كافيهات

لييندا كب كيكس: محلات الكب كيكس زادت واحد في الزمالك
اصدرت في: 02/10/2014

أي احتفال عندنا في كايرو 360 لا يخلو من وجود كب كيكس... موضوع التورتات بالنسبة لنا بقى قديم، يمكن لأن الكب كيكس عملية أكثر... كل ما عليك أنك تعرف عدد الأشخاص اللي هـ يكونوا موجودين بالتقريب وشكّل في أنواعها وأنت بـ تطلب والكل هـ ينبسط. بعد نجاح نولا Nola CupCakes أول محل متخصص في الكب كيكس، انتشرت آلاف المحلات اللي بـ تعملها، مش بس كده، ده كمان محلات الحلويات اللي بقى لها كثير في مصر زي لا بوار بدأت تعمل كب كيكس، لييندا كب كيكس أو Leyenda CupCakes في الزمالك واحد من المحلات الجديدة اللي بـ تجرب حظها في موضوع الكب كيكس ده. المحل من بعيد لا يوحي تمامًا أنه له علاقة بالمخبوزات أو الحلويات -لسبب ما تخيلنا أنه محل ساندويتشات سريعة وشاورما- لأن لا واجهة المحل أو اللوجو لهم علاقة بجو الكب كيكس المعتاد... واجهة زجاجية فوقها الاسم بحروف معدنية تحتها إضاءة خضراء، يمكن الشيء الوحيد اللي ممكن يوحي بوجود علاقة بالحلويات هي شخصية m&m's المشهورة Red، والموجودة بالحجم الطبيعي جانب باب المحل. أول ما دخلنا لاحظنا أن المكان بالرغم من أن مساحته صغيرة، إلا أن ناقصه الكثير من التفاصيل علشان يكون له شخصية مميزة. مافيش حاجة علقت بذهننا في المكان غير ثلاجة فيها تورتتين على الشمال وأنت داخل، وثلاجة في الواجهة فيها عدد محدود من الكب كيكس... ده غير كتابين على رف مع تمثال صغير لنفس الشخصية اللي لسه قائلين عليها فوق. نحب نوضح أن وقت الزيارة كان على الساعة 7 مساءً مثلًا فمعظم الأنواع كانت خلصت -قلنا دي علامة مبشرة الكب كيكس عنده بـ تتخطف-  فقررنا أننا نجرب الموجود وكان الآتي: شوكوليت فادج، وأوريو، وبلوبيري شوكوليت وكاروت كيك وفيريرو روشيه (11 جنيه للواحدة) وRed Velvet Cake Pops بـ 5 جنيه). مبدأيًا، وبلا استثناء الكيك في كل الأنواع بـ يعاني من الجفاف، مش عارفين ده عيب في الصنع ولا التخزين، أيًا كان السبب النتيجة كانت مؤسفة. برضه من المشاكل الأساسية للكب كيكس أنها باختلاف أنواعها مالهاش طعم، باستثناء كب كيك الجزر واللي كانت غنية بالقرفة بدون أي أثر للجزر... ماعدا قطعة متغطية بالجيلاتين للتزيين، والبلو بيري كب كيك اللي عجينتها كان طعم الـ Syrup واضح جدًا فيها. ما فضلش غير أننا نتكلم عن الفروستينج، واللي كان دهني جدًا لدرجة أنه بـ يسيب طبقة دهنية على شفايفك بعد ما بـ تأكله، سواء Cream Cheese أو شوكولاتة. عجبنا Cream Cheese  الأوريو بقطع البسكويت اللي فيه، وفروستينج الشوكولاتة اللي على كب كيك الفيريرو روشيه لأننا نعتقد أنه نوتيلا، بعكس الشوكوليت فادج واللي كان خفيف جدًا وطعم زبدة الكاكاو واضح جدًا فيه. كان نفسنا نقول أن الـ Red Velvet Cake Pops عجبنا، للأسف لأ، المشكلة أن المرة دي عجينة الكيك كانت دهنية جدًا... مافيش وسط، يا إما دهنية يا إما جافة، وبعدين الـ Red Velvet بالنسبة لنا الفروستينج الكريمي... واللي للأسف كان صلب ودهني. لييندا لسه في مرحلة الـ Soft opening، ودي مرحلة هائلة جدًا لإعادة النظر في حاجات كثيرة، لأن غير كده المكان مش هـ يقدر ينافس وخصوصًا أن الزمالك فيها كم من محلات الكب كيكس الممتازة.   

...

إدوشو كافيه: كافيه لطيف في المعادي جراند مول
اصدرت في: 28/09/2014

القاهرة بقيت مليئة بالكافيهات اللي ممكن تشرب فيها قهوة "على الواقف" زي ما بـ يقولوا. بموقعه في مول شهير زي المعادي جراند مول، "إدوشو كافيه - Eduscho Kaffee" هو أنسب مكان تأخذ فيه قهوة طياري كنوع من الاستراحة السريعة أثناء جولة التسوق.   مبدئيًا، الديكورات عادية جدًا، بالرغم من أنه مليء بالتفاصيل؛ من أول الترابيزات اللي سطحها مزين بتأثير الرخام، والكراسي الخشبية اللي عليها شلت خضراء... ده غير مجموعة المراوح اللي بـ تحاول تلطف الجو. بس الفكرة أن إدوشو مكان مفتوح في مول، وبالتالي مش هـ تسلم من إحساس أنك قاعد في العراء، يعني لو بـ تهرب من زحمة المول لمكان أهدأ، فالكافيه ده مش لك.   بالرغم من كده، المنيو منوّع والاختيارات فيه متعددة. بعد لحظات من التفكير اختارنا كابتشينو وسط (15 جنيه)، كاكاو ساخن (15 جنيه)، لاتيه مثلج (16 جنيه) وعصير ليمون (12 جنيه). زي أي كافيه ثاني ممكن تضيف نكهة على مشروبك بإضافة (5 جنيه) من ضمن النكهات دي: التوفي، الكراميل والفانيليا. الكابتشينو كان لطيف وحجمه مناسب جدًا، ولكن للأسف الكاكاو واللاتيه المثلج كانت نسبة اللبن فيهم قليلة جدًا وبالتالي حسينا أننا بـ نشرب مياه مُنكهة. الحمد لله الليمون كان فريش، ومنعش وسكره مضبوط، ده غير أن حجمه كان مناسب. بالرغم من أن الأماكن بـ تركز على المشروبات أكثر من أي حاجة ثانية، إدوشو بـ يقدم مجموعة محدودة من الساندويتشات، السلاطات والحلويات بأسعار مناسبة. جربنا الوافلز بالنوتيلا، واللي كانت رائعة وغنية بصوص الشوكولاتة والبندق. بالرغم من أن المكان يعتبر عادي، إلا أنه بـ يعرض مجموعة من أدوات القهوة والشاي، ودي حاجة مش كل الكافيهات بـ تعملها. لما كنا هناك، كان فيه تخفيض على بعض المعروضات منها منقي مياه كان سعره (100 جنيه) وأصبح (85 جنيه)، وماكينة القهوة والإسبريسو كان سعرها بعد التخفيض (1450 جنيه).

...

ماتيجوو: لما تتجمع لك مميزات الكافيه والمطعم في مكان واحد في المعادي
اصدرت في: 24/09/2014

ماتيجوو - Matigoo.. أول ما بـ تسمع الكلمة دي هـ ترد: "نيجي فين؟"، بس ماتيجوو اختار اسم على مسمى فعلًا، لأنه من أجمل الأماكن اللي ممكن تستمتع فيها بوقتك في القاهرة، لأنه جمع لك ما بين جمال أكل المطاعم المحترفة وجمال قعدة الكافيه وتنوع مشروباته، مش مجرد كافيه بس زي ما كنا فاكرين. جذبنا شكل المكان والإضاءة الخفيفة، المكان مقسم لقسم داخلي فيه تكييف، وقسم خارجي علشان تستمتع بالجو الطبيعة. أول ما دخلنا استقبلنا الجرسون، اللي كان في منتهى الذوق والأدب طوال فترة ضيافتنا في المحل. المنيو كان متنوع جدًا، فيه كل حاجة في المطعم العادي إلا أنه متميز بـ تقديمه وجودته، هـ تلاقي فيه مكرونة وبيتزا وساندويتشات برجر وأطباق عادية، وكل أنواع العصائر اللي تتخيلها، وأنواع كوكتيلات مختلفة كمان. أما الديكور فكان هادئ ومناسب لألوان اللوجو وطابع المحل. بدأنا بعصير بيكاسو بـ 20 جنيه، واللي فكرنا طبعًا بالفنان العالمي بيكاسو ولوحاته والحقيقة أنه كان حلو قوي، كأنه لوحة فنية بس على كوباية، وهو عبارة عن كوكتيل أناناس، وسفن آب، وأكسير فواكة لونه أزرق، وكانت ألوانه مدرجة زي أمواج البحر، وهو فعلًا حسسنا بانتعاش البحر واستمتاعه. أول حاجة قُدمت لنا كان Fillet Trois sauce بـ 85 جنيه، وده عبارة عن ثلاث قطع لحمة متوسطة مع ثلاث أنواع صلصة مختلفة، عارفين لما تحسوا أن الأكل بـ يجذبكم لعالم خاص، خالي تمامًا من أي حاجة إلا أنت والطبق، هو ده اللي حصل بالضبط.. فصلنا تمامًا، أول صوص كان صوص المشروم بالكريمة، والحقيقة أن قطعة اللحمة ما كانتش مقطعة بالتساوي فكان فيه جزء مستوي أقل من الباقي، بس طعمها كان حلو جدًا، الكريمة كانت مضبوطة والمشروم كان طازج، بعد كده انتقلنا لصوص الفلفل الأسود، واللي كان متبل بعناية فائقة، بـ تحس في فمك طعم الفلفل الجميل وقطعة اللحمة الطرية مع الصوص البني.. مزيكا، أما بقى اللي خلانا نذوب ونتنطط في نفس الوقت كان صوص المسطردة.. اللسعة الخفيفة اللي فيها مع عذوبة الصوص.. حكاية غرام وانتقام بين الصوص وقطعة اللحمة اللي شارباه كويس جدًا وفرحانة به وبـ تنتقم مننا من حلاوتها، وكان مقدم معاها بطاطس مهروسة متقنة جدًا ومضبوطة، وخضار مسلوق اللي للأسف خيب أملنا، علشان كان مُقطع كبير فبالتالي ما استواش كويس. الطبق الثاني كان Matigoo steak بـ 85 جنيه، وده كان عبارة عن قطعتين لحمة كبار مع صوص المشروم بالكريمة، وبطاطس محمرة، وأرز. الحقيقة أن قطع اللحمة طعم الصوص كان واضح فيها أكثر لأنها كانت أكبر، كمان البطاطس كانت مختلفة، كانت متقطعة شيبسي ومقرمشة ومليانة توابل منعشة، والأرز كان كويس بس عادي مافيهوش حاجة مميزة. بعد كده جابوا لنا طلبنا سلاطة تاكو – Taco salad بـ 43 جنيه، اللي للأسف تأخرت جدًا وجاءت بعد الوجبة الأساسية، وده طبعًا غير مقبول بالمرة، إلا أن شكلها مع طعهما خلانا نتغاضى عن التأخير، لكن للأسف ما عرفناش نأكلها كلها علشان كنا شبعنا. بعد الوجبة الدسمة دي ندمنا أننا كنا طلبنا chocolate fudge بـ 31 جنيه، خاصة أنه كان حلو قوي، طبعًا مش خفيف والشوكولاتة فيه تتحدث عن نفسها وبـ تقول لك أنا قطعة شوكولاتة حلوة، لو جدع كُلني.. عشاق الشوكولاتة هنا هـ يستمتعوا جدًا، بس لما تأكلوا غذاء زينا كده، ابقوا اطلبوا حاجة أخف والحقيقة أنه كان عنده حاجات كثير متنوعة في الحلويات. وكالعادة لما تيجي تروح مكان حلو، روح مع حد بـ تحبه، شخص تستمتع بكلامه وتسمعه، الناس اللي بـ تسمع قلبك من غير ما تتكلم دي، أيوه الناس النادرة اللي قربوا ينقرضوا دول، ممكن يكون صديق، أو أخ، أو الأب، أو الأم. المهم أنك تستغل كل لحظة في حياتك علشان تعبر للي بـ تحبهم عن حبك بالطريقة اللي تحبها وعارف أنهم هـ يحبوها.

...

كواي: أكل ممتع وقعدة حلوة على النيل في المنيل
اصدرت في: 22/09/2014

أجمل حاجة لما تروح مكان بـ يطل على منظر جميل، وفي نفس الوقت تستمع بالأكل هناك، مطعم كواي – Quay من أجمل الأماكن اللي على النيل في القاهرة، لو عاوز تروح مع عائلتك أو مع أصحابك هـ تستمتع أكيد. بحب أثنين سوا، المياه والهواء.. المياه والهواء.. فاكرين الأغنية دي لليلى مراد، هـ تحسوا بمعناها قوى وأنتم في كواي، المكان على النيل بالظبط وفيه مكان مكيف علشان لو الجو مش حلو، وكمان فيه مكان مخصص للأطفالkids corner  لو عاوزين يلعبوا. لكن أجمل حاجة أنك لو عندك أي مناسبة عاوز تحتفل بها خطوبة أو تجمع كبير للعائلة أو احتفال بعيد ميلاد، كواي ليه سفينة خاصة به بـ تأخدك في جولة في النيل، تأكل مع الناس اللي بـ تحبهم وتنبسطوا سوى، وده غير المطعم الأساسي طبعًا. وإحنا داخلين الجرسون قالنا أن الـMinimum charge 60 جنيه للفرد بس لو كنا جئنا الأثنين (اللي هو النهارده يعني) عاملين يوم free minimum charge for girls only وكمان جايبين فرقة تغني، وده لأنهم كل إثنين بـ يعملوا حاجة جديدة مختلفة تبسط الزبائن. فا ممكن تنتهتزوا الفرصة النهارده لو حابين. أول ما قعدنا وخلاص قررنا هـ نطلب إيه، يفاجأنا الجرسون أن الـ Menu ده لسه جديد ومش موجود أغلب اللي فيه، وبقينا كل أما نقوله على طلب يقولنا مش موجود.. لغاية لما قالنا على اللي موجود تسهيلًا علينا وعليه، الجميل أن المنيو فعلًا كبير ومتنوع وطبعته طبعة مجلة فعلًا، ومقسم للأكثر من جزء، وجزء لبناني، وجزء متنوع ما بين أكلات إيطالية ومكسيكية وعادية، وجزء صور للمكان. الحقيقة أن عصير المانجو (27 جنيه) والفرابتشينو (33 جنيه) جابوهم على طول وكانوا متناسبين جدًا، لكن بعد كده فضلنا مستنين الأكل لحوالي ساعة وربع، ونروح نتصور ونرغي وعملنا كل اللي ممكن تتخيلوه إلا أن الجوع غلبنا وكنا حاسين احساس الناقدين في برنامج ماستر شيف، وشوية وهـ نقوم نمشي عيب كده بقى. لكن جودة الأكل خلتينا نغض نظرنا عن موضوع التأخير ده، لأن الأكل فعلًا كان ممتاز، الكمية كانت كافية ومتوسطة لا كبيرة ولا صغيرة، والتقديم كان لطيف. فلما تحب تروح هناك أبقى اعمل حسابك على بيات بقى، يعني تروح الصبح تتغدوا العصر، لأن أي حاجة بـ تطلبها بـ تأخد ساعة على الأقل علشان تيجي، فروح استمتع بالمكان أكثر مع حبايبك، ولو أنت مستعجل.. يبقى افتكر أننا قلنا لك بلاش. مبدأيًا كده طبق المقبلات اللي كان عبارة عن كبدة لبناني بدبس الرمان (35 جنيه)، كان مظبوط جدًا وكانوا حاطين تحت الكبدة بطاطس محمرة شاربة الصوص طبعًا، فكانت حلوة جدًا ومهيئة إننا ندخل على الطبق الرئيسي، طبق الدجاج بالصوص المكسيكي (65 جنيه) واللي كان حار جدًا ومليان توابل منعشة، كأن بركان فيزوف قرر ينفجر فجأة في فمك  مع أول قطعة بـ تستطعمها، بس بعد كده بـ تتعود، ومنظر الفلفل الملون والبصل كان حلو قوي الحقيقة مع البطاطس المهروسة جدًا الفاتنة والخضار السوتيه، بس برضه وصفه في المنيو كان مختلف عن منظره في الحقيقة، لأنه كان فيه حاجات المفروض تضاف زي الذرة الحلوة والفاصوليا الحمراء، ما كانتش موجودة في الطبق خالص. طلبنا كمان طبق دجاج بالمشروم والكريمة (65 جنيه)، والحقيقة أن الدجاج كان مطبوخ بشكل ممتاز والصوص كمان كان حلو قوي، المشكلة الوحيدة كانت في الرز كان معجن للأسف، بس البطاطس المحمرة كانت مقرمشة ولذيذة. طبعًا بعد الوجبة الدسمة دي، كنا عاملين زي، زي اثنين مقاتلين خارجين من ساحة قتال بـ يهتفوا:"حرااام كفايه..!"، لأننا كنا طلبنا chocolate fondant (35 جنيه)، واللي معروف أنها كارثة إنسانية تمشي على الأرض، برضه الطلب اتأخر ساعة وكل ما نقول للجرسون، يصبرنا بكام كلمة والسلام، بس الحقيقة أن الموضوع كان يستاهل الصبر، منظرها على الطبق كان وهمي والآيس كريم فانيليا فوقها، هي صحيح كانت صغيرة، بس جبارة.. كل قطمة منها ممكن تشعرك بلذة الشوكولاتة القاتلة وحلاوة الآيس كريم المنعشة، حاجة كده سخنة وساقعة في نفس الوقت، تضرب في دماغك وتخليك تتنح كأن معاد النوم جاء بالظبط. المهم كانت زيارة لطيفة، لو عاوز تجرب مكان جديد ولذيذ دوس يا كبير، بس تبقى مفضي نفسك يومها. ودائمًا وأبدًا خد معاك حد أنت بـ تحبه وأحمد ربنا أنه رزقك بوجوده في حياتك، لأنك ممكن تكون واخده كشيئ مسلم به في حياتك، وده طبعًا مش صحيح، ما تكونش كائن شحيح ما بـ يحسش بقيمة الحاجة إلا لما بـ يفقدها. كن كريم وشكور لكل نعمة في حياتك وأجملهم الحب بلا مقابل.

...

كيك كافيه: كافيه محتفظ بجودته في الزمالك
اصدرت في: 21/09/2014

في سنة 2012 زرنا كيك كافيه أول ما فتح في الزمالك، تجربتنا كانت عادية ونعترف أننا ما انبهرناش لدرجة أننا نرجع ثاني للمكان. كمستكشفي كايرو 360، اللي بـ يرجعنا لأي مكان زرناه قبل كده هو اختبار مدى احتفاظه بمستواه، لأن عادة بعد ما بـ يتعرف المكان و زبائنه بـ تكثر الجودة والخدمة بـ تضمحل، فقلنا نشوف كيك كافيه هـ يروح فين. المكان كان مزدحم فقررنا أننا نطلع للدور العلوي، لاحظنا أنهم بطنوا سقف السلم اللي خبطنا فيه المرة اللي فاتت، واللي واضح جدًا أن فيه زوار أصيبوا بإصابات بالغة بسببه. لوهلة فقدنا الأمل أن حد من الجرسونات يعبرنا فاضطرينا أننا ننزل نأخذ المنيو بنفسنا منهم. المنيو مليء بكل الحلويات اللي ممكن تتخيلها، بالإضافة للسلاطات والسندوتشات، وأكيد المشروبات الساخنة والباردة. أول اختيار لنا كان لوح البيكان (30 جنيه) واللي تقدم لنا ساخن، طعمه كان رائع، طعم البيكان كان متجانس جدًا مع طراوة طبقة السكر البني المكرمل الكثيفة، العيب الوحيد فيه أن البيكان –بالرغم من وفرته- كان غير طازج بالمرة.  ثاني قطعة جربناها كانت لوح الليمون (25 جنيه)، ما كانش بجودة اللي قبله، لأن طعمه كان مسكر بزيادة بدون وجود أي آثار لنكهة الليمون، ده غير أن طبقة كيك الفانيليا طعمها الاصطناعي القوي فكرنا بكيك الفانيليا اللي بـ نجيبه من الكشك. ثالث تجربة كانت كيك الشوكولاتة (30 جنيه)، عادة بـ نواجه مشكلة في أن معظم الأماكن بـ تقدمه مسكر بزيادة، لكن الحقيقة المرة دي سكره كان مضبوط بالرغم من وفرة كريمة الشوكولاتة سواء من الخارج، أو من الداخل كحشوة. الكيك كان طازج وبيتي، مش زي المرة اللي فاتت واللي كان طعمه بيتي... كروكر. آخر تجاربنا كانت كيك الجزر والكوسا (30 جنيه)، للأسف دي كانت أسوأ تجاربنا مع كيك كافيه، لأن طعم شرائح الجزر والكوسا كان واضح جدًا وبالذات الثانية لأنها كانت مُرة جدًا، لدرجة أن الآيسينج اللي فوق القطعة ما نجحش في تغيير المرارة الموجودة في الكيك نفسه. في كايرو 360 عندنا إيمان قوي بأن الكابتشينو من المشروبات اللي ممكن تشربها في أي مكان وتنبسط، إلا أن كيك كافيه أثبت لنا العكس، الكابتشينو مازال بجدوته اللي جربناها في المرة الأولى، رغوة كثيفة لها طعم، ده غير أن القهوة نفسها ممتازة، طعمها ونكهتها قوية بدون مرارة. جربنا برضه سموثي الليمون بالنعناع (26 جنيه)، سألنا الجارسون لو نحب نزوّد سكر عليه، إلا أننا رفضنا علشان كنا عايزين نعرف هما هـ يضبطوه ولا لا، وفعلًا، كان من أكثر المرات اللي عجبنا فيها سموثي الليمون بالنعناع، الطعم بين المكونين كان متوازن، وكذلك قوام وكثافة المشروب. ما نقدرش أن فيه طفرة في جودة الآداء العام للمكان، وخصوصًا الخدمة اللي كنا بـ نسرع رتمها بنفسنا عن طريق أننا نروح لهم لحد عندهم. يمكن التطوير كان في كيك الشوكولاتة اللي كان طازج المرة دي. المكان  جيد مفيش كلام، ولكن باهتمام زيادة بالتفاصيل سواء في الأكل أو الخدمة ممكن المكان يبقى ممتاز.

...

باسيليز تاون لاونج: كافيه مريح فى وسط البلد
اصدرت في: 17/09/2014

فى قلب وسط البلد، هـ تلاقى كافيه مميز بـ يقدم شكل من أشكال من المعارض الفنية، من داخل المكان ومن الخارج، والسبب هو تصميمه الشبيه بالمتاهة وديكوراته الفريدة. "باسيليز تاون لاونج - Basilli's Town Lounge" يتكون من ثلاث غرف واسعين كل منهم يتميز بديكورات مبهرجة تشمل صور لمشاهير من ممثلين، ومغنيين وكمان أدباءمن ألفيس بريسلى وويليام شيكسبير، لغاية عبد الحليم حافظ وسعاد حسنى. بعد ما اختارنا المكان وصلت منيوهات باسيليزالبسيطة، والمكونة أغلبها من مشروبات، وكمان عدد من أنواع الآيس كريم منها بنانا سبليت المكون من قطعة موز عليآيس كريم فانيليا وشربات فاكهة. وإحنا بـ نقول لهم على طلباتنا عرفنا أن ماكينة القهوة عطلانة والموضوع ده قلل من حجم اختياراتنا. عمومًا، مجموعة كوكتيلات وعصائر الفاكهة فى باسيليز كانت ممتازة، ومن هنا قررنا نجرب كوكتيلهم الخاص، باسيلي كوكتيل (16جنيه)؛ كوكتيل مانجو، وموز، وزنجبيل وفانيليا. الفكرة بصراحة تستحق التحية بطعمها اللذيذ مع قوام سميك والفضل يرجع للموز والمانجو. طعم الفانيليا كان مختفى عن المشهد، لكن الزنجبيل قدر يضيف اللسعة المنعشة. طلبنا كمان عصير فراولة (10جنيه) وكيوى (11جنيه)؛ الفراولة كانت مسكرة وسميكة وفيها قطع من الفراولة، كل ده فى كأس طويل شكله شيك ومعاه شفاطة كبيرة تسمح بشرب قطع الفراولة الكبيرة. بالنسبة لعصير الكيوى، كان فى الحقيقة ينقصه نكهة الكيوى مع وجود طعم مر نتيجة استخدامهم لعصير الليمون.شكل العصير كان رائع، بـ يُقدم فى نفس كأس عصير الفراولة ويزينه شرائح من فاكهة الكيوى على الكأس من الداخل. بصراحة ثمنه فيه. أسعار باسيليز بشكل عام تعتبر رخيصة، الخدمة كويسة واختيارات العصائر لطيفة. صحيح ديكور المكان مش جديد، لكن أكيد سحر المكان وشكله المميز لازم يشدك. واحدة من الغرف لفتت انتباهنا، والسبب هو الكراسى والترابيزات كانت على شكل حطب، ورغم أن شكلهم بعيد كل البعد عن الشكل العام للكافيه، لكن الفكرة كانت هائلة. كل الثلاث غرف مريحين، مساحتهم كبيرة ومكيفين؛ لو كل ده مش مناسب بالنسبة لك، تقدر تقعد فى الخارج وتستمتع بالجو.

...

كولد ستون كريمرى: آيس كريم روعة فى كايرو فيستيفال سيتى
اصدرت في: 16/09/2014

أنت شايف أن القاهرة بـ تعانى من نقص فى عدد محلات الآيس كريم؟! أكيد بـ تهزر. المشكلة الحقيقة هى نقص نكهات الآيس كريم الخالصة، بعيدًا عن النكهات الصناعية.كولد ستونقدر يقدم اللى فى دماغنا بالضبط؛ مثلجات لذيذة غنية بالطعم الرائع. من آخر كايرو فيستيفال سيتى شدتنا رائحة الوافل، ولا إراديًا حاجة سحبتنا لمصدر الرائحة الرائعة؛ مهيب الركن وصاحب عدد الزبائن المهول "كولد ستون كريمرى -Cold Stone Creamery".مع أعداد الناس المنتظرة فى الصف علشان يحددوا اختيارهم من الآيس كريم، كنا خلاص على وشك نلف ونرجع ثانى، لكن شكل أوعية الآيس كريم الضخمة بألوانها الرائعةشدتنا من جديد. بكل صبر انتظرنا فى الطابور وبدأنا نتفرج على المنيو الرائعة المعلقة على الحائط. محاولتنا لحجز ترابيزة وفى نفس الوقت الانتظار فى طابور الطلبات فشلت بكل المقاييس نتيجة لحجم المكان الصغير واللى مستحيل يستوعب كل العدد الموجود وقت زيارتنا. الحل الوحيد قصادنا هو الاستمتاع بالآيس كريم فى أى مكان ثانى. كولد ستون بـ يقدم أحجام مختلفة من الآيس كريم 'Like it' من 12: 29 جنيه، 'Love It' من 24: 35 جنيه، 'Gotta Have It' من 36: 46 جنيه، 'Mine' من 48: 69 جنيه و'Ours' من 80: 110 جنيه، و"ابتكاراتهم" أغلى شوية من البولات العادية. أول ما وصلنا عند ثلاجة الآيس كريم رحب بنا المسئول وعرض علينا نجرب النكهات مجانًا. جربنا كل أنواع النكهات قبل ما نستقر على Cake Batter، شوكولاتة داكنة، فستق وMystic، أول اثنين فى بسكويت والاثنين الباقيين فى كوب عادى. اختيارنا من قسم "الابتكارات" كان تشيز كيك فانتازى. وإحنا فى مرحلة الدفع، كان صعب نقاوم الانقضاض على الآيس كريم، ومع أول تجربة وقعنا فى حب كل النكهات. لو كنت واحد من الناس اللى بـ تحب تضرب معلقة فى الكيك وقت تحضيره، يبقىهـ تشوف أن نكهة Cake Batter مالهاش حل. الشوكولاتة الداكنة كانت قوية، لكن سكرها مش زيادة كثير، يعنى من الآخر هايلة لكل مدمنى الشوكولاتة.نكهة الفستق كانت فستق بحق وحقيق، وواضح فيها طعم الفستق المحمص الطازج، أما نكهة Mystic، أو المستكة، كانت مسكرة وهشة بشكل لذيذ. نجم الشباك فى الواقع كان نكهة "تشيزكيك فانتازى"، الغنية بحشو فراولة وقطع بسكويت، طعمها فعلاً كان خرافى. إجمالاً، قدرنا نشبع اشتياقنا للآيس كريم من كل حاجة بـيقدمها كولد ستون.كل النكهات كانت ممتازة والموظفين هناك ودودين ويتميزوا بالسرعة. العيب الوحيد فى التجربة أن مافيش أى مكان فاضى بحيث نقدر نستمتع بالآيس كريم والسبب حجم المحل الصغير والزحام الشديد.

...

كافيه إيتوال: كافيه مريح وسط إزعاج تيفولى دوم هليوبوليس
اصدرت في: 14/09/2014

أى واحد راح تيفولى دوم هليوبوليس أكيد عارف مدى الزحمة هناك. فى وجود عدد كبير من المحلات مرصوصين فى مساحة صغيرة، وطوفان من الناس رايحين يحتفلوا بالويك إند، صعب نتخيل أصلاً احتمالية وجود مكان هادئ نقدر نتكلم فيه مع بعض.الاستثناء الوحيد كان مع "كافيه إيتوال - Cafe Etoile". رحب بنا على مدخل الكافيه جرسون لطيف عرض علينا أماكن داخل المكان أو فى الخارج. قررنا نختار مكان فى الداخل علشان إحنا عاوزين مكان نقدر نتكلم فيه ونتجنب دوشة الناس. كلنا وافقنا على المكان فى نفس واحد،وفورًاكنا على الكنب المريح. الجرسون بعدها على طول وصل بالمنيوهاتوترك لنا فرصة نختار براحتنا. مزاجنا كان رايح على حاجة حلوة وشوية شاى، ومن هنا طلبنا تشيز كيك بصوص الفراولة (27.90 جنيه)، تارت إيتوال (31.90 جنيه) وشاى أخضر منعش.المنيو فيها مجموعة من الأطباق الرئيسية التقليدية الموجودة فى أغلب كافيهات القاهرة. المشروبات على الناحية الثانية كانت متنوعة وكل شوية نشوف الجرسون ماشى ومعاهألوان رائعة من السموزى المنعش. التشيز كيك والتارت وصلوا سريعًا ومعاهم الشاى، الصراحة ما قدرناش نقاوم تجربة حلوياتهم اللذيذة أكثر من كده. على الرغم من حجم التشيز كيك الصغير بشكل عجيب، لكنهاكانت غنية بالكريمة وتشعر أنها خفيفة مع مربى الفراولة على الوجه. أما التارت فطعمه كان بعيد عن المستوى؛ قاعدة الكيك مختلفة عن قوام التارت الهش الخفيف وطعمها كان يشبه البان كيك البايت.كوكتيل الموز مع الكراميل كمان اللى بـ يغطى القاعدة كان مسكر بزيادة. الفكرة أن إضافة آيس كريم فانيليا قدرت تضبط الطعم وتجعله مقبول. الشاى الأخضر قُدم فى أبريق معدنى كان بـ يسرب المياه، وفى رأينا المتواضع أن الموضوع مش مستاهل كل الكلام ده. تلخيصًا للموضوع، تجربتنا مع كافيه إيتوال، بعيدًا طبعًا عن التارت السيء، كانت تجربة لطيفة جدًا. الجرسون كان كفء، وكل شوية يملأ المياه، ومافيش لحظة واحدة اختفى فيها عن أنظارنا. من ناحية الخدمة نقدر نقول ممتازة. بالنسبة للأسعار تعتبر معقولة ومافيش حد أدنى للطلبات، زى كثير من الكافيهات الموجودة فى تيفولى دوم. كمان، الجو العام كان هادئ فى مكان مشهور بالزحمة والدوشة.

...

ديفور: لما عشق الشوكولاتة يتحول لتحفة فنية مغرية في المهندسين
اصدرت في: 09/09/2014

أغلب الناس من كثر حبها للشوكولاتة ممكن تتمنى أنها تعيش في بيت من الشوكولاتة سواء في القاهرة أو براها، وكل يوم الصبح تلاقي أنواع كثير في البيت عملت نفسها أو حدتفنن في عملها، حاجة أشبه بفيلم Charlie's Chocolate Factory، أما إحنا فـ أخدنا كفايتنا تمامًا من كمية الشوكولاتة المبهرة اللي في محل "ديفور-Devour " عملت لنا حاجة كدة زي تعقيد ثم إذبهلال، ثم آه يا قلبي.. ولو أنتم من مرضى القولون العصبي ما تأكلوش الحلويات اللي بالشوكولاتة عنده، كلوا الأنواع الثانية حلوة وجميلة ومش ثقيلةوإلا إحنا مش مسؤلين عن اللي هـ يحصل. بدأنا بميني كيك كيت كات، تلك القطعة غير الصغيرة بالمرة، كانت عبارة عن كيك كيت كات كأنك بـ تأكل شوكولاتة كيت كات بس سايحة ومعها كيك بدل البسكويت، وما نخبيش عليكم كانت ثقيلة جدًا، يعني محبي الشوكولاتة الدسمة هـ يزقططوا، لكن الغلابة اللي عندهم قولون عصبي زينا، تكفيهم شوكة للتذوق. أما بقى خفة وجمال وحلاوة الطعم، اللي مع أول قضمة منها، تحس أنك رحت على جزيرة هادئة مليانة فانيليا وفراولة، وبـ تطير مع الكيك السبونج كده، هي ميني كيك ريد فيلفت Red Velvet، من بره أيسينج فانيليا لونه أبيض بياض الثلج (زي سنو وايت كده)، ومن جوه كيك أحمر جدًا -مش ريد فلفيتبقى- وبين طبقتين من الكيك موس فانيلا يحولك من كائن حزين لكائن مُتَمزج، باختلاط المكونات دي كلها في شوكة واحدة.. تشعر بالانسجام والتوازن.. جربوا بنفسكم وقولوا لنا، فيه هناك ميني كيك لكل أنواع الشوكولاتة اللي تحبوها، سنيكرز وتويكس ومارس ومالتيزر، وسعر الواحدة (22 جنيه) بس برغم حجمها الكبير. أما عن الكب كيك فإحنا فضلنا واقفين محتارين فترة طويلة جدًا، مش عارفين نختار إيه ولا إيه.. عارفين إحساس على بابا وهو في المغارة "ذهب.. ياقوت.. ألماظ.. أحمدك يا رب"، هو ده كان إحساسنا بالضبط وسط الأنواع المختلفة للكب كيك، ما بين فانيليا وشوكولاتة بأنواعها وكراميل وكوكيز.. فـ تبقى واقف محتار فعًلا،لحد ما ربنا هدانا لأول اختيار: كب كيك الكريمة بروليه Crème Brule، الحقيقة أن شكلها أغرانا جدًا جدًا بطبقة الكريمة البني اللي فوق، بس للأسف كانت مقلب، لأنك أول ما بـ تحط الشوكة تكتشف أنها ناشفة جدًا لأن اللي فوق ده مارينج ناشف، قلنا مش مشكلة نأكله مع الكيك بس للأسف ثاني الكيك ماكانش طازة، وكان بـ يتفرفت زيادة عن اللزوم، يعني تأكلها بالشوكة تفرفت، تعضها عضة مفترسة أنت شخصيًا هـ تتفرفت معاها، مش هي بس. وثاني تجربة لنا كانت كب كيك بالشوكولاتة والكراميل، وإحنا هنا بـ نقول لك احترس.. احترس الكب كيك فيه سم قاتل.. لا تأكل الكب كيك إلا وأنت مستعد لدماغ السكر والهيبرة، لأن تلك الشوكولاتة الثقيلة جدًا هـ تنزل معدتك وتعمل لك انقلاب داخلي،فلو عندك أي مرض يتأثر بالانقلاب ده، غض البصر بسرعة ولف وارجع ثاني، اختار أي حاجة ثانية خفيفة، كمان عجينة الكب كيك دي زي أغلب الكب كيك اللي شوفناهم وشاورنا لهم كده من بعيد،"مع السلامة يا حلوين.. معانا ربنا"، لأن شكلهم كان مغري جدًا، بس كمان هـ يموتونا من جمالهم يعني مش كده، علشان الشوكولاتة فيهم بـ تتكلم وتقول لك:"مش هـ تلاقي في حلاوتي مثيل.. لو تقدر.. جربني!"،والوصف ده بـ ينطبق على كب كيك فريرو روشيه، وتويكس وزبدة الفول السودانى ومالتيزر وكيتكات وإم أند إمز. حاجة كده على رأي يوسف بك وهبي:"أيتها السماء أمطري علينا ماء حتى نغتسل من آثام الشوكولاتة القاتلة.. ياللهول!" وأسعار الكب كيك بـ تتراوح من (12لحد 15 جنيه) ولو عاوز تزود مكونات ابقى اطلب براحتك طلبك الخاص. لأن الجميل في محل "ديفور" كمان، أنه بـ يعمل لك التورتة على حسب الشكل اللي أنت عاوزه، في أي مناسبة تحتاجها، وبـ يقدم أشكال مغرية جدًا الحقيقة، ولو تحب ممكن يبقى معاها كب كيك كمان، وكله بثمنه يا مون شيرىMon Chere. آخر حاجة بقى جربناها بس كان ينطبق عليها مثل "ماتنخدعش بالمظاهر" هي الـ Macaron اللي هو عبارة عن طبقتين من المارنج وجواهم صوص بالنكهة اللي تفضلها، كان فيه 3 ألوان وجربناهم كلهم (روز وأزرق وموف) أحلى واحدة كانت الزرقاء، بس الحقيقة أنه ما كانش طازة للأسف وكان كأنه مالوش طعم.. تحس أنك بـ تأكل سكر والسلام. وواحدة الـMacaron (5 جنيه). أخيرًا سيدي الفاضل، متأخر قوي أننا نقول لو أنت بـ تعمل ريجيم ما تقرأش المقال، بس ممكن نقول لك حوٌش رغبتك في التهام الشوكولاتة دلوقت لليوم الفري، أما الفرد الطبيعي العادي اللي بـ يحب الحاجات دي ومش بـ تفرق معاه، نصيحة لوجه الله ابقى ادخل على صفحتهم على الفيسبوك، واختار عاوز تأكل إيه علشان ما تحتارش زينا هناك.

...

ريد مانجو: سلسلة محلات الزبادى المثلج الأمريكية دلوقت فى سيتى ستارز
اصدرت في: 05/09/2014

الزبادى المثلج، ومين غيره طبعًا؛ المشروبالمنعش، والصحى لحد كبير وفى نفس الوقت سعره غالى بشكل مش طبيعى، وكل واحد فينا مر بعلاقة من الحب/الكره معاه.مافيش عندنا مانع طبعًا فى أى وقت نستمتع بكأس مثلج من المشروب اللذيذ، وعلشان كده أول ما وصلت الماركة الأمريكانى "ريد مانجو - Red Mango" للقاهرة، طلعنا عليهم على طول علشان نجربهم ونشوف إيه الكلام. فى مكانه الموجود بمنطقة الموزياك الخاصة بالأكل، المحل نوعًا ما منعزل عن زحمة ودوشة سيتى ستارز. التصميم ودرجات الألوان فى المكان ككل مختلفة خالص عن جو الألوان الفاتحة الموجود فى باقى محلات الزبادى المثلج.القعدة هناك معقولة جدًا، عبارة عن عدد محدودمن الترابيزات، والمكان بشكل عام مش زحمة. أول ما عرفوا أنها أول زيارة لنا، شرح لنا الموظف كل حاجة فى المنيو الكبيرة. ريد مانجو مش بس بـ يعمل زبادى مثلج، عندهم كمان سموزى من الفاكهة والزبادى، بارفيه، عصائر فاكهة فريش، فرابيه، ووافلز حلوة وحادقة. معظم الموجود فى المنيو قليل الدسم ومنخفض السعرات، والموضوع ده ممتاز مع الناس المهتمة بالحياة الصحية.اهتمام الموظفين بنا ما توقفش عند المرحلة دى؛ قدموا لنا كمان عينات تجربة من كل نكهات الزبادى المثلج الموجودة. المحبط فى الموضوع أن ريد مانجو فى مصر بـ يعمل ست نكهات فقط، رغم أنهم فى أمريكا عندهم أكثر من عشرين نكهة مختلفة.طعم الأوريجينال زى ما توقعنا كان عادى، وبصراحة مش جذاب. نكهات الرمان، الفراولة والتفاح الأخضر طعمها شبه بعض وعادى خالص من وجهة نظرنا. بعيد عن كل اللى فات، نكهة المانجو كانت لذيذة بشكل رائع وكانت أجمد طعم من الفواكة. فى الآخر استقرينا على الفانيليا مدغشقر مع أربع إضافات (32جنيه) هى مانجو، كريز، جرانولا ولوز مطحون. عندهم إضافات ثانية تشمل كل حاجة من حبوب، عين جمل، أوريو مطحون، إم&إمز ووصولاً للكيوى، الكريز، المانجو، البطيخ والعنب. نكهة الفانيليا مدغشقر كانت عادية، لكن برضه تعتبر مزيج لذيذ من النكهات. الخلط بين زبادى الفانيليا مع القرفة كان هائل، وفعلاً طعمه كانمنعش ولذيذ، ننصحكم تجربوها. أما بالنسبة للإضافات، المانجو كانت طازجة ولذيذة، أما الجرانولا كانت مقرمشة بشكل حلو.قطع اللوز المطحون كانت عديمة الطعم، لكن الصدمة الحقيقية كانت فى الكريز، اللى سبب لنا وجع فى أسناننا بسبب البذر. بشكل عام، ريد مانجو بـ يقدم زبادى مثلج معقول –لا هو ماحصلش يعنى ولا هو وحش للدرجة- فى أحسن الأحوال، التجربة كانت متوسطة. السبب فى كلامنا أن هى نكهة واحدة من بين الست نكهات كانت مميزة.نسينا نقول كمان أنك مع كوب صغير من الزبادى المثلج، هـ تدفع مبلغ محترم.

...

شاهد المزيد
مواضيع خاصة

دليل أحداث نهاية الأسبوع: حفلة مارسيل خليفة ومسار إجباري ومهرجان سيركايرو وفرقة مزامير النيل وعرض Alice in Wonderland

كل أسبوع بـ نحاول نجمع لكم كل جديد وممتع، بس آخر الأسبوع ده حكاية.. اتجمع المرح كله، عندك حفلات واستعراضات ومسرحيات، ومعارض فنية. نبدأ بيوم الخميس و"حفلة فرقة مسار إج