في الجزء الثاني من الفيلم سيدة وطفليها ينتقلوا لمنزل جديد تحوم حوله الشبهات.