بيكوز: برنامج إلكتروني جديد يهدف لسد الفجوة بين المنظمات العالمية والجمعيات الأهلية فى مصر - الحياة في كايرو Feature - كايرو 360
 







بيكوز: برنامج إلكتروني جديد يهدف لسد الفجوة بين المنظمات العالمية والجمعيات الأهلية فى مصر
بيكوز: برنامج إلكتروني جديد يهدف لسد الفجوة بين المنظمات العالمية والجمعيات الأهلية فى مصر
اصدرت في: 20/01/2014

فى أوائل السنة اللى فاتت، كايرو360 قدم لمحة عن منظمات أهلية عملت خطوات فى توضيح الصعوبات اللى بـ تواجه اللاجئين فى مصر. رغم أن ده بعيد عن الموضوعات الرئيسية اللى شهدتها مصر فى 2013، الصراع السوري كان سبب فى توضيح شغل المنظمات دى شوية، نظرًا لوصول أعداد اللاجئين السوريين لثلاثة أضعاف فى آخر 12 شهر.

وقتها كانت المنظمة فى أزمة مالية طاحنة وكانت فى أمس الحاجة للتبرعات والمتطوعين. المهم تعرفه وسط كل ده عنهم أنهم مش مجرد ثلاثة شباب خنافس قاعدين بلابتوباتهم فى شقة مهلهلة فى وسط البلد. فى الحقيقة هى عبارة عن منظومة معقدة بـ تشتغل على مساعدة اللاجئين فى مصر لمدة عشر سنين، وده المحصلة المفجعة للقصة.

المقال انتشر بشدة فى شبكات التواصل الاجتماعي، لدرجة أنهم لما عرفوا بحجم الاهتمام بهم، ممثلين من المنظمة الأهلية طلبوا مسح المقال.

ليه؟

علشان رغم كونهم منظومة على درجة كبيرة من الدقة بـ تحاول تساعد اللاجئين فى مصر لمدة عشر سنين، المنظمة الأهلية لا تملك التراخيص القانونية اللازمة. خوفهم نابع من فكرة تعريض نفسهم بوضوح للعلن فى مقال عبر الإنترنت، ممكن أى تابع للحكومة ينتبه لهم ويقاضيهم قانونيًا.

بالنظر للصورة الأكبر، الكلام السابق يعتبر ملحوظة عن المضايقات والرقابة على المنظمات الأهلية فى مصر، حاجة كمان تضاف للقائمة السخيفة، القائمة اللى ممكن نسميها "حاجات نقدر نعملها لمضايقة المنظمات الأهلية" بإمضاء "رجل مالوش لازمة ببدلة رخيصة".

الموضوع مش نقص إدراك بدور المنظمات الأهلية فى مصر، هو واضح أن مافيش إدراك من الأصل.

مع إطلاق "بيكوز-Because" الموضوع كله ممكن يتغير؛ مجلة إلكترونية وبرنامج من BridgEgypt، تقدر كل المؤسسات والمنظمات غير الربحية يتوحدوا عن طريقها بطريقة منظمة.

على لسان كارين كامل، شريكة ومديرة فى BridgEgypt "هدفنا هو التعريف بحكايات الناس اللى بـ تواجه المشكلات الاجتماعية. سواءً كانت شركات بـ تحاول تطور أنظمة المسئولية المجتمعية الخاصة بها، منظمات المجتمع المدنى، منظمات أهلية و/ أو مؤسسات مجتمعية بـ يتعاملوا مع القضايا الإنسانية بطرق متنوعة."

الفكرة الطموحة ممكن تظهر متناقضة مع انقسام الآراء حول المنظمات الأهلية، لكن طبقًا لكلام كارين، المسئولية المجتمعية أصبحت من أولويات النقابات المصرية.

"دلوقت الاهتمام بالمسؤلية المجتمعية بـ يزيد يوم عن الثانى بالنسبة للشركات اللى دورها تجاوز فكرة تحقيق ربحية. الفكرة بدأت فى مصر من حوالى عشر سنين وزادت بشدة بعد الثورة، مش بس من ناحية عدد الشركات المهتمة لكن كمان فى طريقة تنفيذهم لبرامجهم الخاصة بالمسئولية المجتمعية.

ومع العدد الكبير للمواقع المقدمة لمعلومات وقواعد البيانات الخاصة بالجمعيات الأهلية، بيكوز بـ يهدف لتحقيق خطوة جديدة"، تركيزنا كله على وصول الخبر إعلاميًا، ونحاول نوصل لكل من له تأثير قوى من خلال شغله".

عند النقطة دى، واضح أن بيكوز هدية ربانية لكل المنظمات الأهلية فى مصر. السؤال الأكبر هو، إزاى يقدر الشغل يحقق استفادة منه. كارين تكلمت عن حاجة بــ يطلقوا عليها "رعاية الحالات الإنسانية" وأصرت على أن المسئولية المجتمعية فرضت نفسها كواقع ومن التفاصيل المهمة فى مصر.

"الشركات مهتمة جدًابالوصول للشريك المناسب لتحقيق الاستمرارية كجزء من أساس الشغل وأن مجهودات المسئولية المجتمعية تكون مفهومة بشكل واضح. الموضوع مش بس يحقق ميزة تنافسية، لكنه مفتاح للاحتفاظ بالموظفين وتحقيق عائد مادى."

لكن المثير للاهتمام فى بيكوز، سواء كان عن طريق الحظ أو عن قصد منهم، أن الفكرة بـتحقق توازن ممتاز بين المؤسسات غير الربحية والشركات عن طريق الوصول لشكل تفاهم مشترك يساعد على استمرارية الطرفين.

وقالت كارين "وسط العالم المترابط، التعاون المشترك هو مفتاح التقدم. العمل الجماعى لمساعدة أفضل للحالات الإنسانية مش بس أصبحت حاجة إضافية، لكنها ضرورية لتحقيق تأثير حقيقي".

وهى دى فكرة بيكوز. الموضوع أكبر من مجموعة تبرعات ومساعدات دولية، هى بناء لنظام حماية شخصية للمنظمات الأهلية والشركات العملاقة.

"على الرغم من اختلاف اللغة المستخدمة وطريقة التفكير بين الشركات والمنظمات غير الربحية، بينهم قواسم مشتركة؛ الفكرة هى الاستفادة منهم."

www.because.bz انطلق رسميًا يوم الخميس 10 ديسمبر. لمعلومات أكثر عن BridgEgypt، اضغط هنا.

التعليقات
تصويت

Loading...

اكسب! عشاء لفردين في المطعم الياباني توري
اكسب! عشاء لفردين في المطعم الياباني توري
عن الكاتب
هيثم عوض
حرر بواسطة:
هيثم عوض
تاريخ النشر:
20/01/2014
رئيس تحرير الموقع الإنجليزي، دائمًا مالوش نِفس للكتابة، وذوقه عجيب في المزيكا اللي بـ يسمعها، لو أنت حظك كويس هـ تلاقيه مبتسم وعنده لكنة بريطانية مصطنعة، ومدمن جيلي كولا.