المتحف القبطى: جولة روحانية وطاقة من زمن قديم تملأ المكان - فن وثقافة Feature - كايرو 360
 







المتحف القبطى: جولة روحانية وطاقة من زمن قديم تملأ المكان
المتحف القبطى: جولة روحانية وطاقة من زمن قديم تملأ المكان
اصدرت في: 01/03/2012

"اسألوا تعطوا.. اطلبوا تجدوا.. اقرعوا يُفتح لكم".. دى نصائح السيد المسيح لأتباعه ومحبيه، وده اللى هـ تلاقيه هناك لما تزور المتحف القبطى، خاصة لما تقابل مرشد فاهم يشرح لك كل جزء فى المتحف زى ما عملت معانا الأستاذة صافيناز وشرحت لنا تاريخ المتحف وتاريخ القطع الأثرية اللى داخله، وده موضوع كبير تعالوا نتعرف عليه.

بدأ بناء المتحف فى عام 1909 وانتهى عام 1910 م، واللى عمله على أنقاض حصن بابليون القديم فى منطقة مصر القديمة هو مرقس سميكة باشا، اللى قرر يجمع الآثار المسيحية اللى بـ تعبر عن تاريخ المسيحية فى مصر فى مكان واحد.

أول حاجة هـ تلاحظها هى مدخل المتحف وتصميم الواجهة اللى -وللغرابة الشديدة- يشبه تمامًا واجهة مسجد الأقمر اللى فى شارع المعز ماعدا الصلبان فقط، هـ تدخل هـ تلاقى إضاءة خفيفة علشان تدخلك فى جو مهيب وأنت بـ تتفرج على الآثار، نصيحتنا ابدأ من شمال المتحف علشان تتابع كل حاجة فيه من الجديد للقديم وهـ تجد استمتاع أكثر.

أول حاجة هـ تقابلك عرض لقطعة نسجية من الكتان والصوف وهى عبارة عن ستارة فيها رسومات لحفلة، وبعدها هـ تلاقى منحوتة قبطية من الحجر الجيرى، ودى وجدت فى دير الأنبا إرميا وعليها أشكال من نبات اسمه الأكانتس ورسمة لأسد و4 قديسين.

المهم فى الموضوع هو إزاى تتعرف على القديسين والملائكة والرسل فى الرسومات المسيحية، هـ نقول لك السر فركز معانا، القديس هـ تلاقى مرسوم على وجهه هالة من النور، والملاك هـ تلاقى مرسوم خلفه جناحين، والرسول هـ تلاقى فى إيده رسالة، احفظ السر ده واحبس أنفاسك علشان هـ نكمل جولتنا.

إحنا دلوقتى فى قاعة الأساطير اليونانية وهى قاعة تحفة بجد عبارة عن مجموعة منحوتات بـ تحكى مجموعة من الأساطير اليونانية الخاصة بهرقل وصراعه مع الكائنات العجيبة، وأسطورة أورافيس والقيثارة، وأسطورة ليدا والبجعة، وأسطورة أفروديت.

بعدها هـ تكمل على طول علشان تشوف قاعة مخصصة لمجموعة من شواهد القبور واللى بـ يُرسم عليها فى الغالب شكل المتوفى أو صورة للسيد المسيح أو السيدة مريم، وفى الغالب هـ تلاقى على شواهد القبور حرفين مشهورين جدًا وهما A W، ومعناهم بداية الكون ونهايته، وكمان هـ تلاقوا رسومات للحمام رمز السلام والطاووس رمز الأبدية والجنة، والعنب رمز الحياة.

دلوقتى تقدروا تفسروا أى رسوم مسيحية داخل المتحف، صح؟ إحنا خلاص عرفنا الرموز تقريبًا اللى منتشرة هناك ومعناها، المهم أن حضرتك بعد كده هـ تلاقى منحوتة لحنية، والحنية هى القبلة اللى بـ يصلى ناحيتها المسيحيين، وفى الغالب بـ يترسم عليها السيد المسيح والسيدة مريم والرسل والملائكة.

هـ نخرج من القاعة دى هـ نلاقى قاعة مفتوحة وضوء الشمس مغطيك وفيه أعمدة منتشرة فى كل مكان وسلم على يمينك وكأنك فى دير، وبالفعل تعرف بعد كده أنك فى نموذج لدير الأنبا إرميا بسقارة.

تدخل بعدها قاعة فيها أزيار قديمة لتخزين الحبوب والنبيت وعليها رسمة السمكة، والسمكة فى الديانة المسيحية رمز للخلاص، وبعدها مجموعة جداريات بـ تمثل أشكال هندسية وهى للقديسين مرقس ولوقا ويوحنا، وهـ تلاقى حنية كبيرة مرسوم عليها السيد المسيح وحوله الكائنات الأربعة وهى "النسر والثور والسد والإنسان" وعلى يساره رئيس الملائكة ميخائيلن وفى الأسفل السيدة مريم جالسة على العرش بـ تحمل الطفل يسوع وجنبها 12 رسول و2 من القديسين.

كده إحنا خلاص خلصنا الدور الأرضى وبعدها نطلع على الدور العلوى علشان نلاقى مجموعة من العملات الذهبية وعليها رسومات للسيد المسيح، ونماذج للأحذية اللى كانوا بـ يستعملوها وللملابس المصنوعة من الكتان، وبجانب كل ده فيه جدارية من 6 قطع بـ تمثل جمع العنب من الحقل وتحميله على الجمال علشان يروح مصانع النبيذ.

وبعد كده تبدأ رحلة حقيقية فى المتعة والاستمتاع وهى نماذج الإنجيل، ومنها هـ تلاقى نموذج للبشائر الأربعة بمقدمة عربية ومصنوعة من الرق والورق من القرن 11 و13، وفيه منجلية وهى عبارة عن حامل الإنجيل اللى بـ يكون أمام البابا أو رئيس الدير وبـ يبقى عليه نسختين واحدة بالعربى والثانية بالقبطى.

من أمتع الجداريات هناك جدارية آدم وحواء اللى بـ توصفهم قبل الخطيئة وبعدها، وفيه رسمة الحصان رمز الشهوة، والحية رمز الشيطان، والجدارية من منطقة أم البريجات فى الفيوم.

وهـ تلاقى بعد كده قاعة فيها منسوجات وطريقة عمل النول فى العصر القبطى وتطور صناعة النسيج، ثم عرض لبس القديسين وفيه التاج والصليب والعصا والشوكة اللى بـ يقلب بها أوراق الإنجيل.

وفيه كمان مخطوطة تحفة للبشائر الأربعة بالعربية ومخطوطة مكتوبة باللغة القبطية القديمة والقبطية المعربة.

أما تحفة المتحف فهى النسخة الوحيدة الموجودة فى العالم من مزامير داود وفيه كل الترانيم القبطية وبجد أول ما تقف أمامه لازم تحس بالجلال والهيبة، وكأنك واقف أمام النبى داود.

اللى باقى فى المتحف مجموعة منحوتات وجداريات على رسومات للحياة اليومية، وأدوات الزينة اللى استعملتها البنات زى المكاحل والأمشاط والمرايات، وفيه مجموعة من الأيقونات وعليها رسومات مختلفة للعشاء الأخير ودخول المسيح أورشليم كملك، ورسومات للقديسة بربارة، وآخر حاجة هـ تشوفها فى المتحف هى الهودج اللى كانت النساء الثرية فى أورشليم بـ تقعد فيه وتزور الأماكن المقدسة.

كده باقى أننا نقول لكم أن فيه حاجة اسمها المدرسة المتحفية داخل المتحف القبطى بدأت سنة 2007، بـ تعرف الأولاد بالآثار نظرى وعملى وبـ تشرح لهم أهمية الآثار وتاريخها وبـ يزوروا من خلالها الأماكن الأثرية علشان يشوفوها على الطبيعة، بـ نقول لك إيه.. ما تروح أنت بقى واختبر لما يتحول المكان إلى تعاليم للمسيح.

التعليقات
تصويت

Loading...

اكسب! عشاء لفردين في المطعم الياباني توري
اكسب! عشاء لفردين في المطعم الياباني توري
عن الكاتب
أحمد عبد الجواد
حرر بواسطة:
أحمد عبد الجواد
تاريخ النشر:
01/03/2012
شاعر عامية وصحفى ومنسق مشروعات أدبية فى الساقية، كائن بـ يحب الحياة، أحيانًا بـ يتحول لشخصية أسطورية وهو بـ يكتب بـ يظهر له جناحين، أو بـ يختفى ويظهر فى أماكن مختلفة، بـ يفضل أكل البيت مع أسرته عن الأكلات السريعة، بـ يلعب لعبة يابانية اسمها "آيكيدو" وحصل على الحزام الأسود فيها بعد معاناة.