تدور أحداث الفيلم حول مجموعة من الأصدقاء يتجمعون بعد 15 عامًا على فراقهم في ليلة عيد الميلاد لإحياء ذكرياتهم الجامعية.