عميلة فيدرالية تصبح مسؤولة عن ملف المخدرات الخاص بحدود أمريكا مع المكسيك.