من الواضح أن صيف القاهرة السنة دى هـ يبقى حر جامد، خاصة مع درجة الحرارة اللي مش بـ تقل عن 35 درجة، فلو كنت فى العاصمة طوال الصيف أو عندك وقت فاضى، تبقى فكرة حلوة أنك تستمتع بشوية انتعاش فى حمّام السباحة.

الدقى عمومًا مش أول مكان هـ ييجى على بالك لما تدوّر على حمام سباحة، لكن اللى موجود فى فندق سفير فى ميدان المساحة فعلاً من أحسنهم فى القاهرة.

حمّام السباحة كبير وأقصى عمق فيه حوالى 2.1 متر وده يعتبر عمق كبير بالنسبة لحمام سباحة فى القاهرة. أحلى حاجة فعلاً هى الجو العام، كمان فيه كراسى شيزلونج متوفرة. لكن اللى شد انتباهنا قوى كان مكان للقعدة بترابيزات قصيرة حولها مخدّات، نفس ستايل شواطئ دهب. ضيف على كده أن الفندق بـ يقدم الشيشة وكده يبقى اليوم تمام.

الأكل كان معقول جدًا، سعر أطباق المَزة (السلاطات) 15 جنيه للطبق وتقدر تختار من أصناف كثير زى الطحينة، وبابا غنوج، والثومية والتبّولة. أطباق البيتزا والباستا سعرها من 30: 50 جنيه، أما الستيك والسمك المشوى والأكلات المشابهة سعرها بـ يكون حوالى 100 جنيه. الأكل مش بـ يُقدم عند الشيزلونجات علشان كده اطلب من الموظفين وهم هـ يحضروا ترابيزة مخصوص علشانك.

بعد الكلام ده، تقدر نقول أنه أحسن حمام سباحة فى القاهرة؟ ممكن تفتكر كده، بس للأسف فيه مشكلة. فى وقت الصيف الفندق بـ يتملي ناس على الآخر ودى حاجة مش مريحة. كمان النزلاء الرجال بـ يقفوا طوال اليوم فى البلكونات علشان يبصّوا على حمام السباحة. ده غير المضايقات اللى بـ تحصل لنا على حمام السباحة نفسه. طبعًا واضح أن سفير مش مسؤول لكن المشكلة دى هـ تخلينا نفكر كثير قبل ما نيجى ثانى. بعيد عن الموضوع ده، نقدر نقول أنه من أحسن حمامات السباحة فى المدينة.

علشان تقضى يوم فى سفير هـ تدفع 100 جنيه للفرد. تقدر تحط حاجاتك وأنت مطمئن فى الخزائن الموجودة فى غرفة تغيير الملابس وكمان استعمال الجيمانيزيوم ببلاش طوال اليوم. بعد ما تخلّص يومك على حمام السباحة، تقدر كمان تستخدم الساونا، البخار والجاكوزى.