جيزة مطاعم in Cairo, Egypt

مطاعم

الحوراني: أحلى أكلة سمك بسعر معقول في البحر الأعظم
اصدرت في: 11/07/2016

أول ما تسمع كلمة "أكلة سمك" أكيد بيجي لك رعب من الفاتورة، خصوصًا لو كنت أنت اللي عازم، السمك من الأكلات الحلوة، والاختيار دايمًا لما تيجي سيرته بين مطاعم عادية بطعم عادي أو أسماء كبيرة بأرقام مهولة، وبين الأتنين فيه كام محل بيحققوا لكم المعادلة الصعبة وبيدفعوا تمن ده ضغط كبير عليهم لكن كمان بيجنوا شهرة وسمعة محترمة . أسامي كتير بتلعب في المنطقة دي زي وادي النيل، وعروس البحر، لكن انضم ليهم أخيرًا الحوراني اللي خلق لنفسه مساحة خاصة جدًا، الموضوع مش مجرد أسعار معقولة، وطعم حلو، المسألة لها علاقة بطعم خاص، مش هتدوقه غير عنده. الحوراني بدأ من فترة قصيرة نسبيًا، لكن قدر في فترة قصيرة يحط نفسه على الطريق، البداية كانت مع فرع البحر الأعظم، واللي ناس كتير بتضايق أن مافيهوش مكان للقعاد، ديليفري بس، لكن حالة من التعويض بدأت مع فرع الشيخ زايد اللي فتح قريب، كمان المحل بيحاول يعوض قلة المكان بمجموعة افتكاسات زي رحلات نيلية ينظمها فيها وجبات من صنعه أو أنه ينصح اللي عاوز ياكل أنه يقعد على القهوة اللي جمبه، وده بالنسبة لفرع البحر الأعظم. نيجي بقى للسمك نفسه، المنيو غني بالحاجات اللي ممكن تطلبها، سواء وجبات أو طلبات خاصة، جربنا عنده كل حاجة تقريبًا، وماندمناش على أي حاجة، حتى السلطات مميزة جربنا البوري السنجاري واتبسطنا منه جدًا، الكيلو بـ 52 وكمان البلطي ماكنش بطال سعره 30 جنيه، والمرات الجاية هنجرب اللوت وسعره 80 جنيه للكيلو، وكمان الدنيس والقاروص بـ 120 . وجبات كتير بأسعار مختلفة بيوفرها الحوراني تيك أواي، زي الميكس المقلي الكبير بـ 58 والوسط بـ 28 والصغير بـ 21 جنيه، من الحاجات المميزة عنده الاستاكوزة بالبشاميل، واللي خلى سعرها 250 بدل 300، كمان عنده طبق سي فوود بالمكرونة عبارة عن فيليه وجمبري كبير، وجندوفلي وكابوريا وسبيط ومكرونة مع الصوص الخاص بيهم تمنه 60 جنيه. كيلو السلمون المشوي بالزبدة بـ 160 جنيه، في الأيام العادية الطلب بياخد وقت شوية، لكن في رمضان الوصول بالتليفون لهم صعب جدًا يفضل الاتصال بدري حبتين تلاتة ومن العيوب اللي جربناها أنه الطلب ممكن يبقى في شوية لخبطة، نظرًا للضغط الرهيب عليهم، لكن طبعًا واضح أن ده ظرف مرتبط برمضان لأن ده ماحصلناش قبل كدا. من عروض رمضان اللي وفرها المحل "وجبة الحوراني الرمضانية" مكوناتها شريحة بلطي مقلي، وشريحة بوري سنجاري، جمبري كبير مقلي راس وذيل، وجمبري كبير مشوي، وكفتة جمبري، وشيش فيلية ورز صيادية، وسلطة، وعيش، وعصير بـ 80 ج، كمان عمل وجبات بسيطة للناس اللي حابة توزع عبارة عن وجبة بـ 13 جنيه، قطعتين فيليه وشوية رز وطحينة ومخلل. في المجمل المحل لطيف وننصحكم بمحل الشيخ زايد ونتمنى أنه يفتح فروع في وسط البلد.

...

هايدا: أجواء لبنان الرائعة على كورنيش النيل
اصدرت في: 31/05/2016

مافيش حاجة إلا ومطاعم القاهرة عملتها عشان تلفت انتباه الناس، من البيتزا كيك لبرجر وزنه كيلو جرام كامل، يا مؤمن دول عملوا برجر شوكولاتة، ومطاعم عملت "كُل اللي تقدر عليه"؛ رايحه بينا على فينا يا مصر! المطعم اللبناني هايدا لفت انتباهنا السنة اللي فاتت بحاجة ثانية غير الأكل وهي "الكراسي"، أصل خبراء الأكل الشامي قرروا يبعتوا دعوات افتتاح هايدا عبارة عن كراسي خاصة بالمطعم. هايدا موجود على شارع النيل جنب فندق فور سيزونز، وهناك تقدر تختار ما بين قعدة داخل المكان أو في منطقة الآوت دوور. منطقة الآوت دور تتميز بأجواء الشرق اللطيفة برسومات إسلامية متعلقة على الحوائط وكراسي بألوان جميلة من الوردي والبنفسجي والتركواز، وطبعًا الإطلالة الساحرة على النيل، أما داخل المكان فالأجواء أهدأ شوية وبرضه بتطل على النيل، ونجف باللون الوردي والأزرق والأحمر مع رسومات إسلامية بيضاء على الأرضيات والأعمدة، وطبعًا لازم نحكي لكم عن منطقة جميلة بأقواس معمارية باللون الأزرق والأبيض مع مخدات ملونة وصور لعملات لبنانية أثرية وكمان بوسترات لفنانات لبنانيات كلنا بنحبهم ومنهم صباح وفيروز. بعد وصولنا للترابيزة على طول، الجرسون وصل وقال لنا إن الحد الأدنى للطلبات في هايدا 100 جنيه للفرد، البداية كانت مع فواتح الشهية وهي عرايس هاديا، عبارة عن عيش شامي مشوي محشي لحم مفروم أو فراخ (59 جنيه) مع حمص شاورما (35 جنيه)، وبالنسبة للأطباق الرئيسية طلبنا فراخ مسحب (75 جنيه)، فراخ مخلية وكبة لبنية، (85 جنيه). أول حاجة نتكلم عنها هتكون الاختراع اللبناني الرائع اللي بيجمع بين أكلتين بنحبهم، الشاورما والحمص، وبيقدموا معاهم سلة عيش لبناني لذيذ. الحمص وعليه شوية كاجو كان لذيذ وكريمي زي الكتاب ما بيقول، أما الشاورما لحمة اللي عليه فطعمها لذيذة بس كانت ناشفة شوية. نروح للعرايس اللي بتتقدم في عيش شامي خفيف متقطع مثلثات، وبصراحة تتبيلتها كانت حكاية واللحم والفراخ كانوا مستويين صح الصح وبيتقدم معاها مخلل وبطاطس، لكن الأخيرة كانت مزيتة شوية. كمية الأكل في الطبق كانت كبيرة وممكن يشترك فيه أكثر من فرد. نسيب المقبلات ونطلع على الأطباق الرئيسية، الفراخ مسحب كانت معمولة بامتياز، وجلدها مقرمش وطعمه لذيذ، لكن طعم الفراخ ماكانش على المستوي، أما الخضار اللي مع الطبق فكان مسلوق وينقصه تتبيلة تعمل نكهة حلوة. الكبة اللبنية وصلت ومعاها طبق أرز كان بارد بس لذيذ وعليه شوية مكسرات قليلة جدًا، وهي بتكون عبارة عن كبيبة مقلية عليها صوص زبادي وثوم وتوابل مفرومين؛ المهم أن اللي وصلنا كان أقرب لشوربة زبادي وفيها أربع قطع كبيبة. صحيح طعم الأكل كان هايل، بس الطبق مايستاهلش سعره. خلصت زيارتنا لهايدا مع كنافة نابلسية بالجبنة (45 جنيه). صحيح في أجزاء من الطبق كانت مملحة بسبب الجبنة، لكن الجبنة عمومًا كانت لذيذة زي ما توقعنا بالضبط، أما الكنافة بلونها البرتقالي فكانت مقرمشة بشكل جميل وعليها كمية مناسبة من العسل. تجربتنا في هايدا لها وعليها. الخدمة هناك بطيئة وبعض الأطباق أسعارها غالية، بس لو هنتكلم على الأكل، في أطباق كانت هايلة وكمان يعتبر من أحلى الأماكن المطلة على النيل.

...

مكرونة الإنسجام: مطعم في الجيزة سره في بساطته
اصدرت في: 13/04/2016

إيه أكتر أكلة سهل تتعمل ومش بتاخد وقت؟ لما الأمهات بتزهق من الطبخ بتبقى الأكلة دي هى الحل الأمثل بالنسبة لهم، إجابة واحدة ملهاش تاني وهى المكرونة بالصلصة. في رحلتنا النهارده هنتكلم عن مكرونة الإنسجام في شارع المحطة في الجيزة، المكان ده محترف في صنف واحد بس، وهو المكرونة بالصلصة، وبدون أي إضافات تانية، المكان بدأ في الأول عربية، واتوسع شوية بشوية وبقى مطعم بس ما فيهوش قعدة يعني الناس تطلب الأكل وتاكله وهي واقفة، المكان كبر وبقى محل، وحاليًا له فرع تاني في فيصل. أول ما تدخل المكان هتلاقي على شمالك المكان اللي بتتجهز فيه الأطباق، وأمامه حوالي ٥ ترابيزات، ولو الدنيا زحمة، زي أي محل كشري هتلاقي ناس ما تعرفهاش بتعرض عليك تقعد معاهم. المنيو صغير جدًا لأنه بيعمل صنف واحد بس، والحلو نوع واحد، أطباق المكرونة عنده أحجامها مختلفة، فيه بـ ٥ و ٦ و ٧ جنيه، طلبنا واحد بـ ٥ جنيه، وإحنا مستنيين الأكل بنفكر، إيه الجديد اللي ممكن يكون موجود في طبق مكرونة بالصلصة تقليدي؟ ولكن كانت المفاجأة مع أول معلقة أكلناها. أولًا دلعنا الطبق بشوية دُقة (ملح على كمون) وخدنا على طرف المعلقة شطة زيت، وبالمناسبة هي حامية جدًا، يستحسن متزودوش منها لو ما بتستحملوش الحراق، مع تقليبة بسيطة في الطبق علشان المكونات كلها تتداخل مع بعضها، ومع أول معلقة استمتعنا بالميزة اللي عاملة للمطعم الشهرة دي وهي (الصلصة). الصلصة طعمها خرافي، هادية وبهاراتها مضبوطة وحاسس فيها بقطع طماطم صغيرة، الصلصة دي لما سألنا في المطعم قالوا لنا أنها مكونة من طماطم وتقلية وبهارات، حاجة كمان مهمة بالنسبة للمكرونة نفسها رغم أنها بتتعمل بكميات كبيرة إلا أنها مفلفلة على الآخر ومش معجنة، ما تلاقيش أي واحدة مكرونة لازقة في التانية. الشطة كانت زيادة شوية، وعلشان كده كنا محتاجين حاجة حلوة تطري علينا، وماكنش قدامنا غير الحلو الوحيد اللي بيعملوه وهو الأرز باللبن (ثمنه ٢ جنيه)، وطعمه كان حلو، ونسبة اللبن للأرز مضبوطة، وسكره كمان مضبوط، يمكن مش مميز لكن طعمه كان حلو. في النهاية نقدر نقول أن أجمل حاجة في التجربة هو البساطة،أن مكان قِدر يبني شهرة على صنف بسيط زي ده، رغم إننا كنا نفضل يكون موجود اختيارات أخرى على المكرونة زي كبدة أو سجق، لكن برضه في النهاية اللي هتجربه في الإنسجام مش هتدوق زيه في أي حتة تانية.

...

لارين دوريه: اختراعات كنافة رمضان لكن بنكهات محتاجة تعديل في المنيل
اصدرت في: 07/07/2015

السنة دي موضة الحلويات الجديدة الريد فيلفت كنافة أو بسبوسة بكل الأشكال اللي تحبوها، وما بين الأسعار وجودة الحلويات بـ يظهر لنا "لارين دوريه – La Reine Doree" اللي بعد عن كل زحمة الحلويات دي واخترع حاجة جديدة خالص رحنا مخصوص علشان نجربها. شفنا صورة كنافة 3 Seasons اللي مكونة من 3 أقسام، كنافة بالمانجو وكنافة بالكريز وكنافة بالكراميل، وده كلام كبير جدًا خاصة أن سعرها 125 جنيه بس، كمان شكل الميني كنافة بالنوتيلا والكريز والمانجو كنا لازم نجربهم برضه والكيلو بـ 100 جنيه. أول ما دخلنا لفت انتباهنا الكحك طبعًا اللي الناس بدأت تشتريه من دلوقت، كل سنة وأنتم طيبين رمضان خلاص بـ يودعنا للأسف، قبل ما نلحق نستمتع به، الحقيقة أن لارين عنده كمان تورتة كنافة بالمانجو شكلها كان مغري جدًا بـ 110 جنيه، وبايركس كنافة بالمانجو بس بـ 125 جنيه، كمان كان فيه كب صغير كريمة بالمانجو وكريمة بالشوكولاتة، وكل أنواع الحلويات الشرقية اللي تتخيلوها. أكثر حاجة لفتت نظرنا وعجبتنا جدًا الحقيقة هي العلبة اللي حطوا لنا فيها البايركس علشان كانت على شكل فانوس وإحنا بـ نحب التفاصيل الصغيرة دي، كمان العلبة الصغيرة اللي كان فيها الكنافة كان مرسوم عليها شكل الحارة المصرية في رمضان من بياع الكنافة لبتاع العرقسوس والأطفال اللي بـ يلعبوا بالفانوس. المهم بعد رحلة طويلة للبيت، جربنا الميني كنافة بالمانجو واللي كانت طازة وفريش بس للأسف ما نعرفش ليه الراجل وهو بـ يختارها لنا بعد ما نقي لنا اللي شكلهم حلو ومش منعكش جاء واحد من وراه وقال له أنت بوظت الصفوف ليه رجع دول وخد من هنا، وهنا ده طبعًا كان شكله مش مضبوط خالص، وكل ده وإحنا بـ نتفرج بصمت على أطول مدة انتظرنا فيها الكنافة. أما بالنسبة للكنافة 3 Seasons.. الكنافة فيها كانت حلوة جدًا، كمان الفاكهة كانت طازة وحلوة، بس نيجي للحاجة اللي بـ تفرق محل من الثاني سر الحلويات الشهية وهي الكريمة، الكريمة للأسف كانت الغلطة الوحيدة اللي نقلت مستوى الطبق من ممتاز لمش بطال، لأنها سر الطبق كله، غير أنهم أضافوا قطعة كيك صغيرة جدًا لا تكاد ترى بالعين المجردة ما بين الكنافة والكريمة، والحقيقة أنها كانت محتاجة تكبر عن كده علشان بـ يبقى طعمها أحلى. بشكل عام تجربتنا في لارين دوريه ما كانتش أفضل تجربة نتمنى أنهم يضبطوا خلطة الكريمة والدنيا هـ تبقى تمام جدًا.

...

لا جورمانديز: خيمة الفورسيزون الرمضانية مافيهاش غلطة
اصدرت في: 30/06/2015

من الأماكن اللى ممكن تفرح برجوعها في رمضان الشهر الكريم هي خيمة "لا جورمانديز – La Gourmandise" في فندق فور سيزونز فيرست ريزيدانس، هي واحدة من أحلى الخيام الرمضانية واللى تعتبر مثال حي للتجربة الرمضانية الفخيمة، الخيمة قدرت تحقق نجاح وسط أهل القاهرة، وبالتالي كان لازم نرجع ونروحها تاني السنة دي علشان نقيم التجربة. أول حاجة لازم تتقال أنك لازم تحجز قبل ما تروح، وممكن يقولوا لك لازم تدفع Deposit وممكن لأ، وقت ما رحنا كان المكان كله محجوز وبالتالي يفضل كمان تكلمهم قبلها بيوم، سعر الفرد في أوبن بوفيه الخيمة 320++ (يعني بالخدمة والضريبة توصل لـ 400 جنيه). وصلنا قبل الإفطار بساعة وكنا أول ناس، المكان رائع وفخم جدًا بخيمة لا جورمانديز الشهيرة وأضوائها البمبي والديكور الأكتر من رائع، البوفيه في نصف القاعة والترابيزات حولها من كل مكان، الجرسونات كانوا محترفين ومهذبين جدًا وشغالين على قدم وساق علشان يتأكدوا أن كل شيء تمام قبل الفطار. قبل الفطار بشوية بـ يسألك الجرسون عن مشروبك الرمضاني، بـ تختار بين سوبيا وقمر دين وعرقسوس.. إلخ، وبعدها بـ تتوجه للبوفيه علشان تجهز طبقك قبل الزحمة، الشوربة بـ تختار بين شوربة المشروم والبط، التانية كانت غريبة علينا شوية فاختارنا الأولى، وكمان فيه ملوخية مش عارفين هما معتبرينها شوربة ولا إيه وبـ تتحضر أمامك بالتقلية بتاعتها. البوفيه كله بلا استثناء مافيهوش غلطة، إلا أننا لاحظنا أن اللحوم كانت أكثر من الأصناف الثانية، ومن أحلى الحاجات هناك أن فيه كورنر لعمل حاجات مختلفة أمامك مباشرة: زي الملوخية، وفيه واحد واقف على الشاورمة وبـ يقطعها أمامك وبـ يعملها عادي أو ساندويتش بالصوص، وكمان أنواع الباستا المختلفة بصوصاتها... ده غير قسم الحلويات اللى ما كناش عارفين نسيب فيه إيه.. واللى طعمه لسه في فمنا لحد دلوقت العيش الهش بتاعهم اللى بالزيتون والطماطم، أكثر من رائع. بعد الفطار ممكن تطلب القهوة أو الشاي على حسب مزاجك، تعليقنا الوحيد واللى بـ يجننا بس في أي مطعم أو خيمة أنهم بـ يعملوا أسعار للفطار ومش شاملة زجاجة المياه، واللى كان ثمنها (30 جنيه الحجم الكبير)، إحنا عارفين أننا في فندق فخم وأسعار سياحية بس مش لدرجة أن زجاجة المياه بـ 30 جنيه! تجربتنا في لا جورمانديز استثنائية، الأكل الرائع، والعروض الترفيهية والأجواء الرائعة، أكيد المكان ده هـ يكون من أكثر الأماكن اللي هـ تزورها طوال الشهر، إفطار ما يتنسيش طوال السنة لحد رمضان اللى جاى.

...

إيت & باريل: مطعم ولاونج لطيف على كورنيش الجيزة
اصدرت في: 14/04/2015

من أهم الحاجات اللي بـ يعتمد عليها تحديد شكل المطعم هي موقعه وتقديم تجربة مختلفة لكل القاهراوية الأكيّلة، "إيت & باريل - Eat and Barrel" استغل الموضوع ده، وقدر يقدم لزواره منظر بانورامي مبهر لكورنيش نيل الجيزة. "إيت & باريل" بـ يقدم جو بوهيمي نوعًا ما وسط مناظر بحرية رائعة وأجواء صيفية منعشة، بترابيزات خشب بيضاء وكراسي وكنب منخفضة بمخدّات مريحة، إضاءة ضعيفة وموسيقى لطيفة مع أصيص زرع وزجاجات معلقة في السقف، "إيت & باريل" يعتبر بار ومطعم، وقدر يعمل اللي أغلب الأماكن فشلت فيه، وهو أنه يوصل لحاجة مشتركة بين الاثنين؛ فعلًا أصحاب المكان عاملين مجهود جامد علشان المطعم يتحول لمكان خروج لطيف، وده عن طريق سهرات DJ كل يوم بالليل. الجرسون وصّلنا على طول لترابيزتنا المحجوزة من قبلها، وقدم لنا المنيوهات، من ناحية الأكل، إيت & باريل بـ يركّز على الأطباق التقليدية ومش بـ يحاول يعمل أي ابتكارات، شوربة، سلاطات، برجر، باستا، ستيك، فراخ مقلية ومشوية وشوية اختيارات سي فوود كانت في المنيو مع تشكيلة من الحلويات، عندهم كمان كوكتيلات، وعصائر وشيشة. بدأنا مع اثنين شيشة، واحدة بلوبيري والثانية بالفانيليا وجوز الهند (35 للواحدة). بعد خمس دقائق بس وصلت الشيشة اللي كانت خفيفة ونكهاتها مضبوطة. جوعنا الشديد هو اللي اختار الأكل مش هـ نخبي عليكم، Crunchy Melt Burger بـ (65 جنيه) وطبق فتوتشيني ألفريدو بالفراخ الكلاسيكي (63 جنيه)، لكن بدلنا الفتوتشيني بمكرونة بنّا. نفس الكلام، الأكل وصل بسرعة جدًا، وكان شكلًا حلو زي طعمه، البرجر وصل على شكل قطعتين عيش كبار وبينهم قطعة اللحم المتسويّة تمام وعليها شرائح موتزاريلا مقلية وبيف بيكون؛ حاجة كده من الآخر. كل ده ما يمنعش أننا كنا نمتنى أن العيش يكون فيه شوية قرمشة بسيطة، مافيش كلام أن الطلبات الجانبية من السلطة والبطاطس المحمرة كانت لطيفة، بس البرجر العملاق طغى على كل حاجة. زي ما طلبنا، المكرونة وصلت بنّا، وكانت غرقانة في واحد من أخف الصوصات البيضاء اللي شوفناها في حياتنا، وعليها كمية محترمة من قطع الفراخ المشوية، الفكرة هنا أنها كانت لذيذة وفي نفس ذات الوقت مش ثقيلة للدرجة، على عكس اللي بـ نأكله في أغلب المطاعم. المطعم بجد يستحق أوسكار أحسن خدمة؛ الجرسونات كانوا مصحصحين على الآخر، فاهمين شغلهم، ودودين وكمان بـ يوصفوا الأطباق صح وفوق كل ده دائمًا هـ تلاقي واحد لو عندك أي طلبات. ملخص الموضوع.. "إيت & باريل" يستحق أسعاره، علشان قدر يقدم أطباق لذيذة، خدمة هائلة وأجواء خفيفة منعشة، وفوق كل ده إطلالة النيل الخرافية، إحنا معاك الأسعار هنا غالية شوية، ده غير 150 حد أدنى للطلبات في الويك إند، بس لو كنت مركّز معانا آخر سطرين، أكيد هـ تشوف أن الموضوع يستاهل تدفع شوية زيادة. من أهم الحاجات اللي بـ يعتمد عليها تحديد شكل المطعم هي موقعه وتقديم تجربة مختلفة لكل القاهراوية الأكيّلة، "إيت & باريل - Eat and Barrel" استغل الموضوع ده، وقدر يقدم لزواره منظر بانورامي مبهر لكورنيش نيل الجيزة. "إيت & باريل" بـ يقدم جو بوهيمي نوعًا ما وسط مناظر بحرية رائعة وأجواء صيفية منعشة، بترابيزات خشب بيضاء وكراسي وكنب منخفضة بمخدّات مريحة، إضاءة ضعيفة وموسيقى لطيفة مع أصيص زرع وزجاجات معلقة في السقف، "إيت & باريل" يعتبر بار ومطعم، وقدر يعمل اللي أغلب الأماكن فشلت فيه، وهو أنه يوصل لحاجة مشتركة بين الاثنين؛ فعلًا أصحاب المكان عاملين مجهود جامد علشان المطعم يتحول لمكان خروج لطيف، وده عن طريق سهرات DJ كل يوم بالليل. الجرسون وصّلنا على طول لترابيزتنا المحجوزة من قبلها، وقدم لنا المنيوهات، من ناحية الأكل، إيت & باريل بـ يركّز على الأطباق التقليدية ومش بـ يحاول يعمل أي ابتكارات، شوربة، سلاطات، برجر، باستا، ستيك، فراخ مقلية ومشوية وشوية اختيارات سي فوود كانت في المنيو مع تشكيلة من الحلويات، عندهم كمان كوكتيلات، وعصائر وشيشة. بدأنا مع اثنين شيشة، واحدة بلوبيري والثانية بالفانيليا وجوز الهند (35 للواحدة). بعد خمس دقائق بس وصلت الشيشة اللي كانت خفيفة ونكهاتها مضبوطة. جوعنا الشديد هو اللي اختار الأكل مش هـ نخبي عليكم، Crunchy Melt Burger بـ (65 جنيه) وطبق فتوتشيني ألفريدو بالفراخ الكلاسيكي (63 جنيه)، لكن بدلنا الفتوتشيني بمكرونة بنّا. نفس الكلام، الأكل وصل بسرعة جدًا، وكان شكلًا حلو زي طعمه، البرجر وصل على شكل قطعتين عيش كبار وبينهم قطعة اللحم المتسويّة تمام وعليها شرائح موتزاريلا مقلية وبيف بيكون؛ حاجة كده من الآخر. كل ده ما يمنعش أننا كنا نمتنى أن العيش يكون فيه شوية قرمشة بسيطة، مافيش كلام أن الطلبات الجانبية من السلطة والبطاطس المحمرة كانت لطيفة، بس البرجر العملاق طغى على كل حاجة. زي ما طلبنا، المكرونة وصلت بنّا، وكانت غرقانة في واحد من أخف الصوصات البيضاء اللي شوفناها في حياتنا، وعليها كمية محترمة من قطع الفراخ المشوية، الفكرة هنا أنها كانت لذيذة وفي نفس ذات الوقت مش ثقيلة للدرجة، على عكس اللي بـ نأكله في أغلب المطاعم. المطعم بجد يستحق أوسكار أحسن خدمة؛ الجرسونات كانوا مصحصحين على الآخر، فاهمين شغلهم، ودودين وكمان بـ يوصفوا الأطباق صح وفوق كل ده دائمًا هـ تلاقي واحد لو عندك أي طلبات. ملخص الموضوع.. "إيت & باريل" يستحق أسعاره، علشان قدر يقدم أطباق لذيذة، خدمة هائلة وأجواء خفيفة منعشة، وفوق كل ده إطلالة النيل الخرافية، إحنا معاك الأسعار هنا غالية شوية، ده غير 150 حد أدنى للطلبات في الويك إند، بس لو كنت مركّز معانا آخر سطرين، أكيد هـ تشوف أن الموضوع يستاهل تدفع شوية زيادة.

...

ألوان: ضيف بعض الألوان اللبنانية على حياتك في الجيزة
اصدرت في: 15/09/2014

وإحنا ماشيين في شوارع القاهرة، اكتشفنا المطعم ده اللي موقعه استراتيجي علشان على النيل وجنب سفارة السعودية، اللي لسه مفتتحينها من كام يوم. طبعًا إحنا أول ما نقول لك اسم المحل "ألوان – Alwan" أول حاجة هـ تيجي في مخك أنه ألوان بقى وشخبطة وانطلاق، بس الحقيقة غير كده خالص. أول ما دخلنا المكان عجبنا قوي تصميمه خاصة أنه مقسوم نصفين، نصف لبناني وده اللي إحنا رحناه، ونصف هندي لسه هـ يفتتحوه كمان شهرين ومتشوقين جدًا نروحه برضه. أول ما بـ تدخل النصف اللبناني بـ تحس أنك في لبنان الحديثة، الديكورات معاصرة جدًا والألوان بـ تجذبك أنك تتفرج على المكان كله، اللي كان فاضي لما وصلنا، أكثر حاجة عجبتنا في الديكور الخيوط الملونة اللي كانت على زجاج المحل كله، كانت مزودة بهجة وحيوية للمكان غير عادية. استقبلنا الجرسون اللي كان معانا طوال رحلة الكفاح في اختيار الأطباق اللي هـ نأكلها، لأن كان فيه حاجات مش فاهمينها، والحقيقة أنهم كانوا في منتهى الذوق والضيافة برغم أنهم كانوا مصريين مش لبنانيين، وبرغم أننا كان نفسنا نسمع: "شو بَدك وأهلين وسهلين" والحاجات الحلوة دي، بس المصري الجدع الأصيل اللي قرب ينقرض ده كويس برضه وخدوم وضبطنا. بدأنا بفتوش لبناني (20 جنيه) وللي ما يعرفوش، ده بـ يبقى عبارة عن قطع صغيرة من الطماطم والخيار والبصل والفجل الأحمر والخس والعيش المقرمش، ما نخبيش عليكم إحنا كنا جعانين، والسلاطة كانت حلوة جدًا، التتبيلة كانت متوازنة وأجمل حاجة أن كان فيه عيش كثير مش قليل. بعد كده قدموا لنا العصير اللي كان حلو قوي برضه وفريش ولأننا طلبنا كوكتيل فواكة (29 جنيه) استمتعنا به جدًا لتنوع أصناف الكوكتيل ما بينFlorida, tropical sun rise and fruit Angel . طلبنا كمان منقوشة ألوان (40 جنيه) اللي كانت عبارة عن كذا نوع مناقيش مع بعض، في بعض الأنواع عجبتنا جدًا والبعض الثاني لأ، يعني مثلًا منقوشة الزعتر كانت حلوة جدًا وخفيفة ومنقوشة الجبنة كمان كانت حلوة، لكن منقوشة اللحمة المفرومة ما عجبتناش خالص، لأن اللحمة كان طعمها غريب، بس الحكاية بقى اللي غلبتنا كثير علشان نعرف هو إيه اللي إحنا بـ نأكله ده، منقوشة الكشك.. فضلنا نذوق ونقول طيب دي نوع غريب من الجبنة، يمكن زبادي، وقعدنا نضرب أخماس في أسداس ومربعات ومثلثات كمان لحد ما الجرسون ربنا يكرمه، قال لنا دي منقوشة كشك يا فندم.. إزاي يعني.. وأهو ده اللي صار.. وما نخبيش عليكم برضه للأسف طعمها كان سيء جدًا بالنسبة لنا. لما تقول لنا لبنان هـ نكلمك عن جمال لبنان وجمال توابلها المتنوعة واللي بـ تختلف عن توابلنا المصرية، وبما أن المطعم اسمه "ألوان"، فكان فيه مهرجان ألوان وبهارات عندنا في طبق المشويات المشكل اللي طلبناه (99 جنيه)، مما لا شك فيه أن الشيش طاووك والكباب كانوا فوق الروعة، التتبيلة كانت هائلة ومستويين كويس جدًا لا زيادة ولا أقل من المفروض، لحمة الكباب كانت بـ تذوب في فمك ما تعرفش إزاي، أما الكفتة أجارك الله التتبيلة كانت حلوة قوي صحيح، وكانوا عاملين حاجة لطيفة كفته حمراء وكفته عادية الرمادي بتاعتنا دي، بس المشكلة أيها السادة الأفاضل أن لحمة الكفتة كانت مخلوطة بفول سوداني تقريبًا، فمع أول شوكة تتفرفت منك في الطبق وأجري وارئها براحتك بقى، اللي هو أكلك منين يا كفته.. واوعي تقعي من الشوكة لو سمحتي مش ناقصين فرفتة.. فـ قررنا نغض البصر عن الكفتة اللي أكلناها برضه عادي، إحنا ما بـ تقفش في طريقنا العقبات البسيطة دي وكملنا استمتاع بالطبق. لكن أكثر حاجة خلتنا انبسطنا جدًا العيش اللبناني الطازة اللي لسه خارج من الفرن، وتحسهم خبزوه أمام عينيك، أنت الأول بـ تأكله بعينيك وبعد كده بـ تلتهمه بأسنانك، أنت ممكن تأكله لوحده أصلاً وتطلب منه ثاني، وختمنا الأمسية الجميلة بفطيرة نوتيلا (35 جنيه) واللي كانت العجينة بتاعتها مقرمشة وطرية في نفس الوقت وعليها قطع موز وكيوي.. طبعًا كانت حلوة جدًا. مطعم ألوان لسه فاتح جديد، فلو عاوز مكان هادئ ومميز وأكله حلو، عليك به يا سيدي، هو بس محتاج أصناف زيادة في المنيو بتاعه بس نظرًا أنه لسه بادئ، تعتبر بدايته مشرقة، ونرجع ونقول ما تروحش تأكل لوحدك خد حد بـ تحبه معاك، الأكل بـ يبقى طعمه أحلى.

...

عنتر وعروس البحر: أكل حلو وسعره كويس يناسب العزومات في شارع فيصل
اصدرت في: 10/06/2014

حيرة كبيرة بـ نحس بها لما بـ نحب نروح مطعم، فيه شوية مميزات مجتمعة زي أن الأكل يكون حلو، التقديم بعد فترة مناسبة، السعر مش عالي، مكان الأكل يكون مريح ويساع العائلة من غير ضغط، أو شعور بالخنقة، معادلة تكاد تكون مستحيلة، المكان الواسع معناه سعر أوفر، والأكل الحلو معناه خدمة متأخرة، لكن مطعم "عنتر وعروس البحر" بـ يوفر كل ده وأكثر كمان. روحنا فرع المحل في آخر شارع فيصل، قرب المريوطية، طلبنا فراخ مشوية (الفرخة الكاملة 38 جنيه)، وشوربة (3 جنيه)، وأرز بالكبد والكلاوي (8 جنيه)، وأرز أبيض (3 جنيه)، السلاطات بـ تنزل تلقائي (الواحدة بـ 2 جنيه)، والتحضيرات كويسة، الأكل بـ ييجي بعد فترة بسيطة بطريقة كويسة. الفراخ كانت جميلة جدًا، والأرز بالكلاوي كان مميز جدًا، والشوربة رائعة، كذلك السلاطات فعلاً مميزة، يمكن الأرز الأبيض هو اللي ما حبيناهوش قوي، كان كأنه قديم شوية قبل الطبخ، الكلام ده كله ما كملش خمسين جنيه على بعضها، اتبسطنا من الجو الظريق، والمكيف. "عنتر وعروس البحر" مش مجرد مطعم عادي متوسط ومريح، فيه ميزة أنهم مطعمين، وبلافتتين، لكن لهم صالة واحدة، ورقم واحد، قسم اسمه " عروس البحر" بـ يقدم الأسماك بأنواعها، وقسم اسمه "عنتر" بـ يقدم المشويات، يعني بـ يوفر كل الأطباق تقريبًا، ولو أصحاب لهم رأيين مختلفين، جزء عاوز أسماك وجزء عاوز مشويات، يقدروا يقعدوا على نفس الترابيزة، في نفس المكان ويأكلوا أكل مختلف. الأسعار في المطعم ده بسيطة، والأكل طعمه حلو جدًا ومستواه كويس، ونظيف، وسخن، لكن فيه شوية عيوب تقنية، يعني مثلاً لما زرناه مرة ثانية بعد الأولى، والنور قطع، ما لقيناش كشافات كفاية أو إضاءة مناسبة في المكان أو مولد يشغل اللمبات لحد ما النور ييجي، ولما قولنا معلش هـ نقعد على ضوء الشموع نأكل قالوا لنا: "معلش مافيش سمك لأن النور قاطع، الطبخ كمان بـ يقف!" الحقيقة كانت حاجة عجيبة وغريبة، لكن على كل حال المطعم كويس، ننصحكم به، لو عاوزين تعزموا عزومة ما تكلفش جامد وتتبسطوا مع بعض كعائلة وتلاقوا أكلات كثير متنوعة ومميزة روحوا "عنتر وعروس البحر".

...

سترادا: مطعم إيطالى فى الفورسيزون فيرست ريزدنس
اصدرت في: 30/03/2014

الفورسيزون فيرست ريزدنس يعتبر واحد من أفضل الفنادق فى المدينة، آخر إضافاته فى عالم الطهي هو "سترادا – STRADA"، مطعم إيطالى شيك موجود علشان ينقل لك تجربة فريدة فى عالم المطاعم. موجود فى الدور الثالث، مستخبي وراء باب خشبي عتيق، محفور عليه نقوش توسكانية، بـ تطل على منظر على النيل، القعدة شيك، المكان واسع وفيه قعدات مختلفة، قعدنا جنب الشباك اللى واخد شكل دائرى، الترابيزة خشب مودرن بكراسي جلد. منيو الأكل بـ تقدم أطباق إيطالية متنوعة منها الشوربات والريزوتو والباستا والبيتزا، وفيه كمان قسم للسمك وكمان قسم للحوم الحمراء والبيضاء. بدأنا بالمقبلات، الـ Caprese Di Bufal وده سعره 80 جنيه وكان متميزة من حيث الطعم، لكن الكمية كانت مش مثالية لبدء وجبتنا، قُدمت فى طبق دائري 6 قطع من جبن جاموسي مطاطى عليه شريحة طماطم كريسبي وبعض الكوسة اللينجويني وحبة جبن بارميزان. انتقلنا للأطباق الرئيسية، السلامون أروزيتيو (170 جنيه) وده عبارة عن سلامون محمص عليه طبقة من الشمر وصوص الليمون، قدم معاه خضار سوتيه، الطبق ما كانش فيه غلطة، طبقة السلامون الخارجية كانت مقرمشة فى حين أنها من الداخل فضلت طرية بلون بمبي. الريزوتو بورشيني Risotto Porcini بسعر 120 جنيه، الطبق كان فيه شوية مشاكل، الريزوتو نفسها ما كانتش لطيفة ومش مطهوة كويس، لكن صوص المشروم كان خفيف بدرجة ملحوظة. ختمنا وجبتنا بتحلية إيطالية تقليدية هى الكاسيت جيلاتو Cassette Gelato 40 جنيه، قدمت ببولتين من الآيس كريم والمكسرات والفاكهة المجففة والشوكولاتة، الجيلاتى جلب لنا شعور بالسعادة فى نهاية وجبتنا المكونة من 3 أطباق. سترادا تجربته كانت مرضية بالنسبة لسلسلة فندق عالمية لكن فى وقت زيارتنا الأسعار الغالية جدًا ما كانتش متناسبة مع كمية الأكل اللى قدمت لنا وقتها.

...

المشربية: أكلة مصرية نموذجية فى الجيزة
اصدرت في: 06/02/2014

كون الوسط الأكيل المصري متابع وسعيد بافتتاح مطاعم جديدة فى مصر يوم بعد يوم، أهل القاهرة بدأوا ينسوا بشكل ملحوظ الأكل المصرى الأصيل. باسمه المأخوذ من شبابيك التعريشة العربى التقليدية، مطعم المشربية فى الجيزة بـ يقدم أكلات مصرية ممتازة. بعيدًا عن شارع الجيزة الضيق، وعلى بعد كام متر من النيل، رحب بنا الجرسون فى المطعم بإضاءته الخافتة. مع السجاجيد بلونها الخمرى الموجودة أسفل ترابيزات خشبية غامقة، بـ تشعر بجو من رقى المكان. أضف على كده أدوات الأكل كانت مرصوصة بشكل أنيق، وجاهزة للمعركة. المنيو بـ تقدم أكثر من أربعين طبق، تشمل ملوخية بالأرانب (62جنيه)، حمام مشوى (32جنيه)، داوود باشا بالأرز (45جنيه) وبامية باللحمة (38جنيه) مع حاجات ثانية كثير. بالنسبة للمقبلات، استمتعنا بربع كيلو ممبار (85جنيه/ للكيلو)، محشى ورق عنب (18جنيه) وحمام محشى فريك (32 جنيه)، مع مزات لذيذة من الطحينة ( 4جنيه) وحمص (4 جنيه). بالنسبة للأطباق الرئيسية طلبنا طبق شركسية الديك الرومى، وبناءً على توصية الجرسون، طلبنا كمان فتة ضانى (60 جنيه). المدهش أن تحضير الأكل تم فى وقت قليل. المقبلات وصلت فى الأول مع الحمام المحشى، وعلشان متعودين على الحمام المحشى أرز، الفريك احتاج منا شوية وقت للتعود عليه، لكن ضبط الموضوع كويس إضافة الطحينة أو الحمص. رغم طعمه اللذيذ، الحمص كان طعمه غريب شوية، يمكن بسبب قوامه السائل؛ واضح أننا تعودنا أنه يكون سميك وخفيف من زياراتناللمطاعم اللبنانى. الممبار تحضيره كان هائل وطعمه روعة، من غير أى حرق أو طعم مطاطى. نفس الكلام كان لورق العنب، بطعمه الشهى وكمية حشوه الكبيرة، بالرغم من ملحه الزيادة. بعد شوية وصلت الأطباق الرئيسية، المقدمة مع أطباق أرز كبيرة. صوص اللوز الغنى قُدم بجانب الشركسية، أما الرومى مع طبخه الكويس وتتبيلته ممتازة قدم نكهة رائعة. فى نفس الوقت، الفتة الضانى كانت مغطاه بطبقة سميكة من الطماطم والخل، مع لحم ضأن بعظمه طرى. يمكن المشربية مش على نفس مستوى شعبيته السنين السابقة، لكن الأكيد أن المطعم حافظ على معايير أكله.

...

شاهد المزيد
مواضيع خاصة

دليل #كايرو_360 لأسعار حلاوة المولد في القاهرة

مولد النبي. أحلى وأجمل مناسبة بنستناها دايمًا من السنة للسنة. وكلنا بنلاحظ الفرحة والبهجة اللي بتنشرها المناسبة دي في القاهرة. طبعًا أولها فرحة حلاوة المولد اللي بن