The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

الفيل في المنديل: سعيد حركات

الفيل في المنديل: عودة أفلام المقاولات..

  • حسن حسنيطلعت زكريا...
  • كوميدي
  • أحمد بدريأحمد بدري
تم التقييم بواسطة
Mohamad Adel
قيم
قيم الآن
الفيل في المنديل: عودة أفلام المقاولات..

اللي
مايعرفش معنى مصطلح “فيلم مقاولات”، نصيحة يشوف الفيلم ده من أول التتر
عشان يفهم، وعشان نريحه خالص لو مش عايز يتفرج؛ فأفلام المقاولات هي النوعية اللي
إنتشرت في فترة الثمانينيات، وإتعملت بطريقة “سلق البيض” المعروفة، وكان
الهدف منها لم شوية فلوس من كام يوم عرض في السينما أو عن طريق توزيع شرائط
الفيديو الـ VHS .

مش
محتاجين نتكلم عن قصة فيلم «الفيل في المنديل – سعيد حركات» لأنها ببساطة ممكن
تتلخص في أن الفكهاني “سعيد حركات” نفسه يبقى “رأفت الهجان” عميل
لأي مخابرات، وبما أن المخابرات في حاجة لواحد غبي عشان يغطي على إحدى عملياتهم،
يختاروا “سعيد حركات”، ويوهموه بإنه في عملية إسمها “الفيل في
المنديل”، لحد ما يقدر عميل المخابرات المصري يحصل على شريحة إلكترونية خاصة
بالمفاعل النووي الإسرائيلي.

طبعاً
تفريعات الفيلم متمثلة في رغبة “سعيد حركات” أنه يتجوز واحدة زي والدته،
ويتفاجئ بـ ظهور “معالي” اللي جاية الحارة مع عائلتها بقيادة المعلمة
الطفلة “مفاخر الشحات”!  أو أن
مساعد “سعيد حركات” يقدر يغني كل ثانية طول أحداث الفيلم، أو أن
“سعيد حركات” يدوشنا بخبرته الواسعة عن كل مسلسلات المخابرات زي «رأفت
الهجان» و«دموع في عيون وقحة»، فده كله الحقيقة تفريعات مالهاش أي لزوم، ونقدر
نخلص الفيلم أقصاها في نصف ساعة، وبرضه الفيلم هـ يطلع وحش!

كمان مفيش
كلام عن جماليات تصوير أو موسيقى تصويرية أو غيره في الفيلم ده، غير أن الجمهور في
صالة العرض – واللي كان قليل جداً – كان برضه بـ يضحك، وأكيد لو الواحد معاه أصحاب
بـ يفهموا هـ يبصوا لبعض ويسألوا: هي الناس دي بـ تضحك على إيه؟!

إيقاع
ميت تماماً، ولا تركيز إلا على طلعت زكريا، وده واضح لأنه كمان مؤلف الفيلم، والإفيهات
اللي تضحك هي الإفيهات المكررة المتفصلة عليه، وحسينا أننا بـ نتفرج على إسكتشات
على المسرح، وده واضح حتى من طريقة رسم حركة الممثلين في الكادر لأن المخرج أحمد
البدري ماعملش غير إنه ثبت الكاميرا، وكل واحد يشوف شغله!

طبعاً
كان لازم يظهر كالعادة منتج الفيلم محمد السبكي في أحد المشاهد، ومش عارفين لحد
إمتى هـ يفضل مُصر على الظهور ده!

عجبك ؟ جرب

«حاحا وتفاحة»،  «طباخ الريس».

نصيحة 360

حذف جزء من الفيلم اللي بـ يقول فيه "سعيد حركات" في إختبار كشف الكذب إنه مش بـ يحب الرئيس مبارك، في الوقت اللي بـ يهز فيه راسه فيما يعني إنه بـ يحبه، ده كان غريب لأن المشهد ماتحذفش من إعلان الفيلم نفسه! والأغرب أن آخر مشاهد الفيلم هي تحية لشهداء ثورة 25 يناير! رسالة من السبكي ولا من طلعت زكريا؟ مش فارقة..

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح