دائمًا وأبدًا أفلام الجاسوسية بـ تهمنا وبـ نحبها، يمكن بـ تفكرنا بذكريات قديمة مع أدهم صبري أو "رجل المستحيل"، سلسلة الدكتور نبيل فاروق اللى فتحت عيوننا على أعمال المخابرات ومباريات الذكاء والأكشن اللى بـ تدور بين أجهزة المخابرات حول العالم.

من إخراج بهارات ناليوري وبطولة كيت هارينجتون وإلياس جابل وجينيفر إيهيل بـ نشوف قصة صراع قوي بين جهاز الاستخبارات البريطانية MI5 وبين المخابرات الأمريكية، بحثًا عن إرهابي من أصول عربية اسمه "قاسم" بـ يقوم بـ تنفيذ عدد من العمليات الإرهابية العنيفة داخل المملكة المتحدة.

الفيلم بـ يستعرض عملية الصراع اللى بـ تدور خلال أحداثه مباريات الذكاء -اللى بـ تصل لحد استخدام القوة أحيانًا- بين أجهزة المخابرات المختلفة، كمان بـ يتعرض للخيانات والصفقات المستترة اللى بـ يعقدها رجال المخابرات -ومدرائهم فى حالات كثيرة- الأمر اللى بـ ينتج عنه أحداث كارثية وعمليات إرهابية بـ تغير من أحوال بعض الدول بالكامل.

من البداية للنهاية الفيلم بـ يرفع لافتة عدم الثقة في أي شخص، وكل ما نشعر بالثقة نحو عميل أو مدير في الاستخبارات نكتشف أن له علاقة بشكل مباشر -أو بشكل غير مباشر- ببعض الاتفاقات والعمليات القذرة اللى بـ تتم بين سطور الأحداث.

الديكورات كانت متميزة، واختيار أماكن التصوير كان رائع، الكاميرا كمان كانت بـ تعرض زوايا واسعة ومختلفة للصور، وكان واضح فيها المجهود المبذول لخلق حالة من الإثارة والتشويق في الفيلم، وده اللى حصل فعلًا بالشكل اللى خلانا عندنا ترقب طوال الوقت لسير الأحداث.

على الرغم من قدرتنا على توقع واستنتاج عدد كبير من الأحداث، لكن المتعة كانت أهم من السيناريو، يعيب الفيلم أن في بعض المشاهد أصيبنا بعدم الفهم واختلطت علينا بعض الأحداث، كمان قدرتنا على استنتاج الأحداث -على الرغم من قلة أهميتها زي ما قولنا- إلا أنها أصابتنا بحالة من الملل خصوصًا في النصف الأول من الفيلم.

كمان كنا نتوقع جرعة أكبر من الأكشن لكن الفيلم كان بـ ينتصر للعب على جزء الذكاء في أعمال أجهزة المخابرات بأكثر مما بـ يعتمد على جرعة الأكشن، آخر الأمور اللى بـ نعيبها على الفيلم هي إظهار العرب والمسلمين بصورة الإرهابيين اللى مافيش وراهم غير تنفيذ العمليات الإرهابية في كل مكان، وهي "الموضة" اللى بدأت تظهر في هوليوود خاصة بعد أحداث 11 سبتمبر.

باختصار.. الفيلم ممتاز لمحبي أفلام الجاسوسية وصراع العقول، مع لمحة معقولة من الأكشن المحترم، لكن الفيلم محتاج تركيز علشان تقدروا تفهموا أحداثه بالكامل.