The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

تتح

تتح: ده تمامك يا سعد!

  • دوللي شاهينسمير غانم...
  • كوميدي
  • سامح عبد العزيز
تم التقييم بواسطة
Mohamed Hamdy
قيم
قيم الآن
تتح: ده تمامك يا سعد!

فى حقيقة الأمر عندنا إحساس سىء بالعجز أمام الآلة الإنتاجية السُبكية.. أفلام هابطة سينمائيًا وفنيًا بـ تحقق أعلى الإيرادات بينما يصاب النقاد بأمراض القلب! لذلك فكرنا أننا نعطى الفيلم المرة دى خمس نجوم، ونتكلم عنه كويس، لعل وعسى ينقلب السحر على الساحر وتتغير المعادلة المحيرة للمشاهد المصرى، لكن على آخر لحظة ما قدرناش نخون الثقة اللى بيننا وبينكم وقررنا نحكى لكم عن “تتح”.

بنى آدم متخلف عقليًا (بـ نتكلم عن شخصية تتح مش محمد سعد)، عايش فى حارة عشوائية مع ابن أخته (عمر مصطفى متولى) وبـ يتعرض لمضايقات من جارته المجنونة (مروى) ثم بـ يقع فى مشاكل أكبر مع دولى شاهين ونبيل عيسى، ثم ينتهى الفيلم وقد مات الأشرار وانتصر الأخيار وأصيب المشاهدين بالسكتة القلبية!

مستوى إخراجى متدنى من سامح عبد العزيز، ومش جديد عليه بما أنه مخرج أفلام زى “درس خصوصى”، و”أحلام الفتى الطائش” و”أسد وأربع قطط”، ورغم تميزه فى بعض الأعمال زى “الحارة” أو “الفرح” علشان نكون منصفين، إلا أن الفاشل من أفلامه أكثر من الناجح بكثير، وبالتأكيد “تتح” هـ يضاف لقائمة الأفلام الفاشلة فى السيرة  الذاتية لسامح عبد العزيز.

بالنسبه لمحمد سعد.. أداء تقليدى وأقل من التقليدى، أسلوب غريب فى الكلام خلانا مش عارفين نميز كثير منه، وأسلوب أغرب فى المشى، وبشكل عام هو ده “تمام” محمد سعد فى الأفلام، أداء Over ومبالغ فيه وحشر لشخصيات مالهاش أى لازمة.. زى المؤدية الاستعراضية “بوسى” اللى أسهمها ارتفعت بعد أغنية “أه يا دنيا” الشهيرة، تم حشرها فى الأحداث لإنتاج فيديو كليب سوقى يباع لقنوات الكليبات اللى بـ تبث من بئر السلم.. عن سينما بعد الثورة نتحدث يا سادة!

عمر مصطفى متولى.. موهبة جميلة لو مش هدفه السعى وراء الانتشار بدون التدقيق فى الأدوار، ورث الوجه الأسمر الطيب من والده، ونتمنى نشوفه فى أعمال أفضل من كده، على عكس مروى اللى فعلاً ما نتمناش أننا نشوفها أصلاً خصوصًا بعد إدمانها الأدوار اللى بـ تطلع فيها بشخصية الملهوفة جنسيًا على البطل، رغم أن المواصفات الجسدية والشكلية لـ “تتح” لا تؤهله أنه يكون مطمع لأى بنت إلا إذا كانت متخلفة عقليًا زيه!

الأفيهات الجنسية والتلميحات السيئة كانت مختلطة بأفيهات سياسية مستهلكة جدًا، أمور حولت الفيلم لأسكتشات رخيصة وتجميعة هابطة لأسوأ النكات اللى بـ نشوفها على الفيسبوك، الفارق الوحيد أننا ما كناش قادرين نعمل Report للفيلم، لكن بالتأكيد عملنا Dislike!

عجبك ؟ جرب

فيلم "كركر".

نصيحة 360

لو كنت من المشاهدين فوق العشر سنوات، يرجى العلم بأن الفيلم قد يكون ضار جدًا بالصحة ويسبب أمراض الضغط أو السكر! لذا لزم التنويه.

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح