الحل الوحيد علشان تتفرج على مسلسل الزوجة الرابعة وتقدر تكمله هو أنك تشيل من دماغك خالص أن المسلسل ده بـ يعكس الواقع. فكرة تعدد الزوجات فكرة موجودة بالفعل في مجتمعنا وخصوصًا بين طبقة رجال الأعمال وطبقة التجار الشعبية لكن اللي مش واقعي وأقرب لفانتازيا رأفت الميهي هو أن الزوجات الثلاثة يبقوا أصحاب وعايشين في بيت واحد وأن الرجل يبقى مثالي معاهم الثلاثة.

المسلسل بـ يحكي قصة فواز الصياد (مصطفى شعبان) اللي بدأ مع والده (حسن حسني) حياته المهنية بمصنع صغير للأزياء وفضل ينجح ويكبر لحد ما بقى واحد من أشهر مصممي ملابس المحجبات وصاحب سلسلة مصانع كبرى. ورغم أن فواز قوي جدًا فيما يتعلق بشغله إلا أنه ضعيف أمام الستات علشان كده تزوج ثلاثة: أنهار بنت عمه وهي زوجته الأولى واللي معاها كل أسراره وبـ تلعب دورها علا غانم. وسميحة (لقاء الخميسي) الزوجة الدلوعة الشقية اللي دمها خفيف. وهدى (هبة مجدي) ودي الزوجة الهادئة الملتزمة دينيًا والانطوائية. ورغم أنه متزوج ثلاث ستات إلا أنه برضه بـ يضعف أمام أي ست تعجبه. علشان كده بـ يخلي الزوجة الرابعة دائمًا مكانها فاضي علشان يتزوج أي واحدة تعجبه، ولأنه مش بـ يطلق ست خلف منها بـ يحط للزوجة الرابعة دائمًا حبوب منع الحمل في المشروبات بالليل.

فواز بـ يقع بعد كده في حب واحدة لبنانية اسمها مايا بـ تفسخ خطوبتها علشان تتزوجه طمعًا فيه وبالتالي هو كمان هـ يخبي عليها أنه متزوج ثلاثة، وبعد الزواج بـ يفاجئها بالموضوع ده وبـ يأخذها تعيش مع زوجاته الثلاثة، ومن هنا بـ تبدأ مفارقات كوميدية كثيرة بعد ما الثلات زوجات بـ يقرروا يتحدوا علشان يطفشوها.

المسلسل بـ يفكرنا بأجواء مسلسل "الحاج متولي" و"كيد النسا" من حيث الكوميديا والمواقف اللي نسبة كبيرة من الشعب المصري بـ يحبوها لأنها خفيفة ومافيهاش نكد ولو فاتتك حلقة بـ تعرف تكمل المسلسل عادي ومش بـ تحس بأي مشكلة. طريقة تمثيل مصطفى شعبان مزيج بين شخصية الحاج متولي ودوره اللي عمله السنة اللي فاتت في العار مع إضافات عملها مصطفى شعبان المرة دي على الشخصية.

دور علا غانم مافيهوش جديد لأنها ظهرت بشخصية قريبة من دي في مسلسل شارع عبد العزيز السنة اللي فاتت، دور هبة مجدي برضه ما خرجهاش من عباية البنت الهادئة الرومانسية المستكينة. أكثر دور ملفت في الزوجات حتى الآن هو دور لقاء الخميسي اللي فيه دلع وشقاوة الست الشعبية اللي بـ تحاول تبقى ستايل وده جديد عليها.

الجديد أننا بقالنا فترة طويلة ما شوفناش غسان مطر في دور واحد لبناني وبـ يتكلم باللبناني، بـ يلعب دور "أشقر" والد مايا اللبنانية. وعلى الرغم من أن مخرج العمل هو مجدي الهواري إلا أن الإخراج تقليدي ومافيهوش أي حاجة جديدة.

الحلقات القادمة هـ يظهر فيها آيتن عامر ودرة واللي أكيد هـ يضمهم مصطفى شعبان لقافلة الستات بتاعته.

ولأن تترات المسلسلات أصبحت عمل فني منفصل ممكن نقيمه على حدة، فـ خلونا نتكلم عن مقدمة المسلسل، أغنيات المقدمة والنهاية من كلمات أيمن بهجت قمر وألحان محمود طلعت وغناء وائل جسار. أغنية البداية تقليدية شوية من حيث الفكرة بـ تتكلم عن الكذابين والغشاشين وهي أغنية هادئة درامية ما كانتش مناسبة لطبيعة المسلسل الخفيفة. على عكس أغنية النهاية المرحة الخفيفة في لحنها وكلماتها اللي ماشية جدًا على ستايل المسلسل.

المسلسل في النهاية مثالي لمحبي الكوميديا والمسلسلات الخفيفة اللي مليانة مقالب وشديد التفاهة للي بـ يفضلوا الأعمال الدرامية الجادة الرزينة.