يحكي الفيلم عن رجل عصبي يعلم أن حياته متبقي فيها 90 دقيقة فيحاول في خلالهم أن يسترجع حب أسرته وأصدقائه.