"رمز يستحق الحياة من أجله... والموت من أجله" دي كانت الجملة الترويجية اللى تم استخدامها فى فيلمTriple 9 أو 999 للدلالة على أهمية الكود 999.

اللى مش عارف إيه حكاية الأكواد دي نحب نشرحها له باختصار قبل ما نتكلم عن الفيلم.. نظام الشرطة فى أمريكا بيعتمد على التواصل باللاسلكي بين أفراد الشرطة وبين إدارة النجدة (اللى يقدر أي حد يكلمها على الرقم 911).. واختصارًا للوقت والجهد تم الاعتماد على مجموعة من الأكواد بين رجال الشرطة لوصف المشاكل المختلفة اللى بيواجهوها فى الشارع.

يعني مثلًا لو استخدم الشرطي الكود901 ده معناه أن فيه حادثة حصلت، ولو استخدم 947 يبقى محتاج تواجد عربية مطافى، ولو استخدم الكود 936 يبقى محتاج يستعلم عن بيانات عربية.. إلخ، الفيلم بيحكي عن الكود 999 واللى بيعني تعرض شرطى لخطر شديد أو لإطلاق النار.

الفيلم من إخراج جون هيلكوت ومن بطولة كيسي أفليك ووودي هاريلسون بالاشتراك مع كيت وينسلت وآخرين، وبيحكي عن محاولة مجموعة إجرامية بتخطط لقتل ضابط شرطة شريف كعملية تمويهية للتغطية على أكبر عملية سرقة لعصابتهم.

الفيلم بيبدأ بمشاهد افتتاحية لسرقة أحد البنوك، والحقيقة أن المشهد فعلًا بيعتبر رائع ومن أفضل المشاهد الافتتاحية اللى شوفناها مؤخرًا فى أفلام هوليوود، والحقيقة أن تريلر الفيلم اعتمد على جزء كبير من مشاهده الافتتاحية علشان يعطينا انطباع أننا هنشوف فيلم أكشن بنسبة 100%، لكن الحقيقة دي كانت خدعة من صناع الفيلم، لأن الفيلم مش بس بيقدم لنا جرعة من الأكشن، لكن كمان بيقدم لنا جانب كبير من الإثارة والتشويق من خلال تقديم عملية خداع صعبة ومعقدة على الشاشة.

الفيلم محتاج تركيز كبير واهتمام بكل تفصيلة فى أحداثه، خاصة مع الأسماء الكثير للنجوم والأبطال اللى شاركوا فى أداء الفيلم، الأمر اللى أثر على تركيزنا شوية فى بداية الفيلم لكن مع الوقت بدأنا فى التحمس للأحداث والانغماس فيها ومحاولة تفسير الخدعة اللى بتحملها لنا طوال الوقت.

الموسيقى التصويرية كان لها عامل كبير فى دخولنا فى التفاصيل، على الرغم من أن الموسيقى فى كتير من الأحيان كانت بتعطينا انطباع بأن القائمين عليها ما كانوش مهتمين بتقديم مزيكا مختلفة بقدر اهتمامهم بتقديم خلفية موسيقية مناسبة للأحداث اللى بنشوفها على الشاشة، وبشكل عام الموسيقى ما كانتش العامل رقم 1 اللى جذب انتباهنا بقدر ما جذبنا مشاهد السرقة والاقتحام والمطاردات اللى فى الفيلم.

Triple 9 هيكون فيلم مثالى للمشاهدين اللى بيحبوا الأكشن اللى فيه فكرة، واللى بيقدم لهم حبكة تقيلة وفيلم هيسرق من وقتهم حوالى ساعتين من الاندماج التام فى الأحداث، أما الناس اللى مش بتحب الأكشن، ننصحها تختار فيلم تاني تمامًا غير Triple 9.