The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

Fury

Fury: فيلم حربى جدير بالمشاهدة

  • براد بيتشيا لابوف...
  • دراما
  • ديفيد آيرديفيد آير
  • في1 Cinema
تم التقييم بواسطة
Mohamed Hamdy
قيم
قيم الآن
Fury: فيلم حربى جدير بالمشاهدة

بمشاهد افتتاحية مُتقنة وبكتابة بفونط يشبه فونط الآلة الكاتبة القديمة، بـ يبدأ المخرج والمؤلف ديفيد آير مشاهد فيلم Fury بتعريفنا بأن أحداث الفيلم بـ تدور فى سنة 1945، الحرب العالمية الثانية على وشك النهاية، والجيش الألماني النازي اللى كاد أنه يحتل العالم بدأ فى التقهقر والعودة للخلف، تحت ضغط ضربات الحلفاء المتتالية. ثم بـ يبدأ الفيلم بمعلومة كنا عارفينها قبل كده أنه على الرغم من تفوق الحلفاء فى الحرب إلا أن دباباتهم كانت أضعف وأقل تسليحًا ومقاومة للقذائف من دبابات “بانزر” الألمانية، الأمر اللى جعل أى مواجهة بين الدبابات الأمريكية والألمانية بـ تتحول لمعركة حقيقية وصعبة.

الفيلم بـ يحاول يختصر الصراع الألماني الأمريكي من خلال محاولة رتل دبابات أمريكية اختراق الحدود الألمانية وتأمين واحد من أهم تقاطعات الطرق الألمانية، الأمر اللى بـ يتطور من صراع احتلال وسيطرة لصراع بقاء من خلال محاولة طاقم الدبابة (Fury) الصمود ومقاومة كتيبة ألمانية كاملة بعد تدمير باقى دبابات الرتل الأمريكي.

الأفلام اللى بـ تتناول الحروب والمعارك الحربية والعسكرية بـ تفضل لها مكانة خاصة عندنا، والأفلام اللى بـ تتعرض لحقبة الحرب العالمية الثانية بـ يظل لها طابع أكثر خصوصية داخلنا، يمكن لأننا “مذاكرين” الفترة دى كويس ومهتمين بالأحداث الصعبة اللى حصلت فيها، بالتالى كانت مشاهدتنا للفيلم مشاهدة متأنية وهادئة.

حسينا بالملل أحيانًا فى بعض المشاهد فى منتصف الفيلم، حتى المشاهد ذات الطابع الإنساني من خلال اجتماع أبطال الفيلم براد بيت وشيا لابوف ولوجان ليرمان مع الفتاتين الألمانيتين اللى قابلوهم فى القرية اللى تم احتلالها، المشاهد دي رغم تأثيرها فى نفسيتنا إلا أننا شعرنا فيها ببعض التطويل والمبالغة غير المطلوبة، لكن بشكل إجمالى الفيلم كان يستحق المشاهدة.

الديكورات نقلتنا بشكل متميز لأجواء الحرب العالمية الثانية المقبضة، والموسيقى التصويرية لعبت دور مهم فى الأحداث وفى وضعنا فى الإطار التاريخي والنفسى المناسب، لكن بعض الأخطاء الصغيرة اللى لاحظناها من متابعتنا المتأنية للفيلم زي استعمال براد بيت لمدفع رشاش ألماني مش أمريكي، أو الطلقات المضيئة اللى بـ تخرج من المدافع والدبابات اللى حسب علمنا تم اختراعها بعد نهاية الحرب العالمية، التفاصيل الصغيرة دي بـ تفرق جدًا مع المشاهدين اللى عارفين أو قرأوا كويس عن الفترة دي.

Fury مش أفضل فيلم حربى شوفناه فى حياتنا، لكنه بـ يظل فيلم مؤثر وقوي، وخصوصًا أنه بـ ينتمي لنوعية الأفلام الحربية اللى بقى لنا فترة طويلة ما شوفناهاش.

عجبك ؟ جرب

Saving Private Ryan.

نصيحة 360

إمعانًا فى المصداقية، طلب المخرج من الأبطال تدخين سجائر (لاكي سترايك) اللى كانت منتشرة فى أوساط الحرب العالمية الثانية بين الجنود والضباط.

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح