مطاعم

ولعتين: خبير الأكل المشطشط في المعادي
اصدرت في: 09/03/2015

مافيش أكل بـ نحبه ونكرهه في نفس الوقت أكثر من الأكلات السريعة المقلية بزيوتها الزيادة، فيها حاجة حلوة بصراحة، لكن هنا لازم تفكر في كل مرة تطلب برجر أو فراخ مقلية بالليل متأخر؛ الموضوع بـ يكون اختيار بين عدد كبير من المطاعم ولازم تختار منهم أقل واحد زهقت منه. بعد شهرته في هليوبوليس ومدينة نصر، "ولعتين" راح المعادي، واحتل مكان مستحيل يفوتك في تقاطع شارع النصر مع شارع اللاسلكي. مش هـ تلاقي في ولعتين أي حاجة زيادة عن كنتاكي، كوك دوور أو هارديز –خلينا نتكلم بصراحة- المطعم ده مش مختلف في حاجة. الفكرة هنا أنهم بـ يقدموا بديل للمطاعم السابقة بسعر أرخص شوية. المكان الواسع بإضاءته القوية وعدد من القعدات شكله على نفس طراز مطاعم الفاست فوود التقليدية، الموظف بـ يرحب بك من وراء الكاونتر بابتسامة وبـ يأخذ طلبك على طول، بعدها تقدر تنتظر الأكل على ترابيزتك أو هما يوصلوه لغاية عندك، نفس الكلام. تخصص "ولعتين" الحقيقي في الأكل الحرّاق، وبـ يقدم ساندويتشات بأحجام مختلفة، منها التوربيني، الساندويتش العملاق اللي طوله 50 سم وبجد مش لأصحاب القلوب الضعيفة. طلبنا صب تشيكن كومبو (25 جنيه) وساندويتش حريقة (19 جنيه) مع إضافة بطاطس كريسبي (8 جنيه). ساندويتش الصب تشيكن هو ساندويتش تقليدي جدًا من الفراخ الفيليه مع جبن شيدر، مايونيز وخس، لا هو بشع ولا تحفة. الفراخ مقلية كويس، الشيدر والمايونيز شغالين والخس طازج. البطاطس مستواها متغير وده كان واضح في زيارتين منفصلين للمطعم، وقت كتابة المقال، كانت محمرة كويس ومقرمشة، رغم أننا لما روحنا قبلها بيومين كانت جافة، مزيّتة وطعمها عمومًا مش لطيف خالص. الفوز معانا في مسابقة الساندويتش الأجمد كان أكيد ساندويتش حريقة، المكون من صدور فراخ مقلية والمفاجأة أن صوص البافالو اللي عليها كان حلو، الفراخ كانت مقلية صح، بطريقة حافظت على كمية هائلة من القرمشة والتتبيلة كانت غنية بالنكهة رغم كمية الصوص الكبيرة. البطاطس الكريسبي –بطاطس محمرة عادية مغطاة بتتبيلة خاصة- برضه كانت هائلة وقدرت تقدم قوام جديد ولذيذ للبطاطس يشبه البطاطس الكيرلي الشهيرة بتاعة هارديز. صحيح مافيش حاجة جديدة تبهر الشعب الأكيل، لكن ولعتين بـ يعمل الصح: فاست فوود لذيذ بأسعار مناسبة، حتى لو ما كانش من مطاعمك المفضلة، دلوقت عندك بديل لسلاسل الفاست فوود الثانية اللي كلنا حافظين منيوهاتها.

...

تشيكن دوت كورن: دجاج بلا نكهة وتتبيلة محروقة في المنيل
اصدرت في: 18/01/2015

بـ نلاقي مطاعم كثير بـ تحاول تقلد تتبيلة الفراخ المشهورة "كنتاكي" في القاهرة، واللي أغلبهم بـ يفشل للأسف، تشكين دوت كورن – chicken dot corn من المطاعم دي، علشان كده ما تنخدعوش بمظهر المطعم أبدًا لحد ما تذوقوا بنفسكم. لما دخلنا المطعم اللي في Nile blue blue، والحقيقة أنه كان فرصة كويسة أننا نكتشف أكثر من مكان جديد هـ نكتب لكم عنهم في الفترة الجاية إن شاء الله، المكان حلو وكبير على نافورة في وسط المكان، الأضواء بالليل جميلة عليها جدًا، وشكل الفلاير يخليك تحس أنك هـ تأكل أجمل دجاج في حياتك. المنيو معتمد على طلب الوجبات العائلية، وبجانبها فيه ساندويتشات مختلفة، وأرز بالخضروات والدجاج وسلاطات. فطلبنا وجبة لانش اللي مكونة من 4 قطع من الدجاج المقرمش وسلاطة الدرزل والصوص المميز مع الخبز والبطاطس بـ 28 جنيه، وchicken wrap اسمه سموكد تورنيدو بـ 21 جنيه، مكون من قطع الدجاج المقرمش مع الجبنة الشيدر وشرائح الديك الرومي المدخن في خبز التورتيلا مع الخضروات. أول ما الأكل وصل الحقيقة كان سخن جدًا وإحنا كنا جعانين قوى، لكن أول ما بصينا على حجم الفراخ صُدمنا صدمتنا الأولى، هم المفروض 4 قطع 2 منهم دبوس بحجم عقلة الأصبع وجناح أكبر من عقلة الأصبع بحاجة بسيطة، والباقي برضه كان وراك الدجاجة أما الصدر فتقريبًا هم ما سمعوش عنه قبل كده ولا عن حجمه. نيجي بقى للصدمة الكبرى التتبيلة، يا ترى إيه إحساسك وأنت جعان، ورائحة الأكل في مناخيرك وبـ تأكل أول قضمة، تلاقي طعمها استغفر الله العظيم يا رب جبس، أو محروق، يعني هي من كثر ما كانت ناشفة جدًا ومن غير طعم مش عارفين نوصفها الحقيقة، أما الصوص المميز اللي كانوا بـ يقولوا عليه، فده اختراع جديد جدًا لسه نازل في السوق اسمه كاتشب، ياه تخيلوا! فبما أن الجيش قال لك اتصرف، شيلنا الجلد اللي فيه النكهة وأكلنا الدجاج بس، اللي كان مليان دهون مش عارفين إزاي. ده غير أن مع أول قضمة جاءت قطة تشاركنا الطعام، اللي استمتعت به جدًا خاصة أنها كانت من نوع القطط اللي بـ يطلع فوق الترابيزة مش بـ ينونو بأدب تحت. المهم بعد التجربة الأليمة دي قلنا نجرب الساندويتش والحمد لله طعمه كان حلو، برغم أن التتبيلة كانت قليلة برضه، بس ده اللي عرفنا نأكله. الحاجة الوحيدة اللي نقدر نقول أنها كانت حلوة، هي التشيز كيك بالبلوبيري بـ 11 جنيه، لأنها كانت خفيفة ومنعشة، وجاهزة عندهم في الثلاجة.

...

الليدو: أجمل وأرخص برجر بفرع جديد في المعادي
اصدرت في: 09/12/2014

أغلب مطاعم البرجر في القاهرة بـ تتنافس في الطعم والجودة والأسعار والخدمات الأخرى زي المكان وأنواع الأكل بس الحقيقى أن فرع "الليدو – El- Lido" اللي لسه فاتح في المعادي قدر يثبت أن الحاجات دي مش مهمة خالص طالما أن البرجر بتاعك طعمه حلو وسعره معقول. المكان مش كبير، فتح مكان مكتبة ديوان اللي كانت في شارع 9 وأمام Buffalo Burger اللي يعتبر منافس قوي له، خاصة أنه متنوع أكثر وأكبر، بس الليدو صاحب مبدأ "نحن نختلف عن الآخرون" تمامًا. المطعم عبارة عن مطبخ وترابيزة جنب الكاشير وأشبه بالبار وواحدة زيها بس مطلة على الشارع. لما بـ تدخل الليدو، بـ تلاقي المنيو معلق أمامك، وما تستغربش خالص أن المنيو كله عبارة عن: ساندويش برجر بـ 10 جنيه، ساندويتش سوسيس بـ 10 جنيه، باكيت بطاطس بـ 7 جنيه، مخلل بـ 1.5 جنيه، واختيارك من المشروبات الغازية بـ 5 جنيه، أو جرانيتا على حسب موسم الفاكهة بـ 7 جنيه. وتم بحمد الله، مافيش أي حاجة ثانية ولا حتى أنواع مختلفة من البرجر، والغريب بقى أن ده اللي بـ يميز الليدو، لأنهم معروفين بأن البرجر بتاعهم من أشهى أنواع البرجر في القاهرة. الحقيقة أننا طلبنا كل حاجة في المنيو إلا المخلل، بس مع أول قضمة في البرجر اللي زودنا عليه مسطردة بس، ذوبنا في التتبيلة الغنية والحيوية للبرجر، وطعم المسطردة عليه مع التوابل كان منعش ومبهج، كان أكثر برجر متبل ببراعة أكلناه في حياتنا، ومش عليه لا جبنة ولا خس ولا مايونيز، أنت بـ تختار ما بين ثلاثة صوص، كاتشب ومسطردة أو طحينة، ولأننا ذوقنا أنواع برجر كثيرة سواء من مطاعم محترفة أو غير محترفة، إلا أن البرجر ده فعلًا يستاهل أنه يبقى المحل قائم عليه، لأنها أكيد مش هـ تبقى المرة الأخيرة اللي نروح له فيها بعد ما حبينا ساندويتش البرجر بتاعه من أول قضمة، كمان البرجر والسوسيس مشويين على الجريل بدون أي دهون ودي ميزة صحية جدًا، برجر وهمي بـ 10 جنيه بس، لكن للأسف حجم الساندويتش كان قد كف الأيد، يعني مستحيل هـ يشبعك لو أنت جعان، علشان كده كنا متشوقين أننا نذوق ساندويتش السوسيس اللي كان شكله مغري جدًا، بس برضه للأسف تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن، السوسيس كان ناقص تسوية وبـ يمط شوية، برغم التتبيلة الرائعة ما قدرناش نكمل الساندويتش اللي برضه كان قد حجم كف الأيد (نصف حجم قطعة سوسيس عادية). أما المزاج الحقيقي كان في باكيت البطاطس، بطاطس شيبسى مقطعة ما بين سميك ورفيع، الحقيقة أننا من عشاق البطاطس بكل أنواعها، فما بالكم وهي شيبسي، نوع البطاطس مناسب جدًا للبرجر خاصة أنها متنوعة قطعة طرية لسمكها وقطعة مقرمشة، وده اللي خلانا نستمتع بكل واحدة على حدة. طبعًا، مع الأكل ده لازم نشرب حاجة، ولما سألنا عن الجرانيتا الجرسون قال لنا أن كان فيه جرانيتا يوسفى وخلصت، وفيه حاليًا جرانيتا سوبيا، قلنا نجربها، والحقيقة أنها كانت ممتعة جدًا، بالذات مع جو الشتاء لما تشرب حاجة مثلجة بـ تنتعش وتزيد نشاط. للأسف خدمة التوصيل لسه ما اشتغلتش عندهم، بس هما وعدونا أنها هـ تشتغل في خلال أسبوعين، لأنهم لسه فاتحين من شهرين بس. نرجع ونقول استمتعوا بوقتكم في الأماكن اللي بـ تحبوها مع الأشخاص اللي بـ تحبوهم واحرصوا أنكم تبينوا لهم ده بالأفعال مش بالأقوال فقط. دمتم سعداء!

...

منقوشة: الفطائر اللبنانية وفرع جديد فى أمريكانا بلازا الشيخ زايد
اصدرت في: 04/12/2014

الأكل اللبنانى له سمة مميزة، مناقيش ولبنة وفتوش وتبولة.. وحاجات كثيرة كده من اللى قلبك يحبها، بس فكرة أن حد يتخصص فى نوع معين من الأكل اللبنانى دى مش موجودة كثير، من الناس دي مطعم "منقوشة – Man'oucheh"، كان زمايلنا فى كايرو 360 كتبوا زمان مقال نقدي عن فرع المهندسين، ولأننا شخصيًا ما جربناهوش ولأننا من محبي الشيخ زايد فلقيناها فرصة حلوة أننا نجرب مناقيش "منقوشة" فى الفرع الجديد هناك. المكان فى الجزء الخارجى من أمريكانا بلازا، جنب مطعم "عجينة" اللى كتبنا عنه قبل كده، القعدة أكبر شوية ومنوعة بين كنب وكراسي منخفضة وبين ترابيزات وكراسي عادية، المكان كان فاضي خالص وبعد شوية بدأ الناس تيجي تونسنا، جاء لنا الجرسون معاه المنيو اللى لقيناها بسيطة خالص، مقسمة لأنواع: زعتر، وشاورما، ودجاج، وجبنة، ولحمة، وحلوم بيف بيكون، وسي فوود، وXXL (منقوشة بس حجم أكبر)، إلى جانب قسم اسمه "أومليت" خاص بالإفطار، وواحد ثاني اسمه "زيادات" للأطباق الجانبية، وبيتزا، ومنقوشة ميني للأطفال، وأخيرًا التحلية والمشروبات. فى المقال اللى فات جربنا حاجات كثيرة بالجبن، فقلنا المرة دي ندوس فى اللحوم نجربها نشوف إيه النظام، طلبنا شاورمة لحم (34 جنيه) مع كفتة سبيشيال من منيو الـ XXL (46.50 جنيه سعر كومبو مع بطاطس ومشروب)، ومن الطلبات الجانبية أخذنا صحن خضرة (6.50 جنيه) وده عبارة عن طبق صغير فيه شرائح طماطم وخيار مع زيتون أخضر. الجرسون اللى كان معانا شكله كان لسه شغال جديد، لأنه وصف لنا الطبق أنه بـ يكون عبارة عن منقوشة مدورة وعليها المكونات، لكن لما جاءت لنا كانت عبارة عن حاجة زي رول أو ساندويتشات العيش الصاج، كمان قال لنا الطلب هـ يأخذ 10 دقائق لكن أخذ وقت أكثر من كده شويتين ثلاثة. منقوشة الشاورما اللحم ما حسيناش خالص أنها منقوشة، حسينا أنها عجينة عيش صاج، وداخلها مكتوب فى المنيو لحم وكبيس خيار وطحينة وطماطم وبصل وبقدونس، الحقيقة إحنا كنا حاسين بطعم العيش أكثر من المكونات، وكمان بـ نأكل بصل مع شاورما مش العكس، البصل كان طعمه طاغى على المنقوشة –أو العيش- وما استمتعناش الصراحة به، على عكس الكفتة السبيشال اللى مكونة من كفتة وجبنة وطماطم ومايونيز وشطة، كمية الكفتة بالنسبة للعيش كانت متقاسة بالمسطرة وطعم الصنعة فى الكفتة بالمكونات كانت ممتازة، ولأن الحجم هنا أكبر جاء لنا 2 رول مش واحد بس زي الشاورما، البطاطس عادية (بطاطس Farm Frites) وبرضه السلاطة الخضراء مافيهاش أى طعم مميز ولا حتى توابل أو صوص. نيجي بقى للتحلية، إما مهلبية أو منقوشة شوكولاتة نوتيلا وموز (22 جنيه)، على حسب وصف الجرسون أن العجينة بـ تطلع مدورة من الفرن سخنة وبـ يتحط عليها النوتيلا والموز، لكن جاءت لنا بالعكس باردة جدًا و"رول" برضه، ومافيش لها طعم مميز، بصراحة ممكن نعمل أحسن منها فى البيت. منقوشة بـ يضيفوا 12 % خدمة، تجربتنا الصراحة ما كانتش قوية، وللأسف مش عارفين هل هـ يقدر المكان ينافس المطاعم المحيطة به خاصة أن جاره مطعم "عجينة" وفيه كمان مطعم "فطيرة" قريب من

...

جاكيت بوتيتو: ما لذ وطاب من البطاطس المخبوزة فى المعادى
اصدرت في: 17/11/2014

فى كل مطاعم القاهرة، لازم تلاقى أكلات مكررة فى كل المنيوهات مهما اختلفت مدارسها، أحيانًا بـ تكون على شكل طلب جانبى أو طبق كامل. فى كل الأحوال، ومهما كان الطبق غالى أو أنت بـ تجربه فين، لازم تلاقيه نصف مستوي (إيه!) ومافيش اهتمام كافى به. مثال حى على كلامنا البطاطس المخبوزة. أكيد تقدر ترش عليها شوية ملح وفلفل وتضيف شوية زبدة وكله يبقى تمام، لكن موضوعنا هنا مختلف شوية عن المعتاد. لغاية وقت قريب، كان فيه محل وحيد بـ يركز جدًا على الطبق ده وهو سيمبلى بوتيتوز، لكن دلوقت سكان المعادى عندهم اختيار جديد فى شارعهم المحبوب، شارع 9. "جاكيت بوتيتو - Jacket Potato" –على حسب تسمية الإنجليز– بدأ الشهر اللى فات، بمطعم شيك متوسط الحجم باختيارين للقعدة، داخل المطعم أو فى الخارج. المطبخ المفتوح بـ يكشف عن بار سلاطات وإضافات من كل الأصناف، ومنه تقدر تطلب تحضير حاجة خارج المنيو الثابتة، أو تعمل حاجة على مزاجك. رحبوا بنا بحرارة على باب المطعم ووصلونا لترابيزة فاضية، لكن إحنا طلعنا فورًا على بار الإضافات علشان نقرر نطلب إيه. المنيو فيها مجموعة متنوعة من اختيارات الفراخ، واللحوم والخضروات، بجانب السلاطات وحلويات من البطاطا الحلوة. طلبنا طبق تقليدى من لحم مفروم بالجبن (37 جنيه) وتشيكن بابريكاش (39 جنيه). وقت التحضير كان قليل جدًا، ودائمًا بـ يكون عندهم كميات من البطاطا خارجة من الفرن وجاهزة للإضافات. البطاطا بـ تُقدم فى علب خضراء حجمها مناسب تقدر تحافظ على الأكل الملخبط وممكن تستخدمها للتيك أوت. طبق اللحم المفروم بالجبن كان بنفس جمال اسمه، يجمع بين كمية محترمة من اللحم المفروم وصوص وسترشير، زبادى بالنعناع وكمية كبيرة من الشيدر المبشور. قاع البطاطس كان محمر صح بحيث يضيف شوية قرمشة، والطبق بشكل عام كان بـ يشبع جدًا. طبق التشيكن بابريكاش كان برضه ممتاز، عبارة عن صدور فراخ بصوص البابريكا (فلفل أحمر حلو)، ساور كريم، مشروم، ومن ثانى، كمية كبيرة من الجبن الشيدر. قررنا نجرب طبق حلو، وكان اختيارنا بطاطا حلوة بالكريمة والعسل (19 جنيه). الكريمة قدرت تخفف شوية من سكر العسل القوى، ونجحت فعلاً فى عمل توازن فى الطعم. صحيح 30 جنيه ممكن يكون كثير شوية على بطاطس مخبوزة، لكن جاكيت بوتيتو يستاهل؛ بـ يقدم لك وجبة سريعة، ولذيذة وبسيطة.

...

لوجوز: وجبات سريعة مختلفة في الزمالك
اصدرت في: 13/11/2014

أوقات الواحد بـ يبقى نفسه في وجبة سريعة ولكن مختلفة عن اللي معتاد يطلبها وهو زهقان في المكتب، أو في البيت لما ما يبقاش عايز يبذل أي مجهود غير أنه يأكل. "لوجوز –  Lujo's" في الزمالك بـ يقدم لك أكلات مطاعم الوجبات السريعة مجمعة في منيو واحد؛ ومش بس كده، ده بـ يقدمها بشكل مختلف. بما أن المطعم في الزمالك، توقعنا أن مساحته تكون ضيقة؛ وفعلًا ظننا كان في محله. الجزء الداخلي للوجوز عبارة عن كاونتر متخفي في صورة بار بمجموعة كراسي عالية ملونة، ما ننصحش أنك تقعد على البار لأنك هـ تبقى قاعد وجهًا لوجه مع الكاشير، أما الجزء الخارجي فهو عبارة عن ترابيزة خشب بكرسيين برضه ما ننصحش أنك تقعد عليها إلا لو بـ تحب تأكل على أنغام موسيقى الورش –فيه ورشة جانب المحل- أو بـ تحب القطط لدرجة أنك تشاركهم وجبتك. بعد نظرة سريعة في المنيو، قررنا اختيار الآتي: Wasabi Shrimp Tempura بـ (38 جنيه)، وبيتزا مشروم ترافل (44 جنيه)، وكطبق جانبي اختارنا أصابع كوسة مقلية (10 جنيه) مع صوص المايو بستو كغموس (6 جنيه). قُدم لنا الأكل بعد فترة مش قليلة على ألواح خشبية شبه ألواح التقطيع، أما الكوسة المقلية فكانت في جردل معدني بسيط زي طريقة التقديم المعتادة في معظم المحلات دلوقت. اختيارنا الأول عبارة عن خبز التورتيا فيه جمبري مقلي (مغطى بطبقة مقرمشة من الدقيق والبيض ونشا الذرة) بصوص التمبورا، مع خيار مخلل بالسمسم وكُرات، والمفروض أن فيه واسابي ولكن للأسف ما حسيناش بطعمه نهائي؛ الملاحظة الأخيرة دي كانت العيب الرئيسي للساندوتش الرائع، المكونات كلها متجانسة وأحلى حاجة أن المكونات كانت طازجة وبالتالي طراوة الكُرات والخيار أضافت نكهة للجمبري من غير ما تأثر على قرمشته. حجم الساندويتش كان صغير نسبيًا كعادة أي ساندويتش معمول من خبز التورتيا. بيتزا المشروم ترافل كانت مثالية؛ بداية من كونها معمولة بالطريقة الإيطالية التقليدية حتى المكونات المتناغمة. البيتزا مكوناتها كالآتي: زيت الترافل، وهو أفخم أنواع المشروم في العالم، مع مشروم عادي وأوراق الجرجير عليها رشة خل بلسمي. في الأول استغربنا حدة طعم زيت الترافل، إلا أنه كان نكهة جديدة لنوع بيتزا معتاد ممكن تلاقيه في أي مكان ثاني. طبقة العجينة الرقيقة كانت مثالية في التسوية، مقرمشة من الأطراف من غير ما تكون محروقة والمنتصف قرمشته مناسبة جدًا مع طراوة المكونات اللي موضوعة عليها زي الجبن، صوص الطماطم والمشروم؛ الأخير للأسف كانت كميته قليلة جدًا. أوراق الجرجير كانت طازجة ووازن حدة طعمها وجود الخل البلسمي. الكوسة المقلية كانت ممتازة؛ بالرغم من أن سهل جدًا طبق جانبي زي ده يبوظ لأن الكوسة نفسها كخضار سريعة التسوية، ولكنها كانت طازجة: مستوية مضبوط ومقرمشة، أما طبقة النشا الذرة والدقيق بالبيض كانت مناسبة وشهية. غموس البستو والمايونيز كان جديد بالنسبة لنا، مضبوط من حيث الطعم، ولكن نعترف أننا أساءنا الاختيار لأن في نظرنا طبق جانبي زي ده كان محتاج غموس أخف من حيث القوام والمكونات. آخر اختياراتنا للحلو كانت كوكيز بطعم زبدة الفول السوداني (9 جنيه)، للأسف دي كانت الأسوأ من حيث الشكل والمضمون؛ حجمها صغير ورطبة جدًا، نكهة زبدة الفول السوداني كانت خفيفة جدًا وما قدرتش تعوض عن ردائة الحلو ككل. لوجوز مناسب جدًا لطلبات التيك أواي والمنزل، خصوصًا لو عدد الناس اللي معك كبير. صحيح ممكن يكون فيه أسعار أحسن في مطاعم وجبات سريعة كثير، إلا أن جودة الأكل مختلفة اختلاف عظيم هـ تحس به.   

...

فطيرة: فرع جديد لمحترفى الفطائر والبيتزا الخفيفة فى الشيخ زايد
اصدرت في: 30/10/2014

مافيش شعور أحلى من أنك تمشي من مطعم وتحس أنك مش ممتلئ أو ثقيل، "فطيرة – Feteera" اللى تعرفنا عليه أول مرة فى فرع الزمالك وعجبنا جدًا، فتح فرع ثاني فى الشيخ زايد قريب من مستشفى زايد التخصصي، المكان فيه مطاعم كثيرة زي "ليليز – Lily's" و"سيموندس"، وبجانبه على طول محل المخبوزات "خميرة" اللى هـ نكتب لكم عنه مقال منفصل قريب، وغالبًا هم تبع إدارة واحدة لأنهم بـ يشتركوا فى الجزء العلوي وفى مكان اليافطة الكبيرة أعلى المكان. السر فى فطيرة أنهم مش بـ يعملوها بالسمنة أو الزبدة، بـ تتعمل بالزيت "صيامى"، طبعًا بـ تكون أخف فى الطعم وأيدك مش هـ تتلخوص بالزيوت زي عادة أى فطير بلدي مشلتت أو عادي، التجربة كلها كانت رائعة.. تعالوا نقول لكم على تفاصيلها. المكان عبارة عن منطقة خارجية وقعدات بترابيزات بسيطة، والدور الأول جوه عبارة عن المطبخ، واحد عمال يعمل الفطير أمامك وجنبه الفرن الكبير المشهور، الدور العلوي فيه قعدات بأشكال مختلفة، ترابيزات وكراسي، قعدة عربى بشلتتات على الأرض وطبليات، قعدنا فى المكان بره اللى بـ يعيبه بس الدوشة من الزحمة اللى عند مطعم "ليليز" اللى جنبه. المنيو رائعة، مبهجة، متنوعة، مبتكرة، مقسمة لأنواع فطير كثيرة: فطائر للإفطار، وVegetarian وبأنواع جبنة مختلفة، وباللحم، وبالفراخ والسي فوود، وفيه كمان قسم للرقاق، والفطير المشلتت، والفطير الحلو، واختراع اسمه فطيرة بيتزا، كل نوع من الموجود له أحجام M وL وكمان رول، كل قسم فيه ابتكارات كثيرة جدًا خلتنا قاعدين نفكر فترة طويلة ناخد إيه من حلاوتهم، بس اللى شدنا بطريقة كبيرة في قسم الـ Vegetarian هى فطيرة مسقعة (37 جنيه حجم M)، مش متخيلين إزاى مسقعة جوه فطيرة!.. خاصة أن بـ يكون لها صوص وممكن يخلى الفطيرة مش لطيفة خالص.. الفضول تغلب علينا وطلبناها. الطلب الثانى كان لازم نجربه الصراحة، فطيرة البيتزا، اختارنا فطيرة بيتزا الفراخ بالباربكيو (47 جنيه)، المشروبات عندهم كلها مياه غازية بس، مافيش عصائر فريش، أخذنا سبرايت (6 جنيه)، وللتحلية اختارنا فطيرة بالكسترد والقشطة والقرفة (34 جنيه حجم L)، المنيو عامة موجودة على صفحتهم على الفيسبوك لو عاوزين تعرفوها بالتفصيل. تجهيز الفطير ما أخذش وقت كثير، أول حاجة نزلت لنا فطيرة البيتزا، زي ما قلنا لكم، تقدروا وبكل أمان أنكم تأكلوا الفطيرة بأيديكم لأنها مش مزيتة خالص، المكونات كانت كلها فريش عبارة عن فراخ وموتزاريلا وصوص باربكيو وفلفل أخضر وبصل وطماطم وبيض، طعم الفراخ بالباربكيو كان وهمي مع شرائح الفلفل اللى أضافت للطعم النهائي كثير، الفطيرة سُمكها متوسط والحجم الـ M كافى لشخص أكلته عادية أنه يحسسه بالشبع (مش الامتلاء). فطيرة المسقعة بقى جاءت بعدها بشوية، اختراع.. بجد، باذنجان ولحمة مفرومة وموتزاريلا ورومي مع طماطم وفلفل أخضر وبصل، كل دول حشو فى فطيرة خفيفة ولذيذة، بعض أطرافها مقرمشة لكن العجين الأصلى طري وخفيف وهش، بعض الأطراف بس ما كانش واصل لها الحشو لكن الطعم فى الآخر كان حكاية، تحس أنك بـ تأكل أكلتين فى واحدة، وبرضه مشبعة جدًا. مسك الختام فطيرة الكسترد والقشطة والقرفة، يا نهار حلاوة! إيه ده، بـ تيجي مقطعة قطع صغيرة مكونة شكل وردة، الحشو غني لدرجة أنك لما بـ تقطم تبقى مش عارف تأكلها منين ولا منين، مزيج الكسترد مع القشطة حلو جدًا والقرفة وصلتها لمستوى ثاني أعلى، غلطتنا أننا طلبنا الحجم الكبير (8 قطع) فما قدرناش نكملها، بس ممكن تأخذها تيك أواى. المنافسة دلوقت بقيت سخنة بوجود مكانين لعمل الفطير فى الشيخ زايد بين "فطيرة" و"عجينة" اللى موجود فى أمريكانا بلازا، بس تجربتنا فى فطيرة كانت خطيرة بمعنى الكلمة، أكيد لو إحنا فى نطاق الشيخ زايد هـ يبقى أول حاجة تيجي على بالنا، ولو قاعدين فى البيت مكسلين نعمل أكلة حلوة أكيد هـ نكون فاكرين رقم الدليفري بتاعه.

...

مرفيز: اخطف لك وجبة سريعة صحية في المعادي
اصدرت في: 22/10/2014

فيه أوقات بـ تبقى محتاج ساندويتش سخن يشبعك وفي نفس الوقت يبقى صحي ولذيذ، ودي مكونات صعب تتجمع لك في القاهرة، بس "مرفيز – Murphy's" المشهور في المعادي حقق لك المعادلة الصعبة. المحل صغير مش كبير فيه ترابيزتين بس تقريبًا، وبـ يعتمد على أنك تطلب ساندويتشاتك وتمشي أو خدمات التوصيل، المنيو متنوع ما بين الفراخ واللحوم والسلمون، غير الأطباق الجانبية زي  أجنحة الفراخ والـ Cheese Balls، وممكن تشوف المنيو كامل في صفحتهم على الفيسبوك. طلبنا كساديلا بالفراخ على الطريقة المكسيكية (31 جنيه)، وهي عبارة عن عيش زي العيش الشامي وجواه صوص مايونيز وجبنة حمراء وخضروات بالصوص المكسيكي (قطع بصل وطماطم وفلفل صغيرة) وبـ تتحط على الجريل علشان تخرج مقرمشة ولذيذة والحقيقة أنها كانت مميزة ومش مقرمشة زيادة أو محروقة، وقدم لنا معاها صوص زيادة وخلطة مكسيكية زيادة. كمان طلبنا ساندويش Fried Chicken with Sweet and Sour sauce بـ 28 جنيه، بس للأسف ما كانش فيه نكهة واضحة زي الكساديلا، والماكينة اللي كانت بـ تسويها سابت أثر أسود كأنه فحم على الساندويتش وده خلانا ما نعرفش نستمتع به للأسف. لكن أجمل حاجة عنده الـ Cirsscuts بـ 12 جنيه، ودي بطاطس محمرة على شكل مربعات في بعض، والحقيقة أنها كانت طرية من جوه ومقرمشة من بره زي ما بـ نحبها بالضبط. حاولنا نطلب Cheese Balls، بس للأسف ما كانتش موجودة عندهم. هـ تلاقي كمان في المنيو بتاعهم هوت دوج مميز بثلاثة أنواع: Classic, Original, Chili، وأسعارهم من أول 9 جنيه للحجم الصغير لـ 25 جنيه. مش بس كده غير أقسام اللحوم والدجاج والجمبري اللي عنده، مرفيز عامل Green Side للنباتيين، واللي فيه Smoked Salmon and Tuna Sandwich، كمان عنده أنواع مميزة جديدة من الساندويتشات زي الروست بيف والـ Steak and Cheese، ده غير أنواع الصوص الخاصة به اللي مش هـ تلاقيها في أي مكان ثاني. وبالنسبة للحلو لو كنت لسه جعان، هـ تلاقي نوتيلا وافل بالحجم اللي تحبه كبير أو صغير، أجمل حاجة في مرفيز أن كله صحي هـ تلاقي فيه الأكل اللي بـ تحبه بأسلوب صحي وممتع، وأسعاره مش غالية.

...

فلفلة: مطعم الأكل المصري الشهير وصل المهندسين
اصدرت في: 14/08/2014

"فلفلة" من المطاعم المشهورة جدًا اللي بـ تقدم الأكل المصري الصميم. لما عرفنا أنه فتح في المهندسين قررنا أننا نروح نشوف هل هـ نقدر نعتمد عليه لما تطلب معانا فول وطعمية "والذي منه"، أو هـ نستمر في اختياراتنا المعتادة اللي بقى لها فترة في المنطقة؟ مبدئيًا فلفلة المهندسين ديكوراته تختلف تمامًا عن أي فرع ثاني، يمكن بـ يحاول أنه يتواصل مع أهل المنطقة من خلال الواجهة الخشبية المليئة بالموتيفات المصرية الملونة، واللي في الوقت نفسه لها طابع حداثي. موضوع تفاصيل الديكور الكثيرة ما بـ ينتهيش عند الواجهة فقط، ده بـ يمتد للداخل بمجموعة من نفس الموتيفات، زائد جداريات –هي كلمة كبيرة- بس هي الوصف المناسب للرسوم اللي على الحائط من أوله لآخره. العيب الأساسي أن المطعم إضاءته مش كافية، فبالتالي أنت شايف أشكال وألوان كثيرة من غير ما تعرف تفسرها... يعني من الآخر دوّشة بصرية. المكان فيه عدد محدود من الترابيزات، داخل المطعم نفسه فيه بار على اليمين، وفي الوسط اثنين High Tables، ده غير ترابيزتين خارج المحل. الحقيقة أننا حاولنا نقعد داخل المحل، ولكن شكلهم كده كانوا بـ يحاولوا يخففوا الأحمال وبالتالي مش مشغلين تكييف، زود على كده الحرارة اللي خارجة من المطبخ... القعدة كانت مستحيلة. المهم... قررنا أننا نطلب ساندويتش فول (1.75 جنيه) العيش طازج والفول كطعم كان حلو جدًا، إلا أنه كان ملحه زائد عن المطلوب، ساندويتش الطعمية (1.75 جنيه) كان رائع، دائمًا مشكلتنا مع ساندويتشات الطعمية أن سلاطتها بـ تضيع قرمشة الطعمية نفسها، إلا أن فلفلة مشهور بأن مكونات السلاطة اللي بـ يضيفها مقرمشة زي الخس والكرنب، فبالتالي الطعمية فضلت مقرمشة... نقدر نقول أن ده أفضل ساندويتش طعمية جربناه. فلفلة يعني شاورما، فكان لازم نجربها، طلبناها كومبو (15.50 جنيه)، قبل ما ندخل في تفاصيل الساندويتش لازم نوّضح أن كل ساندويتشات اللحمة جانبها نجمة صغيرة بـ تشير لجملة مكتوبة في آخر المنيو: (لحم بلدي متجهز عندنا... نضمن لك أكل خالي من اللي بالي بالك.)، وبالفعل اللحم طعمه وتسويته كانت أكثر من ممتازة، مافيش داعي أننا نتكلم عن البطاطس لأنها مش Homemade –يعني مش عاملينها من الألف للياء- بالرغم من أنهم أضافوا بعض البهارات عليها... بس في النهاية هي مش مميزة. آخر ساندويتش وقع اختيارنا عليه كان السجق المصري الحجم العادي (7.00 جنيه)، كان نفسنا أننا نكتب رأينا فيه، بس للأسف إحنا ما لقيناش سجق علشان نتذوقه. الطلبات كلها كانت جاهزة في أقل من دقيقة... بلا مبالغة، عدا السجق، قلنا بقى هـ نأكل الساندويتش الأسطورة... بس للأسف هو كان أسطورة، لأن كل اللي أكلناه كان عيش وخس، قطعة السجق الوحيدة كانت واقعة في الكيس.. انتهيت القصة. الخدمة ممتازة وسريعة، المكان نظيف جدًا، غلطة السجق قاتلة، بس ده ما يمنعش أننا هـ نفكر في فلفلة لما تطلب معانا شاورما.  

...

برجر جوينت: فرع المعادى الكلاسيكي اختلف شوية عن زمان
اصدرت في: 05/08/2014

آخر ثلاث أو أربع سنين قدروا يطّلعوا ناس كثير خارج الساحة. قدروا كمان يخرجوا مشروعات ووصّلوا ناس للإفلاس. وسط كل ده، مطاعم كثيرة قدرت تفلت، ومطاعم كبرت وازدهرت، أما إحنا فاهتمامنا كله موجه ناحية معرفة تأثير الكلام ده على جودة الأكل! "برجر جوينت - Burger Joint" المعروف بالفعل لأهل المعادى، كان لوقت طويل هو الوجهة الأساسية لكثير من الشباب الصغيرين لا يمتلكوا اختيارات واضحة للسهر. نقدر نقول أن سبب استمرار برجر جوينت طوال الوقت ده كان خلطه بين الموقع الممتاز وبساطة الأكل. المكان نفسه ما شهدش تغييرات كثيرة، أو مافيش تغييرات أساسًا. لسه محتفظ بمكان صغير مكشوف بكراسى خشب صعب تتحمل الجلوس عليها فى الصيف، ولطيفة فى الشتاء. طلبنا وورمان برجر (42.95 جنيه) ومعاه قطعة برجر إضافية (11 جنيه). طلبنا كمان ويدجز (10.50 جنيه) وحلقات بصل (13 جنيه). الويدجز كانت ساخنة، سميكة ومملحة، وطبعًا زى ما كل زبائنهم عارفين أنك تقدر تطلبها بدلاً من البطاطس فى وجبة الكومبو بدون أى تكلفة إضافية. حلقات البصل، المغطاة بعجينة مقلية سميكة، كانت لذيذة، لكن للأسف ينقصها شوية قرمشة. أما بالنسبة للورمان برجر، اللى عليه طماطم، خس ومايونيز، بالإضافة لبيف بيكون، مشروم، بصل مسكّر وصلصة حلوة، كان لذيذ فعلاً خصوصًا أنه عصارى بشكل هائل. رغم أن العيش والمكونات كانت طازجة، للأسف أغلب العصارة كانت ناتجة عن الإضافات مش من اللحم نفسه، اللى كان مطهى بزيادة ومفحم شوية. لاحظنا كمان أن اللحم مختلف عن زمان، صحيح برجر جوينت عمره ما كان متخصص فى برجر مطهى medium-well، لكن اللحم المطهى بزيادة وطعمه عديم النكهة كان فعلاً محبط كونه من أحد مشاهير المعادى. أكيد إحنا فى منتهى السعادة أن برجر جوينت مازال متواجد علشان يشبع حبنا للبرجر، لكن من المؤسف أننا نشوف مستوى أهم عنصر فى الموضوع بـ يتراجع –ألا وهو قطعة البرجر نفسها- خصوصًا مع ظهور منافس جديد فى كل شبر. هل يقدر الموقع وارتباط مجتمع المعادى به يساعدوا برجر جوينت على الاستمرار؟ سؤال يطرح نفسه.

...

شاهد المزيد
مواضيع خاصة

دليل أحداث نهاية الأسبوع: حفل فرقة الكفافة ومعرض مراسم سيوة ومسرحية جد جد جد جدي

كعادتنا كل أسبوع بـ نحاول نوفر لكم الأحداث الجديدة والمختلفة اللي تبسطكم في الويك إند بتاعكم. ونبدأ بيوم الخميس وحفل فرقة الكفافة بقيادة المطرب عبد الواحد البنا في