صناع مسلسل Shaun the Sheep قدروا يغيروا نظرة الأطفال -ونظرتنا- للخروف من مجرد حيوان عادي زي أي حيوان آخر، إلى كائن جميل وذكي ومحبوب من الجميع، بس مين قال أن فكرتنا عن الخروف اختلفت؟

من زمان -ونعتقد أن دي كمان نفس فكرة باقي الأطفال- ونظرتنا للخروف على أنه حيوان لا حول له ولا قوة، لكن هل ده اللي بـ يقوله الفيلم المستمد من المسلسل واللى بـ يحمل نفس الاسم؟

من تأليف وإخراج مارك بيرتون بـ نشوف قصة الخروف Shaun (أداء صوتي جاستن فليتشر)، والمزارع (أداء صوتي جون سباركس)، الفيلم بـ يحكي عن... الحقيقة أن القصة مش مهمة بقدر ما المغامرة اللي بـ يواجهها الخروف Shaun هي الأهم.

المواقف الكوميدية وجرعة الضحك الكبيرة اللي بـ يحملها الفيلم كانت هي الأساس في كل شىء، وبشكل عام صناع الفيلم كانوا عارفين بالضبط الجمهور اللي بـ يتوجهوا له: الأطفال اللي حبوا الخروف Shaun وتعلقوا بالمواقف الكوميدية الصعبة اللي بـ يقع فيها دائمًا ومغامراته اللي مش بـ تنتهي، علشان كده الفيلم كان بـ يستغل نجاح المسلسل الكارتونى مش أكثر.

من الصعب أننا نتكلم عن الموسيقى التصويرية فيما يتعلق بفيلم أنيميشن، لأن تركيز القائمين على الفيلم ما كانش منصب عليها على الإطلاق، لكن أسلوب التحريك وجماليات الألوان هي اللي كانت ظاهرة في البطولة قبل حتى أسماء الأبطال.

وعلى الرغم من اعتماد الفيلم على أسلوب التحريك المميز لسلسلة Shaun the Sheep إلا أننا شعرنا في بعض المشاهد ببعض الخلل في التحريك.

كان بودنا نتكلم أكثر من كده عن الفيلم، لكننا مش بـ نحب نتكلم أزيد -أو أقل- من اللازم عن أي فيلم، يكفى أننا نقول أنه مناسب للأطفال وخصوصًا متابعي السلسلة الأصلية، ويعتبر فيلم عائلي بنسبة 100% وتقدروا تطمنوا على أطفالكم معاه.