The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

Maleficent

Maleficent: إعادة إنتاج الأسطورة

  • أنجلينا جوليإل فانينج...
  • ثلاثي الأبعادحركة ومغامرات...
  • روبرت سترومبيرجروبرت سترومبيرج
تم التقييم بواسطة
Mohamed Hamdy
قيم
قيم الآن
Maleficent: إعادة إنتاج الأسطورة

الحقيقة أننا بـ نحسد الأطفال الموجودين حاليًا على قدرتهم على أنهم يعيشوا طفولتهم فى ظل الإبهار المتميز اللى بـ نعيشه فى تقنيات العرض السينمائى، وتقنيات صناعة السينما بشكل عام، اللى بـ نعيشها حاليًا.

قد نتفق أو نختلف مع منتجات ديزنى الترفيهية، البعض بـ يشوف ديزنى شركة مُستهلكة بـ تحاول طوال الوقت تعيد فتح دفاترها القديمة، وتعيد تقديم أفلام مجدها، أو حتى صناعة أفلام جديدة ليست بنفس القوة، والبعض بـ يشوف أن ديزنى هى مصدر سعادة وإلهام لعدد كبير من الأطفال والكبار على حد سواء، لكن ما نقدرش ننكر أن فيلم زى Maleficent قدر أنه يوحد آراء المتفقين والمختلفين على جودة أعمال ديزنى، والنتيجة النهائية كانت فى صالح محبى ديزنى.

من إخراج روبرت سترومبرج وبطولة أنجيلينا جولى، بـ نشوف إعادة تقديم لقصة قديمة قدمتها ديزنى للمرة الأولى فى الخمسينيات، ثم حصل أكثر من معالجة درامية وإعادة تقديم لنفس القصة على مدار سنوات طويلة، لحد ما شوفناها اليوم فى إعادة تقديم جديد على مستوى القصة والتقنية مع بعض.

على الرغم من اهتمامها باختيار نوعية أدوار تتناسب مع شكلها، وعلى الرغم من حب الجمهور لها فى نوعية أدوار معينة تتسم بالخير، وعلى الرغم من طبيعة حياتها الشخصية اللى بـ نعرفها من خلال الأخبار، واهتمامها بالعمل التطوعي والخيرى، إلا أن أنجيلينا جولى اختارت المغامرة وتقديم شخصية شريرة بشكل مختلف، أعلنت جولى أن تقديمها للشخصية الشريرة فى الفيلم كانت بسبب حبها للشخصية دى، وبسبب تفكيرها طوال الوقت من بعد عرض النسخة الأولى للفيلم فى الخمسينيات فى القصة، وحبها أنها تكون جزء من واحدة من أشهر قصص ديزنى الأسطورية.

أداء أنجيلينا جولى التمثيلى كان أكثر من رائع، ممثلة قدرت تخرج تمامًا من جلدها وتعيد تقديم واحدة من أشهر شخصيات الشر بشكل مدهش ومبهر، تحكم كامل فى أدواتها كممثلة وفى قدرتها على توصيل مشاعرها للجمهور بسهولة ويسر، والحقيقة أن أداؤها البسيط يعتبر صعب جدًا فى نفس الوقت، ونعتقد أن الدور واحد من أصعب وأهم أدوار أنجيلينا فى تاريخها الفنى.

الإبهار السينمائى وتقنيات العرض المستخدمة فى الفيلم كانت جميلة ومبهرة، ومُوظفة بشكل يحقق الإبهار دون مبالغة، ويحسب للقائمين على الفيلم أنهم كانوا عاملين حساب متى يبدأ الإبهار ومتى يقف على جنب ويسيب الساحة للقدرات التمثيلية والفنية فى الفيلم.

الموسيقى التصويرية زى ما عودتنا ديزنى فى أفلامها كانت جميلة وهادئة، بـ تتسرب للروح من خلال الأذن، ونعتقد أن الفترة القادمة هـ تشهد إقبال على شراء الـ Soundtrack الأصلى الخاص بالفيلم، الفيلم نفسه مُتاح الآن للحجز على Apple Store لمشاهدته أونلاين بمجرد انتهاء فترة عرضه فى السينمات.

Maleficent هو إعادة إصدار لأسطورة قديمة ناجحة، نتمنى ديزنى ما تتنازلش عن المستوى ده فى باقى أعمالها، وتقدم أعمال جديدة بنفس الأسطورية القديمة.

عجبك ؟ جرب

أفلام Salt أو Wanted.

نصيحة 360

الفيلم اللى تعدت ميزانيته 200 مليون دولار حصد منذ إصداره متوسط أصوات 7.5 من 10 على موقع قاعدة بيانات الأفلام العالمية IMDB على شبكة الإنترنت، وشارك فى الاستطلاع حوالى 20 ألف مستخدم لقاعدة البيانات.

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح