The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

الحفلة

الحفلة: أخيرًا فيلم عربى جيد!

  • أحمد عزأحمد عز...
  • إثارةحركة ومغامرات
  • أحمد علاء الديبأحمد علاء الديب
تم التقييم بواسطة
Mohamed Hamdy
قيم
قيم الآن
الحفلة: أخيرًا فيلم عربى جيد!
فى ظل موسم مُظلم للأفلام العربية ما كناش متوقعين أننا هـ نشوف فيلم ممتاز زى “الحفلة”، فيلم بـ يعطينا الأمل فى قدرة السينما العربية على تقديم أفلام جادة و”حقيقية” بعيدًا عن موجة الإسفاف الكوميدى اللى أصبحت مسيطرة على الشاشة فى الأونة الأخيرة.
الفيلم بـ يبدأ بداية سريعة لاختفاء سارة زوجة شريف فى أحد المولات الشهيرة، ومحاولة ضابط الشرطة اللى قام بدوره محمد رجب الوصول للخاطفين من خلال التحقيق مع مجموعة من المشتبه فيهم اللى صادف وجودهم جميعًا فى حفلة قبل أيام من اختفاء سارة اللى قامت بدورها الفنانة روبى وبمساعدة الزوج اللى قام بدوره أحمد عز.
محمد رجب: فنان قدر يثبت نفسه أخيرًا ويفرض نفسه على الساحة، بعد كثير من الأعمال اللى كانت أقل بكثير من توقعاتنا له، تعاملنا الشخصى مع “رجب” خلانا نحس أنه فنان محترم ويجمع بين احترام أولاد الذوات وجدعنة أولاد البلد، وده كان واضح بشدة على شخصيته فى الفيلم اللى قدر يجسدها باحترافية رائعة خلت المشاهدين منتظرين لحظات ظهوره على الشاشة.
أحمد عز: قدر يخرج من إطار الشاب الوسيم صاحب العلاقات النسائية المتعددة إلى مستوى جديد من الأداء نتمنى أنه يثبت عنده ويعيد تقديم شخصيته السينمائية الجديدة بعيدًا عن “الكليشيهات” الجاهزة اللى بـ يحب صناع السينما فى مصر حصر الممثلين فيها.
جومانا مراد: كنا متوقعين مساحة أكبر لدورها، لكنها قدرت تحفر لنفسها مكانة متميزة وسط أحداث الفيلم من خلال أسلوبها الرائع فى تقمص الشخصية لدرجة أننا كرهناها فعلاً فى بعض المشاهد اللى قامت فيها بدور الشر.
روبى: بصراحة إحنا زعلانين جدًا على روبى.. السمراء المصرية المتفجرة موهبة وأنوثة، واللى مش عارفه تأخذ حقها الموازى لموهبتها، لا على صعيد الغناء ولا صعيد التمثيل.. مساحة دورها كانت صغيرة جدًا فى الفيلم وكنا نتوقع تركيز أكثر من كده عليها بما أنها السيدة المخطوفة ومحور الأحداث فى العمل السينمائى، إلا أن للأسف ده ما حصلش.. عمومًا متعوضة.
عجبنا جدًا اللمسات الإخراجية للمخرج أحمد علاء الديب والمخرج المنفذ أحمد النجار، تكنيك السيجارة اللى مش بـ يولعها محمد رجب غير مع كشف خيوط المؤامرة فى الفيلم.. اختيار الديكورات وزوايا التصوير رغم صعوبة التصوير فى مترو الأنفاق ومول العرب، كمان شوفنا بعض اللوحات الإعلانية لمنتجات ألبان وغيرها واللى ما أزعجتناش على الرغم من إقحامها فى أفلام ثانية زى “على جثتى” واللى كانت متعبة جدًا لعين المشاهد.
موسيقى عمرو إسماعيل كانت أكثر من رائعة.. وتركت بصمة جميلة جدًا عند كل المشاهدين، هادئة وغير مخترقة للأحداث وموظفة بشكل رائع علشان تكمل الصورة السينمائية الممتازة اللى تم تقديمها.

باختصار شديد: كان ممكن يكون تقييمنا أقل من كده لـ “الحفلة” لو كان فى مصر إنتاج سينمائى جيد، لكن المستوى اللى بـ نشوفه فى الأفلام الحالية أقل بكثير من اللى كنا متوقعينه، لذلك عملنا “حفلة” لفيلم “الحفلة”.

عجبك ؟ جرب

ملاكى إسكندرية.

نصيحة 360

ثنائى أحمد عز ومحمد رجب من الديوهات السينمائية الناجحة اللى أثبتت نجاحها فى "ملاكى إسكندرية" وبـ تكمل نجاحها فى "الحفلة".

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح