الرحلة لسوفيتيل الجزيرة فى حد ذاتها تعتبر تجربة مختلفة؛ المبنى أنبوبى الشكل واقف شامخ فى مكانه فى أقصى جنوب الزمالك. عندك 100 سبب وسبب يقنعوك تروح، حتى لو كنت مش ناوى تقضى ليلة هناك؛ شوية دلع على حمام السباحة بعد الظهر أو سهرة من الأكل والشرب فى مطاعم مطلة على النيل زى لو ديك، الكبابجى أو لا بالميراي، مع فرصة هايلة للاستمتاع بأحلى منظر على النيل. سبب كمان؟ الكوافير الخاص بالفندق.

الصالون مفتوح كل يوم من 9 صباحًا لـ 9 مساءً، حتى فى وقت الأجازات الرسمية. مكان الكوافير فى الدور الثانى ويافطاته منتشرة فى الفندق. كلمناهم علشان نحجز قبل ما نروح، لكنهم قالوا لنا أننا مش محتاجين نحجز ونقدر نزورهم فى الوقت اللى يعجبنا. وقت ما وصلنا كان الصالون فاضى، رغم أن المكان كان مليان ناس؛ الكلام ده مش غريب على الصالون، وبكده يكون عندك مكان مميز تعتمدى عليه لو مستعجلة –أو فى وقت أجازة رسمية– والمكان ده هو "سوفيتيل كوافير - Sofitel Coiffeur".

الصالون نظيف وأنيق، ومافيش أى نوع من البوسترات أو الصور البناتى العجيبة، مكان فعلاً يناسب اسم وسمعة سوفيتيل. رحبوا بنا وطلبوا مننا فورًا نستريح على واحد من كراسى غسل الشعر. الصالون فيه مكان يسع من أربعة لخمسة زبائن فى وقت واحد، ورغم أن مساحته صغيرة، لكنه منظم كويس ومافيش إحساس بالكركبة. المساعدة أخذت وقتها فى غسل شعرنا، بحيث تترك للشعر وقت مناسب يجف وكمان عملت لنا مساج مريح للرأس. رائحة المنتجات المستخدمة كانت تحفة ونقدر نقول من دلوقت أن شعرنا هـ يفضل ناعم ونظيف لأيام بعد زيارتنا الصالون.

بعد ما تم لف وتسريح الشعر بشكل احترافى، مصفف الشعر وصل علشان يقابلنا ويسألنا عن طلبنا. قدر سريعًا يستوعب طلباتنا وبعد وقت من القصقصة وتضبيط الطول، قدر يوصل للنتيجة المطلوبة وكان مستعد يعمل أى تعديل نطلبه.

بعد قص الشعر، بدأت عملية تضبيط القصة، اللى فيها استخدم مجفف شعر، وبعدها أجهزة يدوية لفرد الشعر. الغريب أنه عمل كرات ملفوفة من الشعر سببت أن شكل القصة نفسه كان غير واضح تمامًا، بس لازم نقول أنه عمل خصل الشعر باحترفية وفضلت فى مكانها طوال اليوم.

سعر الغسل والتجفيف 250 جنيه، والصالون مجهز لعمل صبغات، Extension للشعر مع عرضه لمجموعة من المنتجات يقدر زبائنهم يستعملوها فى البيت. فرحنا جدًا بنتيجة تصفيف الشعر وكمان الخدمة السريعة الاحترافية، واللى قدروا يحولوا حلمنا بقصة شعر مميزة يوم الأحد بعد الظهر لحقيقة.