تتناول أحداث الفيلم الشهور الأخيرة من قصة حياة الرئيس الأمريكي إبراهام لنكولن وجهوده للفوز بالحرب الأهلية ولإنهاء العبودية في الولايات المتحدة والصعوبات اللي واجهها خلالها.