عارفين إحساس لما تبقى مش قادر تتنفس من كثر الأكل؟ وخارج فرحان من الخدمة الممتازة والاختلاف فى كل حاجة حتى شكل الأطباق اللى أكلت فيها.. ده كان إحساسنا لما خرجنا من مطعم "أنتيك – Antique" الموجود فى شارع نادي الصيد بالدقى.

عرفنا المكان من صفحتهم على الفيسبوك، المكان فى شارع نادي الصيد أمام مكتبة خضير على الجهة الأخرى، الواجهة خشبية واسمه بالإنجليزي Antique "Orienty & more"، لهم موقع على الإنترنت حاطين فيه خريطة علشان لو مش عارف المكان فين، واللطيف كمان أنهم حاطين المنيو على صفحتهم على الفيسبوك علشان تعرف الأسعار وطبيعة الأكل إيه.

الديكور مختلف حتى الواجهة من بره فيه أطباق كبيرة طالع منها نار بـ تشتغل وقت الليل وكمان نافورة عند الواجهة الزجاجية، بقى لهم 4 شهور فاتحين وردود الفعل الإيجابية على صفحتهم شجعتنا أننا نروح، الديكور الداخلى بـ يغلب عليه الستايل الخشبي مع الحجرى مع فواصل لطيفة جدًا فيها إضاءات ومياه فيها فقاعات هواء، المكان متخصص فى الأكلات الشرقي والغربي أو العالمي، بـ يقدم لك أول ما توصل اثنين iPad واحدة عليها المنيو الشرقي والثانية الغربي، الصور والابتكار فى الأطباق خلانا فترة طويلة محتارين مش عارفين نختار إيه، وشد انتباهنا أنهم بـ يعملوا تونة ستيك جريلد أكيد هـ نجربها فى زيارة ثانية لنا، وده اللى هـ تشوفوه من لينك المنيو.

استقرينا أخيرًا، قررنا نجرب الاثنين منيو، طلبنا من المنيو الشرقي فتة لحمة بصوص الماما (وسط 55.75 جنيه) ودي فتة شامي معمولة بالزبادي وعليها لوز محمص (طشة اللوز بالسمن البلدي اتعمل أمامنا فى طاسة صغيرة وسبرتاية أول ما قدم لنا الطبق)، وشوربة حريرة 250 ملل (17.75 جنيه) المكونة من عدس بني مع قطع لحم وبقدونس وحمص وبصل، وفيه منها حجم أكبر 350 ملل بـ 26.75 جنيه، وجريلد فيليه جامبو (90.75 جنيه) طلبناها Well done بصوص الروزمارى ومعاه بطاطس مهروسة عليها صوص بني وخضار سوتيه (أنت اللى بـ تختار صوص كل حاجة)، وزجاجة مياه صغيرة (7.75 جنيه).

بعد ما طلبنا بدأت الابتكارات: الجرسون جاب لنا حاجة صغيرة فى حجم المارشميلو كده ومعاه كوز زي بتوع السلطان زمان ودلق على الحبة البيضاء الصغيرة دي مياه سخنة والسحر بدأ! لقيناها بـ تنفش وتكبر وفى الآخر اكتشفنا أنها فوطة صغيرة بـ تتمدد بالسخونة وهو بـ يعقم الفوطة علشان نمسح أيدينا قبل ما نأكل.. حركات جامدة قوى!

بعد كده نزل لنا فى بولة كبيرة من الفخار الملون كمية وأنواع عيش كبيرة مع 3 تغميسات من طحينة وجبنة بمكونات مش فاكرينها لأننا هجمنا على العيش اللى كان يجنن من الحلاوة والطراوة والطعم، وفيه أنواع عيش كان عليها ألوان أحمر وأصفر (غالبًا كركم مش عارفين)، بس طعمها كان حلو أوى، تحذير العيش لو أكلته كله هـ يملأ بطنك والثقيل لسه جاى ورا!

بعد شوية جاء لنا الشوربة، الأطباق عندهم غير تقليدية مش البيضاء اللى فى أغلب المطاعم، كلها فخار بأشكال وألوان مختلفة، الشوربة كانت تجنن وسخنة، طعم الحمص مع باقى المكونات كان عالمي والكمية تكفى اثنين مش واحد بس، ومش قادرين نتخيل أن فيه حجم أكبر من كده كمان.

قعدنا وقت كثير شوية لحد ما نزل الأطباق الرئيسية، الجرسون كان بـ يحضر على الجنب طاسة سيح فيها الزبدة البلدي اللى حمص فيها اللوز وحطها على الفتة أمامنا، طعم الزبادي مع الأرز واللوز كان حلو قوى، وهما بـ يقولوا أن الفتات الشامى عندهم تجنن وكمان عاملين افتكاسة طبق مقسم لـ 3 أجزاء كل جزء فيه فتة بمكون مختلف، الفيليه كمان كان معمول حلو وصوص الروزمارى أضاف للنكهة بتاعته حلاوة، الطبق ما كانش فيه غلطة عامة، والكمية كانت خرافية، وده سبب أننا فطسنا من الأكل زي ما قلنا فى أول المقال، ما كناش عاوزين نسيب باقى فى الطبق، على الرغم أننا أخذنا باقى الفتة تيك أواى وبرضه مش متخيلين أن فيه حجم لها أكبر من كده!

لسه ما أخذناش نفسنا اقترح علينا الجرسون أننا نختار حاجة نشربها (اختارنا ليمون منت سموزى بـ 13.75 جنيه) فى حين أن الحلو هو هـ يقده لنا كـ Compliment من المطعم علشان دي أول زيارة لنا، كانت مفاجأة حلوة جدًا لنا، واللى فرحنا أكثر لما اكتشفنا هى إيه، Banana & Brownie (29.75 جنيه) شكلها احتفالى ومهيب، جبارة بمعنى الكلمة: 3 بولات آيس كريم مختلفة عليهم 3 صوصات و2 قطعة موز عليهم مربعات كيك البراونيز وكريم شانتى كمان، اللى عاوز يتخن الطبق ده بـ نرشحه جدًا، لكن بصراحة كانت ختام رائع لقعدتنا، الطبق ده برضه مافيهوش غلطة ويحسن موود أى حد متضايق، السموزى كمان كان منعش ورهيب بطريقة جامدة.

الجميل اللى فى الموضوع كمان أنهم بس بـ يحسبوا Cover بـ 8.75 جنيه ومافيش خدمة ولا ضريبة، الأكل حلو، الخدمة ممتازة والقعدة كمان، والأسعار معقولة جدًا جدًا، إحنا اتبسطنا أن القاهرة بقى فيها مطعم زي "أنتيك".. منطقة الدقى والمهندسين.. خلوا بالكم الوحش فى المنطقة!