The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

Contraband – التهريب

Contraband: حرب عصابات عائلية

  • بن فوسترجيوفاني رابيسي...
  • حركة ومغامراتدراما
  • بالتاسار كوماكوربالتاسار كوماكور
تم التقييم بواسطة
Mohamad Adel
قيم
قيم الآن
Contraband: حرب عصابات عائلية

فيلم أكشن ممكن يبقى
فكرة حلوة لما الواحد يخرج مع أصحابه، لكن الحقيقة أن الفيلم ده عامل زي الـ
“بوب كورن” اللي الواحد بـ يأكله في السينمات، يتاكل بسرعة، بعدها تجوع
ثاني، أو بمعنى أوضح تنساه ويبقى نفسك تتفرج على فيلم ثاني بعده!

“كريس”
المتزوج من “كيت” واللي عنده أولاد، يقرر يبعد عن شغله القديم في
التهريب ويبدأ في حياة جديدة نظيفة، لكن “آندي” شقيق “كيت” يكون
له رأي مختلف، فـ يشارك في مهمة تهريب كوكايين، لكنه يفشل في تهريبه ويضطر
“كريس” ينقذ “آندي” بحكم أنه شقيق زوجته، فـ يتفق “كريس”
مع صديقه “سباستيان” –واللي بـ يعتبره في مقام الأخ– أنهم يقوموا بعملية
في “بنما” علشان يرجعوا ثمن شحنة الكوكايين اللي ضيعها
“آندي”، لكن بعد مرور الوقت يكتشف “كريس” أن
“سباستيان” نفسه كان مشترك مع “آندي” في عملية الكوكايين،
ويبقى “كريس” في بنما وزوجته “كيت” وأولادهم في خطر كبير، ومافيش
مفر غير أنه يجيب الفلوس وكمان شحنة مخدرات علشان ينقذ عائلته.

معنى
“العائلة” هو الخط الرئيسي اللي بـ نتابع به أحداث الفيلم كله، وكأن صناع
الفيلم عاوزين يوصلوا رسالة إنسانية وهي أن حتى المجرمين عندهم عائلات وناس بـ
تحبهم مش مجرد “أشرار الفيلم” زي ما إحنا متعودين، نلاحظ “كريس”
له عائلة، و”آندي”، وكمان “سباستيان” بـ يعتبر
“كريس” عائلته، حتى تاجر المخدرات “تيم” واللي بـ يحاول يتحرش
بعائلة “كريس” علشان شحنة المخدرات هو كمان عنده عائلة متمثلة في ابنته
الوحيدة!

مع أن الرسالة هنا إنسانية،
لكن يفضل شعورنا العام بالفيلم أنه بـ يقدم كل ده وكأنه Objects خالية من أي حياة، حتى أن الكلام عن “العائلة” في كل الحوارات
تقريبًا، لكن بدون ما نفهم ليه الشعور العام بالبرود ناحية الفيلم ده؟

السبب الرئيسي في
رأينا هو الأداء التمثيلي شبه البارد، خاصة من البطل الرئيسي مارك والبرج في دور
“كريس”، وتأدية الشخصيات لأدوارها بدون وجود تطور، أو بمعنى أوضح أداء
الممثلين ثابت في معظم المشاهد، مع أن الأحداث المفترض أنها بـ تتطور.

كمان بناء السيناريو
مش بـ يعطي للمشاهد أي وقت أنه يكون حتى وجهة نظر، نلاحظ من البداية شحنة تهريب
الكوكايين لـ “آندي”، يقطعها بحفلة فيها “كريس” و”كيت”
بـ نتعرف على بعض خطوط حياتهم فيها، فجأة يضطر “آندي” أنه يرمي شحنة
الكوكايين علشان البوليس جاء يفتش السفينة اللي كان عليها، وفجأة يلاقي
“كريس” متورط، هنا هـ نلاحظ المقدمات أسرع من المعتاد، كأننا فجأة زي
“كريس” معرضين لأحداث مش حاسين أن لنا دعوة بها، لكن اسمنا بـ نتفرج على
فيلم أكشن علشان نتسلى!

فيه كاتب إنجليزي
قديم (للأسف مش فاكرين اسمه) بـ يقول: “اوعى تبقى مقدمة أي رواية بوجود جثة لأن
القارئ مش هـ يتعاطف مع صاحبها لأنه مش عارفها”، نفس المعنى ينطبق على الفيلم
ده، والحدق يفهم!

عجبك ؟ جرب

أفلام مشهورة لبطل الفيلم "مارك والبرج" زي: Max Payne و The Happening.

نصيحة 360

الفيلم ده مأخوذ من فيلم أيسلندي بعنوان Reykjavík Rotterdam تم إنتاجه عام 2008، وقام بكتابة الفيلم ده اثنين من كُتاب سيناريو فيلم Contraband وهما أوسكار جوناسون وأرنالدور أندريواسون، مع أن الخط الرئيسي لقصة الفيلم هنا مختلفة شوية بـ تدور عن المخاوف المالية اللي بـ تغري حارس أمن للعودة لطرق التهريب.

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح