لكل واحد فينا إنسان عزيز عليه وبـ يحب أنه يعمل له كل حاجة كويسة علشان يكون سعيد ومبسوط، ولما يكون فيه مشكلة في حياته بـ يحاول أنه يبذل كل جهده لإسعاده، وبرنامج "تستاهل" اللي بـ يعرض على قناة mbc الفضائية قدر أنه يساهم في إدخال البسمة وإسعاد أى حد بـ نحبه في حياتنا.

وهو أول برنامج يتنازل فيه المتسابق عن أمانيه وطموحاته في الفوز علشان اللى بـ يحبه، والجميل في البرنامج أنه بـ يهتم بنماذج حياتية بـ يكون المال هو السبب الرئيسي لحل مشكلتهم، وبـ يختار أحد من المقربين له سواء كانوا أخوات أو أصدقاء أو زملاء في العمل علشان يشتركوا في البرنامج وتكون الجائزة من نصيب الشخص اللى بـ يحبه.

الجديد فيه وجود تقرير مصور عن رأي الناس المقربين في الشخص المحبوب، وطبعًا بـ يكون لهم نفس الشعور في مساعدة الشخص العزيز على المتسابق، وفيه مراقبة من البرنامج للشخص من غير ما يعرف، وفيه مراسل للبرنامج من مكان الشخص للستوديو علشان يكون فيه متابعة مستمرة، وأثناء التقرير فيه لقاء حواري بين المراسل وأقارب الشخص علشان يوضح معلومات أكثر عنه.

وبعد كده تبدأ جولة البرنامج في المسابقة وهى عبارة عن خمس جولات مختلفة تبدأ من 25,000 ريال وحتى ربع مليون جنيه، وفي الجولة الأولى بـ يكون فيه أسئلة مختلفة زي من؟ ماذا؟ أين؟ ومن خلال عدة نقاط مخفية تبدأ تظهر كلمة واحدة ويخمن المتسابق الإجابة الصحيحة، وده بـ يكون في شكل فزورة وطبعًا بـ يختار المتسابق ما بين رقم 1 إلى 10 ووراء كل رقم كلمة بـ تساعده في حل السؤال، لكنه بـ يخسر مبلغ من المال في مقابل إظهار الكلمة المخفية، وطبعًا ده بـ يكون في كل جولة لحد ما يصل للنهاية.

وبين كل جولتين بـ يكون فيه تقرير مصور لمتابعة وضع الشخص العزيز على المتسابق، وفي نهاية الجولة الأخيرة وبعد الحصول على المبلغ المالي يبدأ يفاجئ الشخص العزيز باللى حصل، زي مثلاً: وجود زوجين ما رزقوش بالأطفال لمدة 10 سنوات وبـ يأملوا في الإنجاب، ويدخل أخو الزوجة المسابقة للحصول على المبلغ المالي لإسعادها في استكمال العلاج وتحقيق حلمها.

ورغم جمال البرنامج إلا أن إعادة نفس الكلام بين كل جولة والثانية من المذيع بـ يصيب المشاهد بالملل وكمان بـ يعيد نفس اللقطات المصورة اللي عرضت في بداية البرنامج، وده بـ يكون في كل جولة وكمان مش من المنطقي مراقبة الشخص العزيز على المتسابق طوال فترة البرنامج من غير ما يتحرك لأي مكان وكأنه منتظر النتيجة، وكمان أداء المذيع ما يصلحش في تقديم برامج المسابقات لأنه جيد أكثر في البرامج الحوارية.