المكرونة اللي الواحد بـ يشوفها في الإعلانات والأفلام حاجة، واللي بـ يشوفها في الواقع حاجة ثانية خالص، دائمًا المكرونة في أذهان كثير مننا لها شكل وطعم معين يمكن عمرنا ما مرينا به، لو الطعم حلو يبقى الشكل وحش، والعكس صحيح، لحد ما كثير مننا كرهوا المكرونة أصلاً لأنها ارتبطت عندهم بوجع البطن، لكن "باستاويسي - Pastaweesy" حل لنا كل العقد دي وخلانا نطمئن أننا لما نحب نأكل مكرونة بجد نروح له من غير تفكير.

باستاويسي كان فاتح قبل كده في شارع الملك فيصل، وكان مختلف تمامًا عن دلوقت، كان محل زي أي محل ثاني بـ يحاول يتخصص في تقديم المكرونة، وكان بـ يقدم معاها حاجات ثانية زي الأرز وغيره، لكن زي ما كل حاجة بـ تتطور، "باستاويسي" كمان تطور، وبصورة ملفتة فعلاً، ما بقاش مجرد محل أطعمة سريعة مركز على السعر القليل كأقصى ميزة عنده، لكنه بقى مركز على الطعم والشكل وده خلى السعر يرتفع حبتين.

لما كتبنا عن باستاويسي في مكانه القديم قبل كده قولنا أن المحل ده حل مناسب جدًا للناس اللي قريبة من شارع الملك فيصل ونفسهم يأكلوا حاجة تسد جوعهم وسعرها حنين، لكن دلوقت وصف المحل اختلف بكل تأكيد.

خلينا نبدأ من الشكل، شعار المحل تغير، صحيح احتفظوا بـ "اللوجو" لكن الشعار القديم "مكرونة وحاجات زي كده" ما بقاش موجود، المكان بقى أرقى، حتى اللوجو بقى أبسط، مجرد شنب على خلفية حمراء.. بس كده.

ندخل بقى في الجد، لما تروح عند باستاويسي هـ تكتشف أن المساحة المخصصة لتناول الطعام صغيرة جدًا بالكاد ثلاث ترابيزات، يعني لو المحل زحمة شوية مش هـ تلاقي مكان تقعد، لكن بصراحة الأكل يستاهل الانتظار لو مافيش مكان.

المنيو مش ضخم، القائمين على المحل أذكياء لأنهم حصروا نفسهم في مجموعة أكلات بعينها، أبدعوا فيها وبـ يقدموها بشكل مميز، إحنا جربنا مكرونة بالسجق والصلصة الحمراء (29 جنيه) قد إيه كانت جميلة، كل حاجة مضبوطة ولطيفة، السجق مستوي، والصلصة طعمة والمكرونة جيدة جدًا لا مهرية ولا ناشفة، جربنا كمان المكرونة باللحمة المفرومة "البولونيز"، بصراحة كانت جميلة، كمان كان فيه أطباق ثانية حولنا شكلها شهي فعلاً زي المكرونة بالبسطرمة والصوص الأبيض (36 جنيه)، باستاويسي كمان بـ يقدم ساندويتشات للي عاوزين تغيير ملفوفة في عيش سوري، ودي كثير سواء فلافل (6 جنيه)، أو بطاطس محمرة (7 جنيه)، أو أومليت جبنة (9 جنيه)، لكن أكثر حاجة عجبنا شكلها فعلاً كانت الهوت دوج المكسيكي (15 جنيه) وقررنا نجربه في المرة اللي بعدها مع المكرونة بالصوص الأبيض.

الشيء الغريب بقى أن المكرونة جاءت لنا في "كسرولة" طاسة غويطة صغيرة! وكمية المكرونة كانت كبيرة فعلاً، تكفي شخصين مش شخص واحد، ولفت نظرنا أن المنيو كمان بـ يراعي الناس اللي عاملة ريجيم وعاوزين يأكلوا حاجة مش دسمة، لذلك كان من بين الاختيارات سلاطة تونة (23 جنيه)، وسلاطة فراخ مشوية (25 جنيه).