The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

Bridget Jones’s Baby

Bridget Jones’s baby: خدعوك فقالوا فيلم كوميدي!

  • باتريك ديمبسيجيم جونز...
  • كوميدي
  • شارون ماجوايار
  • في1 Cinema
تم التقييم بواسطة
Mohamed Hamdy
قيم
قيم الآن
Bridget Jones’s baby: خدعوك فقالوا فيلم كوميدي!

بنحكي لكم النهارده عن الحلقة الأخيرة في سلسلة أفلام أمريكية بريطانية نقدر نسميها سلسلة أفلام Bridget Jones، الموضوع بدأ سنة 2001 مع فيلم Bridget Jones's Diary واللي كان بيحكي عن بريدجيت جونز الشابة العزباء اللي بتبدأ في كتابة مذكراتها بعد تعرضها لتجربة عاطفية سيئة. بنبدأ نشوف قصة بريدجيت اللي عندها طوال الوقت مخاوف بخصوص وزنها الزايد وعدم قدرتها على الوقوع في الحب ومحاولتها إثبات نفسها في شغلها. الفيلم كان من إخراج شارون ماجواير، ومن بطولة رينيه زيلويجر وهيو غرانت و كولين فيرث.

مع نجاح الفيلم تم تقديم جزء جديد سنة 2004 بعنوان Bridget Jones: The Edge of Reason من إخراج بييبان كيدرون، وبطولة نفس أبطال الجزء السابق. الفيلم كان بيحكي عن حالة المنافسة الشديدة واللي بتدور فى إطار كوميدي بين مارك دارسي حبيب بريدجت، وبين دانيال كليفر حبيبها القديم واللي بيظهر فجأة علشان يزيد من تعقيد الأمور ويزود جرعة الضحك في نفس الوقت.

من الواضح في الجزء الجديد اللي تم إنتاجه السنة دي بعنوان Bridget Jones's Baby أنه بيحاول يستغل نجاح الأجزاء السابقة علشان يقدم جزء جديد مضمون النجاح استنادًا على الشهرة اللي حققتها الأجزاء السابقة من نفس السلسلة، ودي ظاهرة تقديم الأجزاء الجديدة وإعادة إنتاج الأفلام القديمة في هوليود اللي قلنا لكم عليها قبل كده واللي بنلاحظها في كتير من الأفلام المنتجة مؤخرًا.

فيلم اليوم من إخراج شارون ماجواير ومن بطولة رينية زيلوجر وكولين فيرث، واللي بيستمروا معانا من الجزء الأول حتى الآن.. ودي ميزة مهمة لمتابعي السلسلة أنهم هيشوفوا تأثير السن والزمن على أبطال سلسلتهم، كمان بيستغل صناع الفيلم التقدم الزمني ده في إظهار "بريدجت" كسيدة تجاوزت الأربعين سنة ولسه Single وبتدور على حب حياتها وفي نفس الوقت بتبدأ تتقبل فكرة أنها تعيش عزباء طوال عمرها، لكن مفاجأة غريبة بتحصل فجأة وبتحول مجرى الأحداث لما تكتشف بريدجت إنها حامل، وبتبدأ تفكر مين ممكن يكون والد طفلها القادم!

المشكلة في موضوع الحمل إنه يعتبر التحول الأساسي في أحداث الفيلم، لكنه مش بيحصل غير مع اقتراب السيناريو من منتصف الأحداث تقريبًا.. اللي بيحصل قبل كده هو محاولات يائسة لحشر الكوميديا حشرًا في أحداث الفيلم.. محاولات سيئة وفاشلة لتضمين عدد من المفارقات والمشاهد الكوميدية في الأحداث، وللأسف كلها كانت محاولات غير ناجحة لأن الكوميديا في الفيلم اعتمدت فى المقام الأول والأخير على عناصر مستهلكة زي وقوع "بريدجت" على الأرض فجأة أو كلامها مع شخص على التليفون في نفس الوقت اللى بتعطي لصديقتها الأسئلة في حوار على الهواء الأمر اللي بيؤدي لكارثة كان المفروض تجعلنا نسقط على الأرض من فرط الضحك، لكن تنفيذ المشاهد كان ضعيف وكان واضح فيه الاستسهال.

الأداء التمثيلي للأبطال كان واضح فيه تقدمهم في العمر وعدم قدرتهم على أداء نفس المشاهد اللي أدوها في الأفلام السابقة بنفس الحيوية والتجدد، لكن برضه كنا بنلاحظ بعض المشاهد اللي بتظهر فيها خبرة الفنانين الناتجة عن معايشتهم شخصياتهم اللي بيأدوها على الشاشة من فترة مش قصيرة.

على الرغم من ديكورات الفيلم المتميزة لكن الموسيقى التصويرية ماكانتش بنفس التميز ده وحسينا أنها موجودة فقط للحشو، ولأنه ماينفعش يكون هناك فيلم بدون موسيقى تصويرية.

محبي سلسلة بريدجيت جونز ممكن شعور النوستالجيا (الحنين للماضى) مع الفيلم ياخدهم شوية فينبسطوا بيه، لكن الناس اللي بتشوف الفيلم للمرة الأولى ممكن ما يعجبهاش الفيلم قوي.

 

عجبك ؟ جرب

Bridget Jones's diary أو Bridget Jones's The Edge of Reason

نصيحة 360

الفيلم له اسم ثاني هو: Bridget Jones's Child

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح