فى بداية متابعتنا للأفلام العربية الجديدة ومعرفة أسماء الأفلام، توقعنا أن فيلم "جرسونيرة" هـ تدور أحداثه زى ما تعودنا من الأفلام العربية اللى بـ نشوفها مؤخرًا فى مجموعة من الكباريهات والبارات وباقى أماكن السهر والحياة الليلية اللى بـ يتفنن من خلالها المخرج فى إظهار مفاتن مجموعة من الراقصات من دول أوربا وتخلص القصة على كده، لكننا فوجئنا أن فيلم "جرسونيرة" بـ يتم تصويره فى Location واحد عبارة عن شقة بـ يسميها صاحبها بالاسم ده لأنه مخصصها للسهر والمتعة والحياة المستترة بعيدًا عن أعين الناس.

الأحداث زى ما قولنا بـ تدور فى مكان واحد طوال أحداث الفيلم وده شىء مش جديد على السينما بشكل عام لكن ممكن يكون جديد على السينما المصرية، شوفنا أفلام هوليوودية زى angry men 12 وغيرها بـ تدور أحداثها فى مكان واحد أو اثنين بحد أقصى، الغريب أن المخرج هانى جرجس فوزى استعاض عن تغيير الأماكن بالإسهاب فى الوصف التفصيلى للأحداث على الشاشة، وده شىء غريب لأن المفروض فى الأفلام أن الأحداث أو الموجودات على الشاشة هى اللى بـ تحكى تطورات الأحداث، لكن الاعتماد شبه الكلى على وصف الأبطال للأحداث حسسنا أن المؤلف حازم متولى شاكك فى قدرة المشاهد على الفهم وطوال الوقت بـ يقدم له وصف تفصيلى لأحداث الفيلم!

منذر ريحانة، واضح أنه لسه مش قادر يخرج من تداعيات دوره فى المسلسل التليفزيونى "العقرب"، لأنه بـ يظهر تقريبًا بنفس الشكل ونفس الأداء التمثيلى دون تغيير حقيقى يذكر، نضال الشافعى بـ يؤدى نفس الأداء الـ Over اللى أصبح عادة فى كل أعماله وأصبحنا متعودين عليه خصوصًا أداؤه السيء فى مسلسل "الشك" اللى تم عرضه رمضان الماضى.

غادة عبد الرازق: بما أنها موجودة يبقى لازم نتوقع تفاصيل جنسية، ورقصات مثيرة وكل شىء من شأنه يجذب شريحة المراهقين من المشاهدين اللى استعاضوا عن مشاهدة الفيلم بمشاهدة الكليب الراقص الخاص بالدعاية للفيلم.

مشاهدتنا لفيلم جرسونيرة تزامن مع مشاهدتنا لفيلم The Wolf of Wall street ،ده كان بالنسبة لنا أشبه بالسقوط من الدور الـ 50 إلى البدروم مرة واحدة بدون تمهيد، طبعًا هـ نسيب لحضراتكم مسئولية تحديد أى فيلم كان الدور الأخير وأى فيلم كان البدروم.