الطقس:
الأول: جربت تعمل طقس قبل كده؟
الثاني: يعنى إيه طقس؟
الأول: يعنى حاجات ثابتة بـ تتعمل بشكل ثابت.
الثاني: والله على اعتبار أنى فهمت كده.
الأول: تعالى أعلمك.
زمااااان قوى كان فيه الأخويات، ودى كانت عبارة عن مجموعة أشخاص بـ تتجمع على هدف واحد وفكرة واحدة وفى الغالب بـ يكون لهم كتاب محدد ومجموعة طقوس خاصة بـ يعملوها حاجة شبه الصلوات كده ما حدش بـ يعرفها غير اللى داخل الجماعة ومن أشهرهم فى العصر القديم جماعة "السيف والوردة" واللى تطورت لفرسان الهيكل، وجماعة "الحشاشين" اللى كانت بـ تقوم بعملية اغتيالات سياسية وصلت لصلاح الدين الأيوبى لكنهم فشلوا فى قتله... وجماعة "الماسونية العالمية المعروفة"، وأخيرًا جماعة "الأخوان المسلمين" واللى برضه كانت لهم طقوس معينة زى ما هـ تعرف من كتاب "سر المعبد".

الكاهن الأكبر:
الأول: هو فيه قيمة للإنسان؟
الثاني: يعنى إيه إنسان؟
الأول: يعنى هو أنت علشان يبقى عندك قيمة لازم تكون إنسان الأول
الثاني: وإزاى أعمل لنفسى قيمة؟
الأول: أنك تكون إنسان.
الكاهن الأكبر فى المعبد هو الآمر الناهى هو اللى بـ يقول كل حاجة وبـ يعمل كل حاجة وهو اللى حافظ الكتاب وهو اللى بـ يقول لأفراد الجماعة كل حاجة وبـ يوجههم لدرجة أنهم بـ يعتقدوا فيه اعتقاد قوى جدًا بأنه بـ يفهم فى كل حاجة أو أن ربنا أعطاه موهبة خاصة واصطفاه من بينهم.. ده اللى خلى ثروت الخرباوى يتكلم عن التكبيل وعدم القدرة على التفكير خارج إطار الجماعة، لأ وكمان مش كل كبار الجماعة زى ما بـ تشوفها على التليفزيون أو فى الجرائد، ساعات بـ يبقى لهم شكل ثانى، وأقرأوا لقاؤه مع السيد الهضيبى وأمنياته فى اللقاء ده واللى تحطمت كلها لما انتهى اللقاء وساب الجماعة بعدها.

السر:
الأول: أقول لك سر؟
الثاني: لأ.
الأول: ليه؟
الثاني: لأنك لو قولته مش هـ يبقى سر.
لكل معبد سر خاص مختفى ما حدش بـ يعرفه واللعنة لازم هـ تصب على اللى بـ يفشى السر ويخرجه للناس.. اللعنة ممكن تصيب الخرباوى نفسه.. لأنه تكلم عن حوادث كثير وشخصيات كثير منهم اللى سمع عنهم ومنهم اللى قابلهم بنفسه.. حكى عن طالب الدين اللى بـ يتكلم دائمًا عن المعصية والذنوب... اللى كان بـ يشرح دائمًا كتاب "معالم فى الطريق" وهو كتاب سيد قطب الشهير واللى أصبح بعد كده من كبار رجال الجماعة.. الخرباوى أفشى أسرار مش سر واحد وعمل ربط غريب شوية ما بين سيد قطب والجماعة كتفكير من ناحية، والماسونية من ناحية ثانية، وبـ يحاول يربط ما بين فكرة التنظيم فى جماعة الأخوان المسلمين والماسونية وبـ يقول أن الموضوع مجرد فكرة تحت التجربة والبحث.

المعبد:
الأول: بـ تحب الصوفية؟
الثاني: لأ طبعًا، أنا من الجماعة أحبهم إزاى؟
الأول: دول ناس بتوع ربنا برضه.
الثاني: وأنا مالى.
الأول: لو عرفتم أحوالهم هـ تفهموا أن صلاحكم معاهم.
لكل معبد تكوين خاص به وعلاقات مع العالم الخارجى.. والمعبد اللى بـ نتكلم عنه انتشر فى كل مكان فى العالم.. وعمل صفقات وعلاقات مع ناس كثير جدًا منهم أمريكا مثلًا.. استخدم القوة فى بعض الأحيان واستخدم أتباعه فى أحيان ثانية واستخدم علاقته بالملك فى أحيان ثالثة.
 
تميمة أخيرة:
عن بذور التكفير... سر المعبد
سيد قطب كان ماسونى... سر المعبد
الجيش والأخوان... سر المعبد
عن التيار القطبى فى الجماعة.. سر المعبد
عن طريقة تفكيرهم... سر المعبد
عن الخلافة الإسلامية... سر المعبد الأول: هو فيه قيمة للإنسان؟
الثاني: يعنى إيه إنسان؟
الأول: يعنى هو أنت علشان يبقى عندك قيمة لازم تكون إنسان الأول
الثاني: وإزاى أعمل لنفسى قيمة؟
الأول: أنك تكون إنسان.