رغم أن صالونات التجميل والكوافيرات من أهم الشغلانات فى القاهرة،المفاجأة الغريبة أن أداء عدد كبير منهم أقل بكثير من التوقعات. باعتبارها فوود كورت القاهرة بحالها، الزمالك يوم وراء الثانى بـ تتحول كمان لراعى الصالونات فى مصر. "نيلز & مور-Nails & More" أحدث صالون تجميل وسبا، فتح قريب جدًا جدًا من "توا –Toi" على شارع الجزيرة الوسطى.

مع وجود مسؤول عن ركن السيارات قريب من الصالون، سهل تلاحظ الصالون الصغير بتصميم كبير منتشر على واجهة العمارة.الباب الرئيسى المصنوع من زجاج غير شفاف مقفول زيادة فى الخصوصية، ويخفى وراءه جنةبناتية رائعة؛ الصالون بتصميماته اللى تجمع بين درجات من الزمردى، والوردى الصارخ ودرجات الأصفر الباهت بجانب نجف أنيق بـ يبعث إحساس بالرقى والراحة.

صحيح إحنا كلمناهم قبل حضورنا بوقت قليل، لكنهم قابلونا بشكل لطيف وبدأنا فى عمل المانيكير (50جنيه) فى الوقت المطلوب، مع إزالة شعر الرجل كاملاً بالشمع (80جنيه). الصالون كمان بـ يوفر خدمات للشعر منها باستخدام الفرشاة (70جنيه)، قصّات (100جنيه) وصبغة (+300جنيه). مجموعة متكاملة من خدمات السبا برضه متوفرة تشمل حمام مغربى (200جنيه)، تدليك وتنظيف الجسم بالفرك، ومستحضرات تجميل، وماكياج وأظافر صناعية.

بـ يبيعوا منتجات تجميل مشهورة للشعر، والأظافر ومستحضرات تجميل خلف الكاونتر؛ تحديدًا طلاء أظافر من أورلى.

قبل وصولنا لمكان عمل الشمع، قدموا لنا مشروب هدية، وقررنا نختار بنفسنا طلاء الأظافر؛ العرض الأنيق بـ يقدم عدد كبير من الألوان والماركات. غرفة الشمع كانتضيقة شوية، لكن فى نفس الوقت كافية ونظيفة مافيش كلام، مع بشاكير نظيفة مفروشة فوق السرير. بعيدًا عن شوية أسلاك نازلة من الحائط، الغرفة بـ توفر إحساس يشبه جو البيت زى باقى الصالون. العملية تمت عن طريق صاحبة المكان بنفسها، بشكل سريع، دقيق وتقريبًا من غير أى ألم. بعدها سلمونا بشكير نظيف لإزالة أى بواقى زيتية، وسابونا نبدل هدومنا لوحدنا.

فى وجود ثلاثة كراسى بس، وترابيزات جانبية وحوض ثابت لعمل الباديكير، منطقة العناية بالأظافر لها جو مريح، وبسبب عدد الكراسى المحدود، صعب المكان يكون زحمة فى أى وقت. المانيكير –نفذته فنية اسمها مروة– كان بنفس دقة الشمع، بنفس مراحل البرد وإزالة الزيادات الجلدية، وبعدها عملت تقشير وتزييت لليدين باستخدام عطر رائحته جميلة.استخدمت طبقتين من طلاء أظافر من اختيارنا بشكل ممتاز، بطبقة علوية وطبقة سفلية بحيث يستمر لفترة طويلة.

"نيلز & مور" إضافة جذابة خبيرة لعدد الصالونات المتزايد يوم بعد يوم فى الزمالك، كل أملنا أن –مع زيادة شعبيتهم– جدول المواعيد يتم إدارته بشكل ذكى علشان يتجنبوا الزحام.