لما نتكلم عن نجاح أي سلاسل كافيهات أو مطاعم، كلمة السر عادة بـ تكون المحافظة على مستوى ثابت، ودي حاجة من الصعب تشوفها في مشهد الأكل القاهري، حتى بين الفروع المختلفة لنفس المطعم أو الكافيه.

لما روحنا فرع كافيه سوبريم في 6 أكتوبر الموجود وسط عدد من المطاعم والكافيهات المطلة على النافورة، كنا متأكدين مليون فى المائة أنه هـ يكون رائع زي باقي الفروع اللي زورناها قبل كده.

أول ما دخلنا المطعم واختارنا مكان كويس، وصلت المنيوهات اللي بـ تقدم أطباق ومشروبات الكافيه التقليدية، من هنا طلبنا تشيكن سيزار سلاد (40 جنيه)، بيتزا فونجي (43 جنيه)، بيتزا سوبريم (49 جنيه) وساندويتش بيستو تشيكن بطلب جانبي من السيزار سلاد (39 جنيه)، مع مشروبات غازية، وبعدها انتظرنا طلبنا يجهز.

بعد حاجة بسيطة وصلت المشروبات، ومعاها كوبايات شكلها متوسخ شوية، وعلى طول الجرسون غيرهم بكوبايات ثانية نظيفة، الأكل وصل بعدها بحوالي ربع ساعة وبدأنا ندخل في المفيد.

كمية التشيكن سيزار سلاد كانت هائلة مع شوية خس حلوين وعليها شرائح فراخ مشوية مستوية ومتبلة كويس، مع عيش محمص وجبن مبشور كلهم عليهم دريسنج السيزار. صحيح مكوناتها كانت طازجة لحدٍ ما، بس المشكلة أن الدريسنج كان قليل جدًا وبكده السلاطة كانت جافة شوية.

البيتزا المكونة من عجينة رفيعة عليها طبقة من صلصة الطماطم وفوقها جبن موتزاريلا، مشروم وزيتون أسود طازج، ومقدمة فوق حامل من الخشب، نقدر نقول أنها كانت خفيفة وطعمها لذيذ، الفكرة كمان أن المشروم طازج ومش معلب، وده يعتبر إضافة لطيفة لطعم البيتزا.

بعد كده دخلنا على الباستا، اللي طلبناها تكون بنّا، مكونة من صوص كريمة لذيذ بس ثقيل شوية، مع شرائح فراخ مشوية، أما ساندويتش التشيكن بيستو وصل في عيش باجيت بني -زي ما طلبناه برضه- محشي شرائح فراخ مشوية وعليها طماطم، خس وصوص بيستو مايونيز، والصوص ده تحديدًا كان محتاج يكون أكثر شوية.

على العموم، فرع كافيه سوبريم مول العرب حافظ على مستوى سلسلة الكافيهات المعروفة، إحنا ممكن نتكلم اليوم بطوله عن عيوب، بس لما يكون قصادك خدمة ممتازة وأطباق بسيطة صحيح بس معمولة صح، ليه نبوظ حاجة كويسة؛ كلام سليم، صح؟