إحنا عادة من عشاق المطبخ اللبناني، وبنحب جدًا التوابل بتاعتهم وأن مطبخهم شبه مطبخنا المصري، من فترة فتح مطعم "بيروت" في شارع 9 في المعادي، المكان مش كبير المطبخ في المكان الداخلي وحوالي 4 ترابيزات بره مع كراسي ملونة.

المنيو كان على شكل باسبور صغير وأزرق مختارين حاجات معينة من المطبخ البناني أقرب للتيك أواي ومليان مقبلات وسلطات برغم أن الوجبات الرئيسية قليلة ما بين فتة وشاورما ووجبات دجاج أو كفتة.

اختارنا وجبة دجاج روستو مشوي (35 جنيه) ووجبة كفتة (28 جنيه)، وفتوش (12 جنيه). الأوردر جهز تقريبًا في ربع ساعة. ودي حاجة تحسب لهم أنك ممكن تتطلب طلبك وتاخدوا على طول أو تطلبهم دليفري. بس يا خسارة دايمًا الحلو ما يكلمش وجبة الكفتة كانت مكونة من رز أصفر وعيش و 2 صابع كفتة كبار بس للأسف كانوا تقريبًا محروقين ومافيش أي توابل لنكهة الكفتة خالص! خاب توقعنا جدًا على عكس وجبة الدجاج الروستو اللي كانت مقبولة بس برضه للأسف برغم أن قطع الدجاج كانت بتدوب في فمك ومستوية حلو جدًا إلا أنها ما كنش فيها أي طعم وماكانتش شاربة التوابل اللي فيها خالص، برضه الأرز كان من غير نكهة للأسف.

الفتوش كان حلو جدًا على عكس باقي الطلبات الصوص بتاعه كان مليان توابل الحمد لله.

كان نفسنا تقييمنا للمكان يكون أفضل من كده، بس نتمنى أنهم يحسنوا من جودة الأكل ويكونوا أحسن الزيارة الجاية.