تدور قصة الفيلم حول بيمان الفارس الصليبي من القرن ال 14 الذي يعود مع صديقه إلى الوطن ويجده قد دمر بواسطة الطاعون الأسودوالكنيسة تعتقد بأن السحر وراء هذا الوباء.