لما نفسك تروح على أكلة بره، أكيد العجوزة مش من أوائل الأماكن اللي هتخطر على بالك، بس الكورنيش عمومًا فيه عدد من المطاعم والكافيهات أجددهم هو المطعم الشرقي "سيخ مشوي".

سيخ مشوي موجود بين "سي جل" و"لاتينو كافيه" وبتنزل له بسلالم توصلك لصالة الأكل، واللي رغم أثاثها الأبيض الشيك لكن مافيهاش حاجة مميزة، ونقدر نقول أن المصابيح الشبيهة بإضاءة الشارع الموجه على كل ترابيزة يعتبر لمسة لطيفة وكمان المساحة الواسعة سواء جوه المطعم أو المنطقة الأوت دور بتقدم إطلالة هايلة على النيل.

ندخل على المفيد، المنيو فيها أطباق من الشرق الأوسط ما بين طواجن وأطباق مشاوي، وكمان أكلات مشوية زي البط والرومي، قررنا نبدأ مع سلاطة حمص (13.95 جنيه) ومكرونة فرن (44.95 جنيه) مع طلبين فراخ مشوية محشية ومعاها أرز أبيض وبطاطس مهروسة (64.95 جنيه)، ووصل الأكل بعد حوالي عشرين دقيقة.

قوام الحمص كان هايل والتوازن كان واضح بين الطحينة وقطع الحمص، ووصل معاه عيش بلدي لسه خارج من الفرن ومتقطع مثلثات، بعدها دخلنا على وصفة مصرية 100% وهي المكرونة الفرن المكونة من طبقتين مكرونة وفيهم لحم مفروم وفوق كل ده طبقة بشاميل، المشكلة كانت في الطعم لأن الطاجن كان عاوز تتبيلة وكمان الأكل كان ناشف شوية.

طبق الفراخ على الجانب الآخر كان أحسن، خمس قطع صدور فراخ عصارية حجمها متوسط ومحشية لحم مفروم تتبيلته روعة، مع نكهة لاذعة عملت تناغم مع اللحم المفروم، الأرز اللي مع الطبق كمان كان لذيذ، بس البطاطس المهروسة ما كانتش مستوية وتتبيلتها ضعيفة.

قسم الحلو طغت عليه الحلويات الشرق أوسطية، زي أم علي والكنافة والكسكسي، بس إحنا اختارنا الزلابية (36 جنيه) اللي بتتقدم بصوصات مختلفة منها الشوكولاتة الداكنة أو البيضاء أو الحليب، وممكن كمان تختار العسل أو سكر بودرة.

علشان إحنا مستحيل نقول لأ للشوكولاتة، طلبنا الزلابية بالشوكولاتة الغامقة والبيضاء، وفعلًا وصلت سخنة وذهبية ومقرمشة مباشرة من الفرن، خلصت الحكاية مع شيشة كيوي مانجو وشيشة لبان نعناع (32.50 جنيه للواحدة) معمولين باحترافية، وهنا وصلنا لنهاية هايلة لسهرة ممتعة على النيل.

"سيخ مشوي" مش مكان خارق للعادة، بس مع أسعاره المعقولة ومكانه على النيل، أكيد فيه حاجة حلوة.