الفيلم يتناول ظاهرة البلطجة فى الشارع المصرى، وكيفية التغلب عليها، والفيلم ليس له علاقة بثورة 25 يناير، خاصة بعد انتشار البلطجة فى الوقت الحالى بشكل مخيف. و يؤدى الفنان محمد رمضان دور مسجل خطر اشتهر باسم الألماني، ويعرض الفيلم تفاصيل حياة البلطجية.