مش عارفين هو ساحة "أواسيس" اللي في مساكن شيراتون دي مساحتها بـ تزيد ولا إحنا اللي بـ يتهيأ لنا! بس الأماكن اللي بـ نلاقيها فتحت جديد في المكان كل مرة بـ نزوره فيها بـ نبقى فعلًا مش عارفين دي كان فيه إيه في مكانها قبل كده، أو إذا مكانها ده كان ضمن مساحة المكان أصلًا ولا تم إضافته له. مش مهم، المهم أن المكان بـ يزداد حيوية وجمال كل مرة بـ نزوره فيها وده بـ يبقى على فترات مش قريبة. والمرة دي دخلنا في منتصف الساحة عند البحيرة الصناعية واختارنا قعدة خطيرة جنب الماء مباشرة وكانت القعدة دي تابعة لكافيه «فيج - f.i.g» اللي طبعًا له جزء مخصص في مكان مغلق مكيف، لكن القعدة على البحيرة الصناعية أكيد مغرية أكثر.

«فيج» المكان اللي ممكن تأكل فيه (بافلو برجر) و(روما بيتزا تو جو) وأنت قاعد وبـ تستمتع بالمشروبات والكوكتيلات والحلويات اللي مش هـ تلاقيها في الأماكن المستقلة الخاصة بالمطاعم دي، وأكيد مش هـ تلاقي زي القعدة الساحرة دي ولا هـ تلاقي الشيشة المميزة اللي بـ يقدمها «فيج».

المشروبات اللي في المنيو تزغلل العين، خاصة الكوكتيلات المفتكسة زي الكيوي بالتفاح بإضافات الكريمة، والزبادي المميز لـ «فيج» والسموزي والميلك شيك ومشروبات الشوكولاتة، والأسعار من 20 لـ 30 جنيه لأي مشروب. بس الصدمة كانت لما عرفنا أن على حظنا حصل عطل في الخلاط ومعنى كده أننا مش هـ نشرب أي كوكتيل أو أي مشروب مضروب في الخلاط. يعني ما كانش أمامنا غير عصير البرتقال الفريش (19 جنيه) اللي طلع مش حلو خالص لأن البرتقال صيفي زي ما قال لنا الجرسون، والمشروبات الساخنة زي القهوة والشاي، وعلشان كده قررنا نركز في المأكولات بعد ما طموحاتنا في المشروبات تحطمت، وطبعًا ما حبيناش نجرب أي برجر أو أطباق من «بافلو برجر» أو من «روما بيتزا» لأننا عارفينهم كويس، وإحنا موجودين هنا علشان نجرب مطبخ «فيج» نفسه اللي كان فيه بعض الأطباق العالمية زي الستيك والفيليه ومشويات برازيلية وبعض الأطباق المكسيكية والباستا والسلاطات والحلويات.

جربنا الكاسيديا بالدجاج (42 جنيه) وهي رقائق عيش تورتيا مكسيكي محشوة بالدجاج بالصوص الأحمر ومع الطبق رقائق الذرة المقرمشة (زي الدوريتوس) وصوص الباربكيو والجواكمولي والطماطم والبصل الحار. المفروض أن ده طبق مشهيات، لكن إحنا استمتعنا به كطبق رئيسي وما قدرناش نطلب حاجة بعده لأنه كان مليان ويشبع فرد واحد. من منيو الحلويات اللي مليان كيك وآيس كريم كسرنا العادة وطلبنا أم علي (22 جنيه) وكان اختيار موفق جدًا، لأنها كان عليها كمية كاجو وفستق مش طبيعية وغرقانة في اللبن الحلو، ودي بقى مستحيل تخلصها بعد ما تكون واكل أكلة جامدة، فأكيد هـ تأخذها معاك تيك آواي زي ما إحنا عملنا.

الشيشة هنا قوية جدًا، مع القعدة على ضفاف البحيرة بقى حاجة ما حصلتش، شيشة Blue Mist اللي بالعنب والنعناع والتوت (26 جنيه) نكهتها خطيرة ومميزة لأنها خاصة بالمكان. منيو الشيشة فيه طرق مختلفة لإعدادها زي ما بـ تتعمل في دول مختلفة، مصر والإمارات والمغرب وأمريكا كمان. يعني اطلب الشيشة بتاعتك حسب بلدك.

الخدمة هنا جيدة جدًا، والعاملين ودودين وهـ يبقوا حريصين أنهم يكسبوك كزبون دائم للمكان، لأن زي ما أنتم عارفين اللي بـ يروح أواسيس ممكن يدور على أي قعدة حلوة على البحيرة وخلاص وممكن ما يركزش هو قاعد في أي مطعم أو كافيه. بس زيارتنا لـ «فيج» فعلًا كانت مميزة والتجربة كلها كانت ممتعة، بس نتمنى نيجي المرة الجاية والخلاط شغال.