاهر قوى دلوقتى إلا أنه واضح -من البنايات الحجرية اللى فيه- أنه كان مكان واسع وفيه غرف كثيرة كل واحدة مخصصة لعلاج نوع معين من الأمراض، لكن علشان تشوف الحاجات دى ننصحك تروح الصبح لأن الإضاءة هـ تخلى المعالم كلها واضحة أمامك، وتعرف تتفرج وتستمتع كمان.