ميدان دقي، زحمة وعربيات جاية من كل الاتجاهات وكوبري فوق ومحلات تحت وبياعين فارشين على الرصيف، أكيد الجو مش مناسب لكوفي شوب وسط كل الكلام ده. لكن واضح أن أصحاب كافيه «حسونة» بـ يفكروا بطريقة مختلفة. العلامة المميزة للكافيه باللون البرتقالي الفاتح موجودة من بره بشكل مغاير لباقي المحلات بعلاماتها الأكثر وقار، ملفتة جدًا.

المنيو غني ومميز، أنواع كثير من العصائر والكوكتيلات، وهـ تتوهم بالأسماء العجيبة للميكسات والمشروبات اللي ممكن تختار مكوناتها وتعملها حسب رغبتك، والجرسون هـ يعمل لك اللي أنت عاوزه مخصوص وأنت قاعد مريح على كراسيهم الخطيرة.

جربنا الأول الكابتشينو العادي (5.50 جنيه) لكن كان خفيف والمياه فيه كثير. وهو لا يقارن بالكابتشينو في سلاسل الكوفي شوب الكبيرة زي كوستا وكوفي بين. احتارنا شوية في اختيار واحد من الكوكتيلات بأسماءها العجيبة. الأول "فنكوش" وده خليط من الأناناس والكيوي بـ 8 جنيه، كان لذيذ قوي وكان أحسن من "السوبر فنكوش" اللي بـ يضاف له شوية عصير تفاح ( 9 جنيه)، الكوكتيل كان مثلج وفريش لكن طعم الكيوي كان مش واضح بسبب الأناناس المعسل!

مطبوع على الحائط أول ما تدخل المحل أسماء وصور لاختيارات الكيك والتارت المميزة للمكان وجابت نتيجة معانا وجربنا تارت التفاح ( 9 جنيه)، الكيك نفسه كان رطب شوية، لكن كان غني بالطعم وما كانش مسكر قوي زي كل الحلويات ما بـ تتعمل في مصر، التفاح هو اللي كان معسل وواخد شربات كثير وضيع التوازن اللي كنا عاوزينه. كان فيه كمان موس الشوكولاتة بـ 9 جنيه، والتيراميسو بـ 13 جنيه، وسلاطة الفواكة اللي ممكن تختار مكوناتها بنفسك.

بعد المغرب مطبخ «حسونة» بـ يعمل فطائر وبيتزا بأحجام صغيرة ومتوسطة وكبيرة، الأسعار من 16 لـ 40 جنيه حسب الحجم والمكونات، ماعدا بيتزا (Meat Feast) العملاقة بسعر 47 جنيه. الفطير من 12 لـ 31 جنيه وفيه منها الحادق والحلو والحشو ممكن يبقى جبنة أو لحوم أو تونة أو شوكولاتة وفواكة.

من ملاحظاتنا عن رواد المكان أن معظمهم ناس شيك سواء شباب أو ناس كبيرة من مستويات اجتماعية فوق المتوسطة ومعظمهم من سكان المنطقة. بالليل شكل المكان والديكور بتاعه من الداخل بـ يبقى أنيق، مع لافتات الحلويات والفواكة في كل مكان، «حسونة» كافيه مريح وجوه ظريف.