مع وفود عدد كبير من أهل سوريا للبلد، بدأت المطاعم السورية في الانتشار بشكل سريع، وبما أننا كان نفسنا نفطر فطار سوري، قررنا نروح الجناني –Al Jinani ، وهو مطعم مشهور في الحي السوري في 6 أكتوبر.

الحي السوري موجود في واجهة مسجد الحصري، وهو شارع زحمة وكله مطاعم بـ تقدم الأطباق السورية التقليدية زي الشاورما، والفتة والكباب الحلبي، وبجانب عدد المطاعم الكبير، فيه محلات بـ تبيع منتجات سورية زي الجبن، والمكسرات وزيت الزيتون، بالإضافة للحلويات السورية المشهورة زي الكنافة النابلسية وحلوى الجبن، زي معظم مطاعم الحي، الجناني عنده مجموعة من الكراسي والترابيزات البسيطة كقعدة خارجية على الرصيف، فقعدنا علشان نستمتع بالشمس وهواء الصبح.

بعد مجموعة من الاقتراحات اللطيفة اللي الجرسون اقترحها علينا، طلبنا طبق فول سوري (الحجم العادي 8 جنيه)، وفول باللبن (8 جنيه)، فلافل (5 جنيه)، تسقيًة (10 جنيه)، ومسبحة (7 جنيه) –اللي هي حمص سوري- وكل اللي طلبناه قُدم معاه طبق مخلل.

الفول المطبوخ مع الحمص وقطع الطماطم مع رشة زيت زيتون كان طعمه مميز وخصوصًا أن كمية الثوم والبقدونس مع الليمون كانوا مضبوطين، الفول باللبن كان مليء بالنكهات أكثر من الطبق الأول، لأن عليه زبادي وطحينة واللي بـ نعتبرهم مكونين أساسيين في نجاح الطبق.

بعكس الفلافل المصرية المعمولة من الفول، الفلافل السورية مصنوعة من الحمص وبالتالي لونها الأخضر أفتح؛ كانت سخنة، مقرمشة وطعمها رائع، استمتعنا بالمسبحة المصنوعة من الحمص، واللي قوامها يشبه إلى حد كبير الطحينة، خفيفة وفي نفس الوقت كريمي.

التسقية بقى كانت أفضل طبق في التجربة، مكونة من حمص، وبقدونس وطماطم وطحينة، معاهم عيش مقرمش وسمنة على الوجه، طبعًا هي كانت دسمة، ولكن ده ما يمنعش أننا استمتعنا بها، في المجمل تجربتنا كانت ممتعة، بالرغم من أننا بـ نعز فطارنا المصري الأصيل، لو أنت من عشاق الأكل السوري، لازم تجرب الجناني.