The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

أفلام
سكر مر

سكر مر: السكر.. والسينما فى موسم أفلام العيد

  • أحمد الفيشاويأمينة خليل...
  • درامارومانسي
  • هاني خليفةهاني خليفة
  • في1 Cinema
تم التقييم بواسطة
Mohamed Hamdy
قيم
قيم الآن
سكر مر: السكر.. والسينما فى موسم أفلام العيد

حاولنا أثناء مشاهدتنا لفيلم "سكر مر" أننا نفصل بين مشاهدتنا للفيلم وبين فيلم رائع آخر هو "سهر الليالى" لنفس المخرج، لكن كل شىء بداية من اسم الفيلم المرتبط بأغنية لفيروز، والخط العام للأحداث، كلها أمور كانت بـ تدفعنا دفعًا للمقارنة بين "سكر مر" وبين "سهر الليالى"، والمقارنة طوال الوقت كانت بـ تنتهي لصالح الفيلم الأخير!

من إخراج هاني خليفة وبطولة هيثم أحمد زكي، أحمد الفيشاوي، ناهد السباعي وشيري عادل، كريم فهمي وأمينة خليل وغيرهم، بـ نشوف قصة مجموعة من الأشخاص بـ تتطور علاقتهم ببعضهم البعض فى حفلة فى ليلة رأس السنة، نفس قصة سهر الليالى اللى كانت بـ تتكلم عن ليلة عيد ميلاد بنت أحد الأبطال واللى بـ تشهد تطورات مختلفة فى شخصيات أبطال الفيلم، بـ تدفع مجموعة من الرجال أبطال الفيلم للسفر إلى الإسكندرية على خلفيات مختلفة ولظروف مختلفة.

مش عيب أن المخرج يقدم ما يمكن وصفه للجزء الثاني من فيلمه اللى عُرض عام2003 لكن مشكلتنا مع "سكر مر" كانت تتلخص فى أمرين: الأول أن مستوى سكر مر كان أقل بكثير من سهر الليالى، وده أصابنا بالإحباط والقلق من موهبة المخرج اللى كان المفروض تكون وصلت لأعلى قدر لها فى الفيلم الثاني خصوصًا مع الفترة الزمنية الطويلة اللى بـ تبعد بين الفيلمين، الأمر الثاني هو إصرار المخرج على تكرار تيمات كثير جدًا من فيلمه الأول، وكنا نتمنى ونحب نشوفه فى عمل جديد كليًا على مستوى القصة والسيناريو ونقدر نحكم عليه بمعزل عن فيلمه الأول.

بالنسبة للأداء التمثيلي بـ نشوف ناهد السباعي فى دور ضعيف على قدراتها التمثيلية، على الرغم من إثبات ناهد لقوتها وقدرتها على التنوع فى الشخصيات اللى بـ تؤديها، واختياراتها اللى على الرغم من ضعفها فى البداية قدرت أنها توصل لمستويات متميزة.. كنا محتاجين نشوفها بشكل أفضل من كده فى "سكر مر".

أحمد الفيشاوي كالعادة بـ يضيف على أي دور بـ يقوم به مساحة قوية ومؤثرة.. لسه شايفينه فى ولاد رزق فى دور مختلف، ومن قبلها فى خارج الخدمة فى شخصية سعيد الشاب المدمن للمخدرات واللى بـ يقوم بعملية سرقة بـ تغير حياته، وطبعًا لا ننسى دوره فى هاتولى راجل ومسلسل "بدون ذكر أسماء" وغيرها من الأعمال اللى بـ تؤكد يوم بعد يوم أننا أمام موهبة متفجرة وحقيقية وقادرة على الإتيان بما لا نتصوره طوال الوقت.

شيري عادل كمان قدرت تثبت نفسها كممثلة ناجحة وقادرة على أداء دورها بشكل متوازن وقوي ومحترم، وقادرة تفهم أبعاد شخصيتها كويس وتتعامل معاها مع اختلافات السيناريو اللى بـ تأخذنا من النقيض للنقيض طوال الوقت، حتى أننا نقدر نجزم أن الفيلم معتمد بشكل كبير على تحولات شخصياته من إحساسها وتوجهاتها لأحاسيس وتوجهات متناقضة تمامًا، لكن فى بعض الأحيان كان التحول ده بـ يتم بـ "لوي ذراع" الأحداث والمنطق والسيناريو!

الرقابة كانت متشددة مع الفيلم لدرجة كبيرة على الرغم من تساهلها مع أعمال أخرى زي ولاد رزق.. الحقيقة إحنا ضد وجود جهاز رقابى على السينما من الأساس، ومع فكرة الرقابة العمرية الحقيقية على دور العرض نفسها زي ما بـ يحصل فى أمريكا، لكن دي قصة ثانية ممكن نبقى نتكلم عنها بإسهاب فى موضوع منفصل.

"سكر مر".. محاولة لاستغلال نجاح سهر الليالى، قد لا تكون ناجحة لكنها تستحق الإشادة فى نواحي قوتها على الرغم من قلتها.

عجبك ؟ جرب

سهر الليالى. 

نصيحة 360

الفيلم يعتبر أول فيلم روائي طويل يخرجه هاني خليفة منذ عام 2003 وهى سنة عرض أول أفلامه "سهر الليالي".

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح