مصر الجديدة مطاعم in Cairo, Egypt

مطاعم

تشيلي باز: الأخ الأصغر لمطعم تشيلاكس بيقدم أكلات فاست فوود مميزة
اصدرت في: 12/06/2016

هليوبوليس، وما أدراك ما هليوبوليس؛ واحدة من أجمل معالم القاهرة وفيها آثار ساحرة زي قصر البارون والكنيسة البازيليكية وكمان المعمار المميز لمنطقة الكوربة، ودائمًا بنشوف فيها أجدد المطاعم والكافيهات، وواحد من الأماكن دي "تشيلي باز-ChiliBuzz" اللي يعتبر من أحدث مطاعم الفاست فوود في القاهرة ومكانه تحديدًا داخل مطعم تشيلاكس. الفكرة إن تشيلاكس الموجود على شارع الميرغني عمل مطعم تابع له وهو تشيلي باز في نفس المكان. نبدأ بوصف المكان وأجواءه اللطيفة ونتكلم عن ديكورات المطعم المستوحاة من جزيرة سانتوريني مع منطقة آوت دوور بسيطة مميزة عبارة تراس، كل حاجة هناك فعلًا هتفكرك بسانتوريني من ألوان المكان الزرقاء والبيضاء والشبابيك بلونها الأزرق الفاتح وأدوات الإضاءة المصنوعة من الفخار. طبعًا تشيلاكس معروف عنهم المنيو الكبيرة المليانة أكلات من كل أنحاء العالم ومنها أطباق باستا وسي فوود وستيك وفراخ، بس منيو تشيلي باز متخصصة في البرجر والهوت دوج. وصلنا لترابيزتنا في المنطقة الآوت دوور واتفرجنا على منيو تشيلي باز المكونة من صفحة واحدة. بدأنا بتشيلي تشيز فرايز (27.99 جنيه) وتشيكن تندرز (26 جنيه)، وبالنسبة للبرجر قررنا نطلب Sweet Spicy Bacon (39.99 جنيه) مع Mozza Blast (34.99 جنيه). أطباق المقبلات وصلت بسرعة في طاسات معدنية صفراء وإحنا دخلنا في الموضوع على طول. التشيكن تندرز كانت عبارة عن أربع قطع صدور فراخ رفيعين، مقرمشة من برة وطرية من جوه وتتبيلتها ممتازة، ويا سلام لما تغمسها في صوص الهاني مسطرد اللي بيتقدم مع الطبق. أما البطاطس فكانت تحفة، عليها جبن شيدر سائح وتتبيلة مخصوصة عملوا نكهة رائعة، والتشيلي صوص صنع الفارق. كان نفسنا التشيلي يكون أكثر من كده لأنه كان عامل شغل عالي مع باقي مكونات الطبق. بعدها وصلت الأطباق الرئيسية ومعاها قفازات علشان ينقذونا من لغوصة البرجر الجميلة. ساندويتش Mozza Blast عبقري فعلًا، عبارة عن قطعة برجر كبيرة عليها قطعتين أصابع موتزاريلا وشريحة جبنة وحواليهم جبنة شيدر سائحة، مع مايونيز وخس. قطعة البرجر نفسها كانت طرية وعصارية وتسويتها روعة، أما العيش فكان طازة لكن بيتفتت بسهولة. بصراحة المكونات كانت ماشية مع بعض ومافيش أي مكون فيهم بيسيطر على الطعم لوحده. أما ساندويتش Sweet Spicy Bacon فهو عبارة عن قطعة برجر 200 جرام غرقانة في المايونيز مع خس وصوص باربيكيو وعليهم بيكون، وكل ده في عيش طازة، ونقدر نقول من غير تفكير إنه رائع زي الساندويتش الأول، بس في ملحوظة إن صوص الباربيكيو كان طاغي على الطعم – وطعم البيكون مكانش ظاهر بسببه – لكن المايونيز قدر يوازن الموضوع. على العموم، زيارتنا لتشيلي باز كانت ممتعة مفيش شك. تشيلاكس أصلًا من المطاعم الهايلة اللي تقدر تستمع فيها بأكلة لذيذة، أما تشيلي باز فهو المكان المناسب للناس اللي عايزة فاست فوود طعمه حلو. المكان بموقعه الرائع ممتاز لخروجة حلوة أو قعدة مذاكرة.

...

سولت: برجر لحم معتّق في هليوبوليس
اصدرت في: 08/06/2016

كل ما نفتكر إن مستحيل مطعم جديد يفتح في القاهرة، المستحيل بيتحقق ونلاقي مكان جديد يمتعنا ويشبعنا. من الأماكن دي "سولت-Salt" وهو مطعم برجر وفاست فوود فتح حديثًا في شارع الميرغني في هليوبوليس. سولت مكان صغير فيه ترابيزتين عاليين وأربعة كراسي جنب الكاشير وأجواءه قريبة من المطاعم الأمريكاني، بأرضيات من الرخام الأبيض والأسود وكراسي باللون الأحمر والأسود والأبيض، مع مزيكا من الخمسينات، ومفارش وتغليف الأكل معمولين باللون الأبيض والأسود. صحيح المنطقة هناك مليانة مطاعم فاست فوود، منهم شارع منقوشة ووك أند واك، لكن سولت بيركز على طعم البرجر نفسه من غير الزيادة المبالغ فيها في الإضافات واستخدام المكونات الرئيسية زي الطماطم والجبنة والخس والبصل. المميز في سولت هو استخدامهم للحم معتّق، وفكرته إنهم بيسيبوا اللحم لأسابيع عشان طعمه يكون أقوى وأحلى. المنيو هناك بسيطة وفيها ثلاثة أطباق جانبية بس، تشيكن تندرز (20 جنيه)، وبافالو وينجز (20 جنيه)، وبطاطس (8 جنيه)، ومعاهم ثلاثة ساندويتشات بيف برجر كلاسيك (25 جنيه)، وجبنة (30 جنيه)، وتريبل (35 جنيه)، وثلاثة ساندويتشات فراخ كلاسيك (25 جنيه)، وباربيكيو (30 جنيه)، وبافالو (30 جنيه). قررنا نبدأ بتشيكن تندرز مع بافالو وينجز. التشيكن تندرز بتتقدم مع صوص هوني مسطرد والفراخ نفسها كانت عليها طبقة مقرمشة سميكة، جايز تكون سميكة جدًا كمان لو هنقارنها بقطع الفراخ الرفيعة، بس طعمها لذيذ مفيش كلام. أما البافالو وينجز فكانت طرية ومستوية صح، لكن المشكلة إن الزبدة طغت على طعم الصوص الحار اللي بنحب نغمّس فيه الوينجز وكمان تقديم صوص هوني مسطرد مع الوينجز كان غريب شوية. . إحنا رايحين عشان نجرب برجر سولت المعتّق، فطبيعي إننا نطلب تريبل برجر. بعيدًا عن طريقة التقديم السيئة، التتبيلة كانت عال العال وطعم الساندويتش حكاية. الطماطم والبصل كانوا طازة وخبز البطاطس، اللي كان نجم اليوم بدون منازع، كان خفيف وجميل، ومعاهم صوص قريب جدًا من صوص السويت أند تانجي الموجود في ساندويتش بيج ماك بتاع ماكدونالدز. كنا ممكن نقول إنه ساندويتش عالمي، بس المشكلة إننا محسيناش بوجود الجبنة. بعدها دخلنا على البافالو تشيكن ساندويتش. الساندويتش الغرقان في صوص بافالو لاذع كان لذيذ والفراخ كانت هايلة. العيب الوحيد إن مفيش صوص بلو تشيز وحجم العيش مش ماشي مع قطعة الفراخ. خلصت أكلتنا مع براوني بيتزوكي (25 جنيه)، وهو عبارة عن قطعة كوكي معمولة زي البيتزا. البيتزوكي في منها أربع نكهات، منهم براوني ونوتيلا وReese، لكن وقت زيارتنا كان المتاح براوني بيتزوكي بس. عمومًا، البيتزوكي كان عليها بولة آيس كريم فانيليا وصوص شوكولاتة، لكن المشكلة إنك تحس مع الأكل إنها أقرب للكيكات اللي بتتباع في السوبر ماركت مش الكوكي اللي نعرفها. تجربتنا بشكل عام في سولت كانت هايلة واتبسطنا جدًا بالزيارة. كل مكونات الأكل كانت طازة وجودة الأكل عمومًا مبهرة، وطبعًا لازم نتكلم عن البرجر المعتّق وطعمه اللذيذ، وبجد سولت يقدر يكون من أجمد المطاعم في عاصمتنا.

...

بيدو: برجر مميز وسندوتشات كبدة معقولة في مصر الجديدة
اصدرت في: 28/05/2016

لما سمعنا عن مكان اسمه بيدو، بيقدم أكل مميز في مصر الجديدة قررنا نتوجه فورًا لهناك، المحل صغير جدًا لكن بيعمل سندوتشات شرقي وغربي مميزة جدًا ، ومشهور أكتر بالبرجر. المكان موجود في ميدان الإسماعيلية في مصر الجديدة، وصلنا ولاقينا مكان صغير تنبعث منه روائح جميلة جدًا وأصوات التحمير اللي بمثابة موسيقى لعاشقي الأكل وعشاقه. المنيو كبير وفيه أصناف كتيرة ولكن إحنا حبينا نجرب الحاجات اللي سمعنا أنها مميزة ومانجازفش، طلبنا واحد كبدة باللية وسط (13 جنيه) وواحد سجق ضاني وسط مع إضافة جبنة (15 جنيه) وأخيرًا واحد Amous Burger (33 جنيه). المتعة الحقيقية وأنت بتتفرج على سندوتشاتك وهي بتتعمل، السندوتشات ماخدتش وقت خالص، بدأنا بالكبدة باللية وكانت بداية مش على المستوى المتوقع، اللية قليلة جدًا ما تحسش بيها، ده غير أن الكبدة نفسها قليلة على الرغم من أنها ماكانتش سيئة لكن كانت قليلة وطعم العيش كان هو الطاغي في الساندوتش ككل. ندخل على السجق الضاني وده كان حلو، كمية السجق كفاية وطعم السجق نفسه مميز، وإضافة الجبنة أضافت كتير للطعم. المفاجأة الكبيرة كانت البرجر، الساندوتش اللي طلبناه قطعة البرجر كان عليها جبنة وبصل ومشروم وبيف بيكون (لحم مقدد)، قطعة البرجر نفسها كانت أكتر حاجة مميزة وحلوة، القطعة كبيرة وسميكة، مستوية كويس لكن محتفظة بالعصارة اللي جواها والإضافات اللي عليها كمياتها كويسة، المميز كان في حجم الساندوتش وجودة مكوناته مقارنة بسعره واللي يعتبر كويس جدًا مقارنة بأسعار البرجر في الوقت الحالي. مكان ظريف، يمكن مش بالقوة اللي الناس بتحكي عنها، لكن هو عجبنا، وبالأخص البرجر، الكاشير والناس اللي بتشتغل مابيبتسموش، بس هو التعامل معاهم قليل، تاخد منهم الساندوتشات وتطلع تاكلها في الشارع أو في عربيتك، بالتالي مافيش احتكاك، كنا متحمسين نجرب سندوتشات تانية زى (فيليه ستيك) لكن ماكانش في مكان، المرة اللي جاية لو رحنا هيكون ده اختيارنا الأول.

...

جوز داينر: مطعم أمريكي شكله كويس لكن أكله ضعيف في هليوبوليس
اصدرت في: 21/05/2016

صعب على أي واحد يقدر يتابع كل التطورات اللي بتحصل على ساحة الأكل العالمية، بس لاحظنا أن فكرة المطعم الأمريكي التقليدية راجعة وبقوة، النوع ده من المطاعم بيقدم تشكيلة هايلة من الأكلات الأمريكية وسط أجواء لطيفة وديكورات جذابة، والكلام ده ممكن تشوفوه في " جوز داينر - Joe's Diner" في هليوبوليس. سيبك من الحوائط المدهونة بلون أسود كئيب، والإضاءة البنفسجي والسقف بستايل المصانع، المهم أن جوز داينر بيقدم لك كل حاجة تخيلناها تكون موجودة في مطعم أمريكاني، من بلاط الأرضيات الأسود والأبيض على شكل طاولة الشطرنج، لكراسي جميلة باللون الأحمر والأبيض، وطبعًا اليافطات النيون والبوسترات، مافيش شك أن الأجواء هناك مالهاش حل. بدأنا مع طبق مقبلات سلوبي تشيز فرايز (39 جنيه)، أما الأطباق الرئيسية فطلبنا لويزيانا فرايد تشيكن (69 جنيه) وجوز سبيشال برجر (59 جنيه). نتكلم في الأول عن جوز سلوبي تشيز فرايز، بص يا سيدي، البطاطس كانت متحمرة تمام، بس كمية الجبنة والتوابل والشيلي صوص للأسف كانت قليلة، والبيكون محتاج يكون مقرمش شوية. استخدموا كمان البصل الأخضر بدل الثوم، بس الطعم طلع لذيذ في الآخر، عمومًا، البطاطس كانت لذيذة وعملت طبق مقبلات هايل. نروح على الثقيل ونبدأ مع اللويزيانا فرايد تشيكن اللي كان نجم اليوم بدون منازع، قطعتين فراخ مقلية طرية من جوه ومقرمشة من بره، وعليهم صلصة خفيفة من الكريمة والفلفل الأسود. وصل مع الطبق بطاطس مهروسة هايلة وعليها نفس الصلصة، ومعاهم أرز مكسيكي لذيذ، بس كان معجن شوية. كنا متحمسين أكثر إننا نجرب البرجر عند جوز داينر، أصل الداينر مايبقاش داينر من غير برجر خارق للعادة، ولّا إيه؟ السبيشال برجر من جوز كان عبارة عن قطعة برجر عصارية مستوية medium-wellصح الصح زي ما طلبنا وعليها جبن شيدر وبيكون طري وحلقات بصل مقرمشة. الحقيقة أن البرجر كان فيه مشاكل، يعني مثلًا الجبنة ما كانتش سايحة خالص، والعيش ما كانش طازة والإضافات كانت مش منظمة، وكمان مافيش مشروم وصوص باربيكيو زي ما مكتوب في المنيو. البرجر معاه كول سلو بخل التفاح طعمها لطيف، والبطاطس المحمرة كانت غريبة، أصل إزاي تكون باردة وطرية على عكس البطاطس الموجودة في طبق المقبلات! خلصت تجربتنا هناك مع ميلك شيك فانيليا (25 جنيه) وميلك شيك فراولة (25 جنيه) وشوكليت تشيب باي (39 جنيه). الفانيليا كان هايل وكمية السكر فيه مضبوطة، أما الفراولة فكان طعمه زي الآيس كريم الصناعي. الباي كانت عبارة عن كوكي محشية شوكولاتة وعليها آيس كريم وصوص شوكولاتة. طعمها كان غريب شوية وواضح فيها طعم الدقيق وطعم الشوكولاتة نفسها كان عادي، بس الآيس كريم كان تمام. جوز داينر بشكل عام مكان هايل، بس واضح أنهم ركزوا جامد على شكل المطعم وده كان له تأثير على جودة الأكل.

...

كورتيجيانو: هل لسه من أجمد المطاعم الإيطالية في القاهرة؟
اصدرت في: 27/04/2016

يعتبر "كورتيجيانو Cortigiano" اللي تأسس سنة 1993 واحد من رواد المطبخ الإيطالي في القاهرة. صحيح في أماكن ثانية بتقدم أكلات إيطالي أصلية، لكنهم قدروا بالمنيو المتنوعة والأطباق الإيطالي الهايلة يحافظوا على مكانتهم عند الناس ويوفروا مكان لخروجة رومانسية أو عائلية أو لأصحاب عايزين يتجمعوا. كورتيجيانو قدر يحافظ على أجواءه الإيطالي البسيطة خلال السنين اللي فاتت في كل فروعه، من الحوائط المعمولة بقوالب الطوب وأدوات الأكل المعدنية والإضاءة الخافتة والأجواء المريحة – وفرع هليوبوليس هو أكبر شاهد على كلامنا. بعد ما اتفرجنا على المنيو، طلبنا من قسم المقبلات طبق سالمون أفوميكاتو إي جامبيري Salmone Affumicato E Gamberi (83.93 جنيه) – وهو عبارة عن سالمون مدخن مع قطع خس وشرائح طماطم وجمبري مسلوق وعليهم صوص شريمب كوكتيل. التركيبة على بعضها كانت مبهرة وطعمها هايل، بس كمية الصوص كانت طاغية على طعم كل حاجة حتى الجمبري. بعدها وصلت الأطباق الرئيسية وهي سكالوبيني كوردون بلو (89.95 جنيه) وكاسارولا كورتيجيانو (95.95 جنيه). الكوردون بلو عبارة عن قطعتين ستيك متغطيين بجبنة موتزاريلا وطماطم، ومحشيين جبنة ومشروم وروست بيف، والحقيقة أنهم كانوا مقليين كويس والجبن والمشروم كانوا هايلين. الطبق بشكل عام كان لطيف، بس محتاج تتبيلة تعمل نكهة مختلفة، والروست بيف ماكانش له وجود والخضار السوتيه متقطع وحش وكمان مش مستوي كويس. الطبق الثاني للأسف كان أسوأ. المفروض أن كاسارولا كورتيجيانو عبارة عن مكعبات من اللحم البتلو والضاني في المرقة وعليهم جبنة موتزاريلا. طبعًا الكلام جميل على الورق، بس المشكلة إن رغم كمية الأكل الكبيرة وتسوية الأكل الهايلة، بس الطعم ماكانش مميز خالص والأكل في الأخر أصبح ممل جدًا. اخترنا للتحلية آبل تارت (41.95 جنيه)، وهي عبارة عن فطيرة محشية قطع تفاح بالقرفة ومعاها بولة آيس كريم فانيليا. كنا متوقعين إن التارت يكون ساخن، بس للأسف طلع بارد وواضح من طعمه أنه مش طازة. روحنا كورتيجيانو كثير قبل كده، وكان بيعجبنا، المفروض أنك بتروح هناك وأنت مطمئن، بس هل نقدر نقول أن كورتيجيانو لسه واحد من أجمد المطاعم الإيطالي في القاهرة؟ لو الإجابة هتكون بناءً على الزيارة دي، أكيد هنقول لأ.

...

كارما: مطعم بيجمع بين الفخامة والبساطة في سيتي ستارز
اصدرت في: 09/04/2016

أوقات بتعدي علينا أيام بنحتاج ندلع نفسنا بأكلة فخمة، وفي نفس الوقت مش عاوزين نضيع وقتنا في شكليات، وعلشان كده بنقدم لكم كارما – Karma الموجود في الدور الأول من مول سيتي ستارز عند بوابة سينما VIP، مش فريد من نوعه أو مميز بحاجة معينة، لكن الكنب والكراسي المريحين والحوائط المعمولة بالكابتونيه، وكمان الأجواء الهايلة حققوا إحساس مريح للمكان. جرسون لطيف قدم لنا المنيوهات وسابنا نختار من المنيو الكبيرة على راحتنا، المميز في منيو كارما بعيدًا عن أقسام المقبلات والسلاطات والساندويتشات التقليدية أنهم بيقدموا أكلات عالمية ومنها أطباق إيطالي وآسيوي. قررنا نطلب ترياكي بيف (58 جنيه) من المقبلات، وهو عبارة عن شرائح لحم صغيرة مشوية Well Done ومتغطية بصوص الترياكي المسكّر والسبايسي في نفس الوقت. بعدها على طول وصلت أطباقنا وهي سويت أند ساور تشيكن (67 جنيه) وسكيليت تشيكن (82 جنيه)، السويت أند ساور تشيكن قُدمت في طاسة كبيرة وفيها فراخ مقلية ومعاها جزر وفلفل ألوان وأناناس، ومرشوش عليهم صوص سويت أند ساور ومعاها طبق فيه أرز مقلي بالبسلة والجزر والذرة الحلوة، الفراخ كانت مقلية تمام التمام، وصوص السويت أند ساور كان ممتاز وحافظ على قطع الفراخ من أنها تتزيت، أما الأرز فكان هايل وأضاف طعم مختلف كان محتاجه الطبق. أما السكيليت تشيكن يكفي فردين، وهو عبارة عن أربع قطع فراخ كل قطعتين منهم محطوطين فوق بعض وبينهم جبنة موتزاريلا وبيف بيكون وفلفل ألوان، والأطباق الجانبية كانت بطاطس مهروسة وخضار سوتيه، الممتع في الطبق كان التوازن بين الشوي وبين المحافظة على قطع الفراخ طرية وعصارية، وكمان الإضافات عملت نكهة جميلة من غير ما تطغى على طعم الفراخ. الحلو يا جماعة لو سمحتم، طلبنا كان شوكليت فوندو (45 جنيه) ومعاها بولة آيس كريم فانيليا وكلهم متغطيين بخطوط من صوص الكراميل اللذيذ، لقطة اليوم كانت لما ضربنا المعلقة في الكيك الأسفنجي، وفجأة خرج منها فيضان شوكولاتة سايحة غرقت الطبق الأبيض كله، مافيش كلام أنهم عملوه باحترافية صعب نشوفها في القاهرة. نقدر نقول أن زيارتنا لكارما كانت ممتازة وصعب نشتكي من حاجة معينة، وصحيح الأسعار ممكن نشوفها غالية شوية، بس الكميات الكبيرة بتعوض الأسعار وهنا تظهر نقطة تفوق كارما على المطاعم من نفس فئته، كارما بيركز على تقديم خلطة سحرية ما بين الأكلة الكاجوال البسيطة والأكلة الفخمة.

...

بساريا: ابتكارات جديدة فى المأكولات البحرية في مصر الجديدة
اصدرت في: 04/04/2016

لما نسمع أن في مطعم سي فود فتح جديد في مصر الجديدة، وأن صاحبه أحد عباقرة الأكل فى مصر وهو الشيف وسام مسعود يبقى لازم نتوقع أننا لما نروح ونجرب هندوق حاجة مادقناش زيها قبل كدة،قررنا نستنى أسبوع بعد الإفتتاح ونروح نجرب، و فعلًا رحنا وإحنا جعانين، وتوقعاتنا في السماء . أول حاجة ملفتة كانت شكل المحل، أول ما تدخل هتلاقي قارب قبل الباب، وطالع من جواه إضاءة خفيفة، الكراسي بتبقى حواليه، والأكل بيتحط على أطرافه، ديكورات المكان مختلفة وبتخطف الواحد لموود إسكندراني قديم، المكان بيغلب عليه اللونين الأزرق والأبيض، والحيطان مكتوب عليها بعض الكلمات الظريفة زي: كل الأكل بيروح فى الرجلين إلا السي فوود عارف مكانه فين! نروح للأكل بقى، المنيو مقسم إلى وجبات أو بالقطعة، طلبنا وجبة (عياشة) بـ (40 جنيه)، وقرطاس كاليماري مقلي، وقرطاس جمبري مقلي ثمن القرطاس الواحد 15 جنيه، عياشة عبارة عن فتة سمك وشوربة طماطم بالسي فوود، مع حاجة ساقعة، والفتة كانت عبارة عن عيش محمص وعليها أرز بالجمبري فوقه قطع فيليه قشر بياض، العيش مظبوط، مسقي بس من غير ما يفقد قرمشته، الأرز كان مفلفل، والسمك اللي فوق كان طعمه حلو وكل حاجة فى الطبق لايقة مع التانية، فكرة فتة السمك فى حد ذاتها نفذوها بمنتهى البراعة والاحتراف. شوربة الطماطم بالسي فوود على قد ما كانت الفكرة نفسها جديدة أن الشوربة طماطم مش كريمة أو شعرية لكن تنفيذها كان ممكن يكون أفضل، الشوربة نفسها قوامها مثالي لكن الطعم كان مليان بهارات لدرجة أننا فقدنا القدرة على تمييز أي نكهة أو طعم في الشوربة، وغير كدة قطع السمك اللي كانت فيها كانت كبيرة بنفس حجم القطع اللي كانت في الفتة، فكان لازم يا تاكل حتة سمك يا تشرب شوربة لكن الأتنين مع بعض كانوا صعب يتعملوا فى وقت واحد، ده غير أن وجود عيش مع قطع السمك في الشوربة على المستوى الشخصي معجبناش أوي. القراطيس دي من أجمل الأفكار اللي عجبتنا هناك، إحنا بنحب نقزقز السي فوود المقلي، و بساريا قدر يعمل حاجة تسهل ده، علبتين حجمهم كويس، علبة جواها جمبري مقلي، وعلبة جواها سبيط مقلي، الجمبري كان أسطوري، و القشرة الخارجية اللي بتتقلي كانت روعة، هي نفسها طعمها حلو وواخدة بهارات ظابطة طعمها، ده غير قرمشتها اللي صوتها بيعمل مزيكا تطرب حواسك كلها مش ودانك بس، ده غير أن الجمبري نفسه طعمه حلو، وتسويته مظبوطة. الكاليماري كان ظريف لكن نوعًا ما مخيب للآمال، والقشرة الخارجية اللي بتتقلي كانت مفصولة عنه ومش ماسكة فيه كويس، ده غير أنه ملوش طعم زي الجمبري على الرغم من أنها نفس الخلطة، لكن كان طري الحقيقة ومش بيشد. الثلاث أنواع صوص اللي موجودين هناك كانوا عبارة عن طحينة، شطة، وكاتشب لكن لونه أخضر! هما عاملين صوص خاص بيهم تحت اسم كاتشب، لما سألنا عن مكوناته قالوا لنا أنه بيتكون من كزبرة وثوم، كان محطوط حبة منه على وش الفتة، كان حلو لكن مع الجمبري والسبيط مكنش حلو أوي، والطحينة قوامها خفيف جدًا، تغمس فيها واحدة الجمبري تطلع فاضية كأنها ما لمستش الطحينة. ماينفعش نختم تجربة حلوة زي دي غير بالحلو السواحلي الأول (الفريسكا)، (5 جنيه للواحدة)، واحدة بالنوتيلا وواحدة بالحلاوة، الأتنين حلوين، مقرمشين وطازة وعلى حد قولهم أنهم بيجيبوها من الإسكندرية، اللي بالنوتيلا كانت حلوة واللي بالحلاوة كانت أحلى وأحلى. التجربة باختصار كانت ظريفة، ديكورات المكان مبهرة وفكرة المكان نفسها جديدة، الأكل حلو جدًا، ما عدا بعض التحفظات البسيطة اللي ذكرناها في المقال واللي نتوقع أنها هتتعدل خصوصًا أن المكان لسه فاتح جديد.

...

بيبنيرو: مطعم إيطالي رائع في الكوربة
اصدرت في: 20/03/2016

المطبخ الإيطالي من المطابخ اللي إحنا مستعدين ناكل منها كل يوم من غير ما نزهق، ونعتقد أن فيه ناس كثير ممكن تتفق معانا في الرأي ده؛ لأنها من المطابخ المحببة لنا كمصريين بشكل عام، واللي أشهر أطباقها –الباستا- تسللت لقائمة الأكل في أي بيت، ولكن بالرغم من أن المطاعم الإيطالية منتشرة في القاهرة، إلا أن قليل ما بنخرج منها وإحنا حاسين برضا كامل عن التجربة، مطعم بيبينيرو – Pepenero في شارع بغداد في الكوربة أثبت أن لسه فيه مطاعم تخرج منها وأنت مقرر أنك لازم ترجع ثاني. في عمارة مخبز فينوس في شارع بغداد، بيبينيرو واخذ شقة في الدور الأول، المكان ديكوراته بتتميز بالبساطة ولكن من غير إهمال للتفاصيل؛ حوائط بيضاء وترابيزات خشبية كراسيها مبطنة بقماش منقوش أحمر وأبيض، إضاءة هادئة من مجموعة وحدات إضاءة جانبية مبتكرة، مواسير معدنية بطول الحائط خارج منها لمبات محفوظة في برطمانات، أما المنطقة الخارجية فكانت أحلى منطقة خارجية ممكن يتقعد فيها؛ لأنها بلكونة بتطل على شوارع الكوربة. وقت زيارتنا المطعم كان شبه خالي إلا من ترابيزة عليها فردين، قعدنا وأخذنا جولة في المنيو اللي مكتوب باللغتين الإيطالية والإنجليزية، كنا محتارين نختار إيه لأن المنيو فيه مجموعة كبيرة من الاختيارات؛ من أول الباستا والبيتزا والريزوتو وأطباق اللحوم والفراخ، في النهاية طلبنا ريزوتو دي ماري – Risotto Di Mare بـ (120 جنيه)، وطبق كوتوليتا آلا ميلانيزي Cotoletta Alla Milanese بـ (125 جنيه). بعد ما طلبنا نزل على الترابيزة سلة عيش مقطع شرائح وطبق جبنة نعتقد أنها كانت بارميزان وطبق فيه قطعتين بروشيتا (طماطم فريش مقطعة مكعبات صغيرة على شرائح عيش محمص) واللي كانوا أحلى بداية للوجبة، الأكل ما أخذش وقت وحالاً الأطباق الرئيسية كانت على الترابيزة؛ الريزوتو اللي فيه مجموعة كبيرة من فواكة البحر (كاليماري – جمبري – بلح البحر – قطع سمك قاروص) كان معمول بالصوص الأحمر، بالرغم من أن الريزوتو من الاختيارات الخطر في مطاعم كثير –وخصوصًا لو بالمأكولات البحرية- لأن مش أي حد بيضبط قوامه ومش دائمًا بتكون فواكة البحر طازجة، إلا أننا نقدر نقول أن بيبينيرو بيقدم ريزوتو مضبوط، الأرز متماسك من غير ما يفقد طراوته، ده غير أن مجموعة فواكة البحر كانت طازجة ووفيرة ومناسبة لحجم الطبق اللي كان كبير. الطبق الأخير كان عبارة عن قطعتين سكالوب متوسطين مقليين مع باستا بيني بالصوص الأبيض، السكالوب كان تسويته من بره وجوه مضبوطة وطبقة الـ breading (الطبقة المقرمشة) كان لونها ذهبي ومقرمشة وغير دهنية، اللي كان جديد بالنسبة لنا هو نكهة الليمون اللي مضافة للسكالوب ونعترف أن الإضافة المنعشة دي جددت من طبق معتاد بالنسبة لنا، الباستا كانت ممتازة كطبق جانبي مع السكالوب والصوص الأبيض كان كريمي. بالرغم من أن كمية الأكل كانت ممتازة، إلا أننا قررنا نأخذ واحد كابتشينو (28 جنيه) وطبق بانا كوتا Panna Cotta بالتوت البري (60 جنيه)، صحيح بنحب فوم الكابتشينو متماسك أكثر من كده، إلا أن القهوة كان طعمها رائع، مافيهاش مرارة ونسبتها مضبوطة مع كمية اللبن لدرجة أننا استمتعنا به بنسبة سكر قليلة جدًا، البانا كوتا كانت حلو خفيف بعد الوليمة، ولكن تمنينا أن نسبة الصوص والتوت تكون أكبر من كده لأن كان فيه مرحلة كنا بناكل البانا كوتا سادة. إجمالًا، التجربة أكثر من رائعة، من أول الأكل وحتى الخدمة السريعة والممتازة، القائمين على الخدمة منتبهين ومش هتضطر أنك تقعد تدور عليهم لأنهم عارفين هم بيعملوا إيه.. لازم تروحوه.

...

كوكو: منيو متميزة وتنفيذ متواضع في هليوبوليس
اصدرت في: 01/03/2016

مافيش شك أن هليوبوليس من أهم المناطق في القاهرة اللي بتقدم كل يوم مطاعم وكافيهات جديدة بجانب 6 أكتوبر والقاهرة الجديدة، طلعنا زيارة لمطعم وكافيه "كوكو - Coco" الموجود في ألماظة جنب سوبر ماركت أوسكار والحقيقة أنه ما قدرش يبهرنا خالص. منطقة الأوت دور في كوكو صغيرة وهادئة، أما ديكورات المكان نفسه فبتجمع بين اللمسة الكلاسيكية والمودرن، بكراسي وكنب مريح باللون الأخضر وكراسي بيدين مخططة بالأبيض والأسود ونجف بكريستالات صغيرة. بعد ما استقرينا في أماكننا داخل كوكو، قدموا لنا منيوهين مغلفين فيهم اختيارات هايلة منها ذيل أستاكوزا مشوي Broiled Lobster Tail بـ (233 جنيه) وسلامون فارفالى Salmon Farfalle بـ (70 جنيه)، بعد تفكير عميق قررنا نطلب كوردون بلو مشوي بصوص مسطردة (73 جنيه) وسي فوود فيتوتشيني (61 جنيه). ندخل في الموضوع ونتكلم على الكوردون بلو المكون من قطعتين صدور فراخ طرية حجمهم متوسط وعليهم صوص هوني مسطرد –مش صوص مسطردة زي ما قالوا– لكن مافيش أي نوع من أنواع الشواء ظهر على الفراخ، الغريب أنها ما كانتش مقلية حتى، اللي وصل لنا في الحقيقة كان فراخ لونها أبيض ونرجوكم ما تسألوناش عملوها إزاي، النتيجة كانت فراخ عديمة الطعم ولا النكهة ومحشية قطعة مشروم واحدة وقطع لحم مدخن صغيرة ومافيش وجود لنكهة الجبنة، الجانب الإيجابي الوحيد في الطبق كان البطاطس المحمرة بتتبيلتها الرائعة والخضار الطازج المعمول بالزبدة وزيت الزيتون. المعاناة استمرت مع الطبق الثاني، السي فوود فيتوتشيني المكونة من جمبري ولحم كابوريا وكاليماري مع المكرونة كانت مستوية كويس، بس المشكلة كانت في الصوص الأبيض، وزي ما قولنا قبل كده على مشكلة طعم الجبنة في الكوردون بلو، طعم المكرونة كان ضعيف وقوامها عامل زي الشوربة. بعد ما خلصنا الأكل، كان نفسنا الموضوع يكون أحسن مع الحلو، وعرفنا من الجرسون أنه مش موجود في المنيو، الموجود وقتها كان أطباق حلو تقليدية منها براونيز وشوكليت لافا كيك، بس إحنا طلبنا تشيز كيك (34 جنيه)، والمفاجأة أنها طلعت مش تشيز كيك خالص واللي وصل لنا كانت حاجة أقرب للتشيز مادنيس بتاعة سبيكترا. على العموم، الكيكة كانت عبارة عن طبقة رفيعة من البسكويت والجبنة، ووسطهم كمية آيس كريم كبيرة، بس مافيش كلام أن صوص الفراولة مع طبقة البسكويت والآيس كريم فانيليا المنعش وشوية الجبنة عملوا طعم رائع يستحق التقدير. هضمنا كل اللي فات بشيشة كيوي على مانجو هايلة وفضلت مكملة معانا طوال الوقت. رغم أن نهاية اليوم كانت لطيفة، بس مشينا من هناك وكل اللي بيدور في عقلنا إزاي المطعم هـ يقدر يستمر وسط المنافسة القوية الموجودة، لما تشوف المنيو هتفتكر أنك على موعد مع أكلة هايلة لكن الحقيقة حاجة ثانية خالص، المشكلة الحقيقية كانت في تحضير الأكل ودي حاجة أكيد لها حل.

...

أروما لاونج: مطعم مناسب للعيلة في سيتي ستارز
اصدرت في: 24/02/2016

وإحنا بـ نتمشى في سيتي ستارز فى المرحلة الأولى، عدينا على مطعم أروما لاونج – Aroma Lounge الموجود فى الدور الثالث، المكان شدنا من بره خصوصًا أننا بـ نحب ستايل الكراسي والديكور الـVintage اللي بـ يدعو للروقان وهدوء الأعصاب فـ قررنا ندخل ونجرب المكان. من الحاجات الحلوة في المكان وجود 3 مستويات مختلفة للقعدات: المستوى الأول هو الجزء الموجود جوه المول وده قعدته تقدر تعيش فيها أجواء سيتي ستارز زي درجة الحرارة فيه والدوشة على حسب فيه حفلة ولا لأ.. بعد كده بـ تدخل على مستوى وسط جوه شوية وفيه بانوراما زجاج كبيرة بعرض المكان كله ودى بـ تكون درجة حرارتها متوسطة وواسعة ومريحة، أما المستوى التالت فهو Open Air تمامًا وبـ تدخل له الشمس وبـ يفصلك تمامًا عن جو المول. بصفة عامة الخدمة في المطعم كويسة، عدد العمالة مناسب، أول ما بـ تقعد المنيو بـ تنزل على طول، طلبك بـ يتاخد بدقة ومش بـ يتأخر والأكل بـ ييجي سخن والناس كانوا بـ يستجيبوا بسرعة كل ما بـ نطلبهم. طلبنا Banana Berry Smoothie بـ (27 جنيه) وكان حلو جدًا مثلج وطعمه طازة وطبيعي ما حسيناش فيه بطعم النكهات الصناعية أو الألوان، والكريمة المخفوقة عليه كانت مضبوطة تمامًا ومش مسكرة قوي ودي مش دايمًا بـ تكون مضبوطة في الكافيهات. وطلبنا كمان شوربة طماطم بالكريمة (30 جنيه) كانت حلوة برضه ومضبوطة.. وختمنا بطلب بيتزا مارجريتا (40 جنيه) ودي ما كانتش أحسن حاجة بسبب أن صوص الطماطم بتاعها كان قليل أوي مع أن المارجريتا أساسها الطماطم والجبنة. المنيو كويسة جدًا وتفتح النفس بصراحة، التصميم بتاعها حلو ومنظمة والأكل متصور فيها بشكل محترف جدًا، وهما رافعين نسخة منها على صفحتهم على الفيسبوك فـ تقدروا تتفرجوا وتاخدوا فكرة قبل ما تروحوا المكان. الأسعار مش رخيصة أوي تعتبر قريبة من أسعار مطعم تيدز – Ted's فى نفس المول واللي بـ نعتبرها عالية نسبيًا، لكن هما بـ يتبعوا سياسة استخدام المكونات الغالية والأصلية وده باين في طعم الأكل وبالذات الـBanana Berry Smoothie على سبيل المثال. من الحاجات اللي حبيناها في المكان ده السوشيال ميديا، أول ما اتصورنا في المكان وعملنا Check In رحبوا بنا على إنستجرام واتمنوا لنا يوم سعيد بعدها بدقيقة، كمان بـ يهتموا بالرد على عملائهم وتعليقاتهم على الفيسبوك.

...

شاهد المزيد
مواضيع خاصة

النهارده في القاهرة: سهرة ميكس مع كل ألوان الفن

رغم البرد اللي مخلي كل الناس عايزة تفضل متدفية في السرير، بس برضه أجندتنا مابتخلاش من الحفلات اللي هتخليك تصحصح وتفرفش، علشان تخرج تقضي ليلة سعيدة بعد الشغل. تعالوا