عودناكم كل سنة في رمضان أننا نروح "نشيّك" على كريف. يمكن علشان بـ نحبه، فبـ نحب نطمئن على أداءه الرمضاني بصفة سنوية... ربنا ما يقطع لنا عادة.

من أول رمضان وإحنا بـ نحاول نحجز في كريف - Crave  الزمالك، ولكن محاولاتنا كلها كانت فاشلة تمامًا، مرة ما يردوش على التليفون، مرتين يردوا ويقولوا أن الحجز عندهم مكتمل، فقررنا أننا نجرب حظنا مع فرع تيفولي دوم اللى فى هليوبوليس، نظام الحجز في رمضان عند كريف معقد أكثر من أي مطعم ثاني، الحجز مش مجرد بالتليفون، ده لازم يبقى فيه Deposit مدفوع، أو تتفضل توصل قبل الإفطار بساعة ونصف! الحقيقة أن الاختيارين أصعب من بعض. قلنا نعمل اللي علينا ونشوف لو كريف مستاهل فعلًا أننا نمر بكل الإجراءات التعسفية دي علشان وجبة إفطار فيه.

كريف بـ يقدم نفس النظام الرمضاني الخاص به كل سنة: بوفيه مفتوح للشوربة والسلاطات فقط مقابل (55 جنيه)، وتطلب بعد كده اللي تعوزه من المنيو. الجديد السنة دي أنه بـ يقدم مع الإفطار مشروبات رمضانية زي الكركديه وقمر الدين.

بالرغم من أن المطعم العدد فيه كان مكتمل، إلا أن قبل الإفطار بخمس دقائق كل شيء تقريبًا كان جاهز؛ المياه والمشروبات الرمضانية على الترابيزات، والبوفيه كان مفتوح بوقت كافي، فبالتالي الشوربة والسلاطات كانوا جاهزين كمان.

في رأينا نوعين الشوربة اللي كانوا في البوفيه مناسبين تمامًا لجميع الأذواق؛ شوربة لسان العصفور للكلاسيكيين واللي نفسهم يبدأوا الإفطار بحاجة دافئة بس خفيفة، أو شوربة كريمة بالمشروم لمحبي الشوربات السميكة. والاثنين كانوا ممتازين، خصوصًا الثانية، واللي ميّزها عن أي شوربة مشروم ذقناها في أي مكان ثاني هو طعم حبوب المسطردة المطحونة، واللي كانت بالنسبة لنا مكوَن جديد أول مرة نتذوقه. السلاطات كلها كانت فريش وشكلها شهي؛ عجبنا منها سلاطة الجرجير بالمشروم، ونفس الموضوع مع سلاطة البطاطس.

من المشروبات الرمضانية جربنا الكركديه، للأسف ما كانش يرقى لمستوى أعلى من أنك تتذوقه، ما يعجبكش فتحطه مكانه. وبما أن الكركديه كان أسوأ ما في التجربة فهـ نتعمد أننا ننساه. من المقبلات الجديدة على المنيو جربنا تشيكن بونبون (29.95 جنيه) وهي عبارة عن حبات على شكل بؤج من العجينة الرقيقة المُغلفة لمكعبات فراخ متبلة، بـ ينزل معاها صويا وتشيلي صوص. التتبيلة الآسيوية للفراخ كانت رائعة جدًا، وممكن تأكل الطبق بدون الصوص من غير ما تحس أن فيه حاجة ناقصة. ولكن سُمك العجينة الرقيق كان لازم يؤخذ في الاعتبار أثناء عملية القلي، لأن فيه كذا واحدة أخذت أكثر من وقتها في الزيت وبالتالي كانوا رطبين جدًا.

من الأطباق الرئيسية أخذنا Veal Parmesan بـ 78.95 جنيه وهو عبارة عن لحم مغطى بطبقة من الجبنة البارميزان وفتات العيش الياباني، وبـ يقدم معه إسباجتي بصوص الطماطم. اللحم كان أكثر من رائع سواء درجة التسوية أو جودتها، الطبقة الخارجية للحم كانت ذهبية ومقرمشة، الأسباجتي بطراوتها عادلت هشاشة طبقة اللحم الخارجية. وبالرغم من أن مافيش أسهل من الإسباجتي بصوص الطماطم، إلا أنها كانت شهية جدًا.

الطبق الثاني كان Chicken M.C.M بـ 59.95 جنيه وهو عبارة عن قطعة صدور فراخ مقلية ومغطاة بالبصل والموتزاريلا والمشروم، ومعاها بطاطس مقلية وخضار سوتيه. قطعة الفراخ حجمها مناسب جدًا، وبالرغم من أنها سميكة إلا أنها مضبوطة التسوية، وجود البصل ما كانش مرغوب فيه بالنسبة لنا، ولكن كمية الموتزاريلا المحترمة عوضت لنا العيب ده. لاحظنا برضه أن مافيش مشروم على قطعة الفراخ، بس تم تعويض المسألة دي بوحدات من المشروم المقلي جاءت مع الطلب... وإحنا بـ نقبل العوض. أكثر شيء أسعدنا في الطبق ده أن البطاطس المقلية كانت معمولة في المطعم... من أول رمضان وإحنا بـ ندوّر على مكان يحترم آدميتنا وما يقدمش بطاطس ممكن نشتريها من السوبر ماركت. الخضار السوتيه كان منوّع، من أول البسلة وحتى القرع العسلي، وكل الأنواع كانت ممتازة التسوية.

ما ينفعش أننا نروح كريف من غير ما نطمئن على أدائهم في أكثر حلو بـ يميزهم وهو الـ Chocolate Fondant بـ 36.95 جنيه، وهو عبارة عن قالب كيك شوكولاتة متوسط، في منتصفه حمم بركانية من الشوكولاتة السايحة –تحمست؟- وعليهم بولة آيس كريم فانيلية مع صوص الكراميل والشوكولاتة... هي تحلية ثقيلة بعد الإفطار، لكن ده ما يمنعش أننا نخلصها للآخر، وخصوصًا أن بكرة فيه يوم صيام جديد ولازم نجهز له كويس.

إحنا قلنا أننا بـ نحب نطمئن على كريف من وقت للآخر، وبما أننا اطمأنينا نحب نطمئنك: كريف في رمضان يستحق فعلًا عناء إجراءات الحجز المعقدة. مش بس من حيث الأكل وجودته، الخدمة كانت ممتازة جدًا بالرغم من اكتمال العدد في المطعم.