مخبوزات وحلويات كافيهات in وسط البلد Cairo, Egypt

كافيهات

إيتوال: كافيه ومحل حلويات مزدحم فى وسط البلد
اصدرت في: 27/11/2014

فى وسط البلد، وتحديدًا على شارع 26 يوليو، الحلوانى المكون من ثلاثة أدوار مقسم لكافيه صغير شيك فى الدور العلوى، ومحل حلويات جذاب فى الدور الأول بـ يقدم لك تشكيلة رائعة من الكيكات والحلويات. مع دخولك إيتوال، هـ يقابلك صفوف من الحلويات اللذيذة معروضة فى ثلاجة زجاج طويلة، تشمل عدد ضخم من الكيكات بتصميمها المميز، سعر القطعة الواحدة 4.50 جنيه. جربنا كيكة أسفنجية خفيفة بالكريمة وعليها طبقة آيسينج رطبة، بسيطة صحيح لكن طعمها لذيذ. أحلى حاجة فى الكيكات أنك أول ما تشتريها، تقدر تتركهم فى الثلاجة لمدة يومين وطعمهم يفضل طازج كأنك اشتريتها حالًا. تقدر كمان تشترى دستة كاملة من الحلويات اللذيذة بسعر 54 جنيه أو الكيكات الأغلى شوية بـ يكون سعرها 60 جنيه. الكافيه فوق هادئ شوية، وفيه بـ يقدموا مجموعة من الكيكات الموجودة تحت بالإضافة لمجموعة مميزة من المشروبات الساخنة والباردة. الديكورات كانت شيك وبسيطة، بترابيزات وكراسى من الخشب وسط جو مريح مكيف الهواء. طلبنا قطعة تشيز كيك كراميل وقطعة تشيز كيك بالكريز (10جنيه للقطعة الواحدة). الاثنين يميزهم الكريمة اللذيذة بقاعدة طرية من البسكويت المطعم بقشر البرتقال. قطعة التشيز كيك الكريز كان فيها قطع مستخبية من الكريز داخل الكريمة، وقدرت تضيف للكيك قوام مميز. علشان نبلّع الكيك طلبنا عصير فراولة (10 جنيه) الغني بقطع الفراولة اللذيذة وواحد ميلك شيك فانيليا (11 جنيه) المكون من آيس كريم فانيليا. إيتوال كمان عنده كشك صغير للآيس كريم بجانب المدخل، سعر البولة الواحدة 2.50 جنيه، والمفاجأة كانت وجود تنوع فى النكهات الموجودة: شوكولاتة، فانيليا، فستق، كراميل، كنتالوب، مانجو وحتى الكيوى كان موجود، مع اختيارات أخرى. صحيح الشوكولاتة والفانيليا كانوا تحفة، نكهة الكيوى كان فيها كلام. الحلويات الموجودة كانت تشمل حاجات غير الكيكات، إيتوال عارض حلويات شرقية وشوكولاتة جميلة مغلفة بأناقة، بحيث تنفع كهدية ممتازة للمناسبات. إيتوال عنده مشكلة، المكان بـ يزدحم بشكل رهيب لدرجة أنك صعب حتى تمشى قريب من المحل.

...

إيتوال: كافيه وركن هادئ فى وسط البلد
اصدرت في: 17/10/2012

الهدوء مهم جدًا، لما الأصحاب يحبوا يقعدوا مع بعض فـ يحكوا أخبارهم، ولما حد يحب يقعد مع مج كابتشينو لوحده من غير ما حد يزعجه، أو لما اثنين مرتبطين عاوزين يقعدوا مع بعض من غير ما يكون اللى قاعدين على الترابيزة اللى أمامهم سامعين كل اللى بـ يقولوه. ويا سلام لما يبقى الهدوء مع ديكور كلاسيك رقيق جدًا يحسسك بزمن الأبيض و الأسود والرومانسية بتاعة زمان.. إحنا شوفنا كل ده متوفر فى كافيه «إيتوال -«Etoile ."إيتوال" عبارة عن 3 أدوار، الدور الأول للحلويات الشرقية والتورتات بأنواعها والدور الثانى للحلويات الغربية والدور الثالث هو الكوفى وبـ يقدم كل المشروبات الساخنة زى الشاى والنيس كوفى والكابتشينو والهوت شوكلت والميلك شيك وحاجات ثانية كثير ومشروبات باردة بأنواعها وعصائر فريش وفروت سلاط وجاتوه وكرواسون وآيس كريم.إحنا لما روحنا شوفنا الأسعار كانت فى المتناول فمثلاً لقينا كابتشينو وكرواسون (12 جنيه) وآيس كريم (10 جنيه) وبيبسى مع جاتوه (12 جنيه) وفروت سلاط (10 جنيه) وميلك شيك (10 جنيه)، والآيس كريم بـ يُقدم وعليه إضافات مشهية جدًا زى صوص الشوكولاتة وبـ يكون تحفة وكراميل كمان وويفر بالكريمة، أما الكابتشينو كان مُقدم بشكل جميل وكان مرسوم على وشه وردة، الجاتوه كان ما يفرقش فى الجودة عن محلات الحلويات المشهورة. وبالرغم أن الأسعار فى المتناول إلا أن الخدمة تحسسك أنك فى مطعم شيك جدًا.والمكان بقى استراتيجى جدًا، هو بالضبط فى الإسعاف أمام دار القضاء العالى بجوار مطعم شبراوى، يعنى قريب من المواصلات ومحطة المترو.إحنا وأصحابنا أخذنا على المكان وبقينا نتقابل هناك دائمًا، وفى مرة اتعمل لنا مفاجأة من أصحابنا واحتفلوا بعيد ميلادنا هناك، الكوفى كان بـ يحتفل معانا وشغلوا أغانى عيد الميلاد والجرسونات قدموا لنا الأطباق مكتوب فيها اسمنا وحسينا فى اليوم ده كأننا ملوك. تخيلنا بصراحة أن ترتيبات المكان تكلفت مبلغ كبير لكن بعد كده عرفنا أنهم ما دفعوش غير ثمن التورتة والمشروبات بس وكل مظاهر الاحتفال كانت هدية من الكافيه.من الحاجات اللى هـ تخليك ترتبط بالمكان هناك معاملة الجرسونات ومستوى الخدمة، لأن الطلبات بـ تُقدم بسرعة وبـ تحس من طريقة التعامل أنك أفضل زبون هناك ولو شافوك متضايق شوية بـ يعملوا حاجات بسيطة تخليك تبتسم يعنى ممكن يرسموا لك على وش الكابتشينو وجه بـ يضحك أو قلب أو يرسم لك على الآيس كريم بالشوكولاتة، كمان الكوفى فيه Wi-Fi علشان لو عاوز تتصفح الإنترنت وأنت بـ تشرب حاجة.لما هـ تروحوا هـ تتبسطوا بالمكان كثير وممكن كمان يبقى مكانكم المفضل.

...

عتمان: مخبز وحلواني لذيذ في وسط البلد
اصدرت في: 24/05/2011

رغم أن محلات الحلويات والمخابز في وسط البلد ملهاش عدد، بس المحل ده بالذات يُعَتبَر كنز ومهم جداً لأي واحد من سكان وسط البلد، وحتى كمان اللي مش من سكانها. المحل موجود في شارع محمد محمود، جنب كافيه Costa وسوپرماركت إيزيس. لازم تخلّي بالك وانت بـ تدور عليه لأنه مش من الأماكن اللي باينة قوي في الشارع لدرجة أنك تقف عشان تجربه. من وانت في المدخل هـ تلاقي المحل عادي جداً زيه زي أي حلواني بـ تقف تجيب من عنده كيلو پيتي فور. لكن لمّا تدخل جواه، هـ تكتشف أن «عتمان» أكتر من مجرد محل بسكويت وپيتي فور. الحلواني ده بـ يعمل دايماً أنواع كتير ومختلفة من البسكويت والعيش، وكمان المقرمشات المملحة ( Mini-Pretzels ) اللي بـ تنفع للتسالي ومش بـ تلاقيها في محلات كتير في كايرو. نص كيلو من المقرمشات المملحة بـ يبقى بحوالي 5 جنيه، بس برضه مش بـ يبقوا متوفرين كل يوم. وعندهم كمان العيش الفرنساوي الطويل (الباجيت) ، وده طبعاً حاجة أساسية تلاقيها في أي مخبز. رغم أن الكرواسون (0.75 جنيه) دايماً بـ يبقى أحد إختياراتنا المفضلة، لكن الأحسن أنك تجيبوا الصبح. ده لأنه وهو لسّه خارج من الفرن بـ يبقى منفوش وطازة ومش مزيت قوي. لو نِفسك رايحة لحاجة مسكرة أكتر، يبقى جرب الـ "شكلمة" (12 جنيه للكيلو) وانت وحظك بقى، بـ تبقى طريه من جوة وعليها من فوق جوزهند. ورغم أن العجينة بـ تبقى خطيرة، بس ساعات بـ تبقى بايتة وقديمة. أما البسكويت بالليمون فهو مش قد كده، بس أهو حاجة حلوة وخفيفة وخلاص. الحاجة المميزة اللي خلتنا نروح تاني وتالت للمحل ده كانت العيش الأبيض المفرود المقرمش. بـ يبقى عليه إضافات مختلفة زي الروزماري والسمسم والجبنة، ونص الكيلو بـ 8 جنيه. العيش ده بـ يبقى مناسب جداً للساندويتشات المفتوحة أو عشان تِغَمِس بيه سلاطتك المفضلة. العاملين في «عتمان» بـ يبقوا أغلب الأوقات نشطين جداً وبـ يجهزوا لك طلبك في وقت قليل. لكن لو رُحت الصبح بدري قوي ممكن تلاقيهم لسّه بـ يفوقوا ومش طايقينك.

...

الين لو نوتر: منظر خيالي للقاهرة من فوق
اصدرت في: 22/05/2011

الأزهر پارك من أجمل الأماكن اللي في القاهرة، المكان زمان كان مقلب للنفايات ودلوقتي بقى كله خُضرة وبقى ملجأ للناس من زحمة ودوشة القاهرة. مليان بحيرات صناعية ونافورات، وفيه 4 مطاعم تقدر تاكل فيهم بعد ما تتمشى فى الجناين. موقع «ألين لو نوتر - Alain Le Notre» اللي فى الأزهر پارك موجود في منطقة رئيسية وفي واحد من أفخم المباني اللي هناك، موقعه كمان بـ يطل على كذا نافورة، ممر، وطبعاً القلعة والقاهرة من حواليها. الديكور الشرقي الفخم والراقي للمبنى عزز فكرة القاهرة الإسلامية وميز المطعم عن غيره من فروعه وعن المطاعم التانية اللي في الپارك. في الجزء المفتوح في المطعم القعدة عربي بشِلَت على الأرض ومصطبة، لكن للأسف راحتها مش بنفس حلاوة شكلها، لانها بـ تبقى مُتعبة بعد شوية لو انت مش متعود عليها، ده غير ان منطقة القعدة العربي التكييف فيها مش شغال بالكفاءة المطلوبة، لكن القعدات في الجزء المغلق مريحة ومكيفة كويس. بإصرار اننا نستمتع بالمنظر الهايل في الجزء المفتوح، قررنا نتحدى التكييف ووجع الضهر وقعدنا برة. طلبنا المنيو وقُلنا نجرب شوربة الموسم (20 جنيه)، وسلطة الفراخ التايلاندي (33 جنيه)، وساندويتش الروست بيف الكلاسيكي (39 جنيه)، وعصير إسمه «پارادايس» (15 جنيه) وشيك اسمه «مارس شيك – Mars Shake» (18 جنيه). الأسعار كانت غالية شوية بس صور الأكل اللي في المنيو كان شكلها حلو قوي فـ قررنا نجربه.شوربة الموسم كانت قليلة جداً كإنها يادوب معلقتين بالظبط في طبق صغير. كانت حلوة وكانت معمولة بالعدس والخضروات، بس برضه الكمية كانت قليلة جداً. الفراخ التايلاندي كانت طريقة تقديمها جميلة ومعاها 4 قطع فراخ صغيرة بصوص الفول السوداني وشوية خضروات طازة زي الجزر، الكرنب، الخس، وكمان مكرونة النودلز الرفيعة وعيش مقرمش. الطبق كله كان حلو بس المكرونة كانت غريبة شوية والسلاطة كان فيها طعم مرارة بسيط.ساندويتش الروست بيف كان معاه بطاطس محمرة، و رغم إنه كان بسيط بزيادة بس كان أحسن حاجة أكلناها هناك. كنا متوقعين إنه يبقى ناشف، بس العيش التوست البني ومعاه الروست بيف اللي متغرق بالجبنة الإمينتال كان طعمه هايل. المشروبات ماكنتش وحشة، الـ «پارادايس» كان فيه ليمون وعصير نعناع وسپرايت وكان طعمه برضه مُر شوية. الـ «مارس شيك» كان متذوق بـ شيكولاتة مارس الصغيرة وكان اللبن فيه أكتر من الشيكولاتة، ودي طِلعت حاجة كويسة في حد ذاتها لإنه لو كان غير كده كان هـ يبقى تقيل قوي. للحلو كُنا عايزين نطلب فوندان الشيكولاتة بس هما كانوا لسّه بـ يجددوا المنيو بتاعهم فـ ماكانش متوفر عندهم. طلبنا بداله بعد كده «فادچ كيك – Fudge Cake» (20 جنيه)، ونزلتلنا شريحة كيك كبيرة جداً ومليانة طبقات الفادچ اللي غرقانة في الشيكولاتة الغامقة وكانت نهاية كويسة للوجبة اللي أكلناها. بس برضه، منظر الأزهر أحسن 100 مرة من الأكل نفسه.

...

جروبي: نوستالچيا مكان "كان" أيام زمان
اصدرت في: 30/04/2011

«جروبي» كافيتريا البهوات والباشوات، النجوم والعساكر الأجانب. افتتحه جاكومو جروبي السويسري سنة 1892، وكان واحد من مشاريعه الكتيرة. فضل جروبي يُعتبر «Tamarai» بتاع زمان لغاية ما تم تأميمه سنة 1981. بعد التأميم بكام سنة، وزي حاجات كتيرة في البلد، فقد المكان كل طعم ولون، ومافضلش منه غير هيكل خاوي من المحتوي، سوفونير لقاهرة بلعها التراب. الكافيتريا من برة ممكن تخدعك، لسة المدخل المتزين بالموزّايك وديكور أواخر القرن الـ19 بحالة كويسة، زي باقي ميدان «طلعت حرب» اللي الكافيتريا موجودة فيه. أول ما تخطي عتبة الباب وعينيك تقع عليه من جوه، هـ تحس ان الزمن جار عليه. لما تدخل هـ تلاقي بيتيفور وشيكولاتة وكيك معروضين في المدخل. الكافيتريا سقفها عالي ومتزين بنجف قديم وأنتيكا. الجو العام هادي، وفاتر. الويترز لابسين قميص وبنطلون، يدوا شعور بالرسمية مع إن الخدمة اللي بـ يقدموها بعيدة كل البعد عن الرسمية وتكاد تكون منعدمة. المنيو بتاعهم فيه كل أنواع الأكل، لكن في وقت زيارنتا كان كتير من الحاجات اللي على المنيو مش موجودة! «Trois Petit Cochons» وترجمتها 3 خنازير صغيرين! من أشهر أطباق الأيس كريم في المكان وهـ تلاقي كل جيل الخمسينات والستينات عارفينه. الحلويات والتورتة والآيس كريم هي تخصص المطعم، ولسه لغاية النهاردة بـ يقدم أطباق بأساميها الفرنساوي القديمة. إحنا من باب التغيير جربنا سندويتش جبنه رومي سايحة (6 جنيه)، سعر كويس على عكس الطعم، وعصير ليمون (10 جنيه)، اتقدم ساقع كفاية، لكن طعمه كان ممكن يبقى أحسن. التورتات فيه أسعارها بـ تبدأ من 30 لـ240 جنيه، وأطباق الحلويات الشرقية من 17 لـ170 جنيه، أم علي وبسبوسة وكنافة. لو انت في وسط البلد، وعاوز تستكشف جزء من تاريخ وسط البلد اتمشى لـ«جروبي»، وعيش جواه ذكريات القاهرة القديمة.

...

عبد الرحيم قويدر: آيس كريم تموت عليه
اصدرت في: 20/04/2011

من غير كلام «عبد الرحيم قويدر» من أحسن محلات الحلويات في المدينة، «قويدر» بـ يقدم احلى آيس كريم في العالم كله وكمان أنواع حلويات تانية كتير رائعة وشهية. الحلويات الشرقية عنده دايماً صابحة ولذيذة والكيلو منها سعره من أول 30 جنيه لـ85 جنيه، والآيس كريم بالشيكولاتة عنده لذيذ جداً، بس خد بالك من السكريات لان وانت بـ تأكل في «قويدر» هـ تحس بـ طعم السمنة في فمك وطبعاً كلنا عارفين أضرار ده على القلب. «قويدر» واجهته القديمة بـ تبص على شارع طلعت حرب في وسط البلد، «قويدر» محل حلويات قوي جداً ويمكن احلى من محلات الحلويات في باريس. من الحاجات المفضلة لينا في «قويدر» الكنافة المحشية كريمة لذيذة ومرشوش على الوش فستق، واكيد طبعاً الآيس الكريم بالشوكولاتة الرائع والغني بطعم الشوكولاتة، وفيه نكهات تانية حلوة قوي عندهم ولازم تجربها زي الآيس كريم الفستق وآيس كريم البلح؛ الإثنين طعمهم رائع. ما تتلخبطش ما بين المحل ده والتاني اللي في «الزمالك»، لأنهم مختلفين، وفي رأينا «عبد الرحيم قويدر» بـ يقدم نفس الحلويات قويدر الزمالك بس بجودة احسن. رغم ان في فروع كتير غيرت شكل محلاتها لشكل عصري أكتر شبه الكافيهات بس فرع «وسط البلد» لسة زي ما هو، محافظ على شكله القديم الكلاسيكي، وهـ يدوقك حلويات هـ تشبعك وترضي رغبتك في حاجة مسكرة بطريقة مالهاش مثيل.

...

مواضيع خاصة

5 حاجات تخليك لازم تحب #القاهرة!

الزحمة والدوشة والمشاوير البعيدة، الدائري وطلعة المحور، كوبري اكتوبر أو 15 مايو، الطوابير اللي مش بتخلص، مدام عنايات اللي عندها الدمغة في الدور التالت في أي مصلحة ح