أنك ترجع للموروث حاجة وأنك تتعامل معاه حاجة ثانية خالص.. يعنى أن حضرتك ترجع للموروث فى اسم البرنامج بتاعك فتقول "تلت التلاتة كام" ودى مقولة مشهورة جدًا لما حد يأثر على حد فى الكلام ويغلبه فـ يقول الناس: "ده خلاه يعرف تلت التلاتة كام".. واللى هو طبعًا الواحد الصحيح والمراد هنا هو أنه عرفه قيمة الواحد الصحيح فى الحياة.

 

الموروث:

أما استخدام الاسم فهو موفق جدًا -من ناحية الشهرة- لكن التعامل مع الموروث بقى ما حصلش فى البرنامج لأنه من الآخر برنامج سياسى.. يعنى مهتم بالشأن السياسى (اللى مافيهوش واحد صحيح) ومهتم بالقضايا اللى بـ تحصل فى مصر من ترشيح وانتخابات وقضايا رفعها الإخوان وقضايا رفعها السياسيين والحكومة والمرشحين ومجلس الشعب وخلافه.. طب إيه علاقة الموروث باللى إحنا بـ نتكلم فيه.

 

العلاقة:

البرنامج بـ يهتم بالناس وهو برنامج إخباري بـ يعرض اللى بـ يجرى في بر مصر بدون حسابات (علشان الإعلام عادل).. وبـ يعمل متابعة أحداث السياسة وأحوال الناس (علشان الإعلام مهتم).. وبـ يرصد بالمعلومة والتحليل وبـ يسأل السياسيين وصناع القرار والمراقبين والخبراء.. علشان يوصلنا الشكل الكامل للمعلومة.. يبقى تمام ولما يكون الموروث بـ يقول لنا أن تلت التلاتة هو الواحد الصحيح اللى يعتبر علامة ورمز على الجدية والوصول للكمال.. يبقى الدنيا برضه تمام.. وهو اتكلم فى موضوعات كثير زى الدعاية الانتخابية والإخوان وهـ نعمل إيه معاهم والمشكلة السكانية.. والرعاية الصحية وثورة الإنترنت والإضرابات والجماعات الإرهابية والحركات الثورية.. وكل ده كان بـ يتم فى ستوديو واحد ترتيبه وترابيزته واحدة لكن خلفياته مختلفة (على أساس كسر الملل وكده) ومعانا عين مخرج شاطر بـ ينقل الكاميرا بين الضيوف والمذيع ووقت التقرير بـ يقطع عليهم براحة ويجيب التقرير.

 

طب إيه المشكلة؟

المشكلة بقى فى أن البرنامج تقريبًا واخد شكل واحد مع أنه مقسم لثلاثة أقسام لكنهم بـ يدوروا حول حاجات معادة يعنى أخبار عن مصر وتحليلات وتقارير من الشارع واستضافة شخصيات تعلق على الأخبار وعلى القضايا اللى بـ يتكلم عنها فى الحلقة الإعلامى عمرو خفاجى.. وللأمانة هو إعلامى محترف فى حواراته وبـ يدير الموضوع بشكل جيد.. لكن المشكلة أن أشكال البرامج بقيت واحدة يعنى مش لاقيين جديد.

 

ثورة الجديد:

إعلان.. بـ نفكر نعمل إعلان للشباب فى الجرائد ونقول لهم اللى عنده أفكار جديدة لتطوير البرامج فى التليفزيون يبعت.

خبر.. بـ يقول لك أن فيه إشاعة عن قيام ثورة جديدة على الميديا شعارها "قتلتونا مللاً".

إشاعة.. ناويين نطلع إشاعة مفادها التليفزيون المصرى هـ يطلع برنامج فكرته جديدة ضد الملل.

إلى المواطنين الشرفاء.. من يجد منكم أفكار جديدة فليتفضل مشكورًا ويقدمها لقسم شرطة الأزبكية فهى تايهة من زمان قوى.. وإحنا بـ ندور عليها.