The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

تسوق

‎مروة غزاوي.. رحلة فنانة مصرية من الهندسة إلى عالم صناعة الخزف اليدوي

ابداع يدوي الفنانة مروة غزاوي بيت يكن خزف مصري هاند ميد هدايا هدايا الفلانتين
‎مروة غزاوي.. رحلة فنانة مصرية من الهندسة إلى عالم صناعة الخزف اليدوي
    بواسطة
    Mohamed Talaat

    ‎الأعمال الفنية الـ “هاند ميد” بتجذب فنانين كتير في مصر، ومن ضمن المبدعات في المجال ده، مروة غزاوي، الفنانة المصرية اللي درست في البداية هندسة اتصالات لكنها قررت تغير مستقبلها وتعمل الحاجة اللي بتحبها، وهي صناعة الخزف اليدوي.. تعالوا نتعرف أكتر على مروة وشغلها.

    ‎‎بعد تخرج مروة من هندسة اتصالات، اشتغلت في شركة لمدة 12 سنة، لكنها ماكانتش حاسة إنها في مكانها الصح، ومن هنا بدأت ترسم، خصوصًا في وقت الاجتماعات اللي كانت بالنسبة لها مملة، و كانت بتستخدم الرسم كتكنيك يساعدها في السيطرة على التوتر والضغط النفسي.

    قررت مروة تسيب الشركة واشتغلت في مجال التنمية المستدامة للقرى المصرية وقربت من الفلاحين ومن حياة الريف، ومن هنا بدأت تهتم بالمصريات، ودرست الهيروغليفي، واهتمت زيادة بفنون الحضارات القديمة، اللي لقت فيها تشابه كبير بينها وبين رسوماتها.
    ‎بتحكي مروة إنها كملت طريقها في الفن بشكل جاد، ودرست تاريخ الفن والفن الإسلامي، وحصلت على منحة آرت جميل في مدرسة الأمير تشارلز للفنون التراثية، واتخصصت في الخزف، وبدأت تعمل منتجات عملية للاستخدام بأسعار معقولة، وفي نفس الوقت بجودة عالية، ودراسة مروة للهندسة ساعدتها في التميز في المجال الجديد، وماكنتش بتفوت تفصيلة في الإنتاج.

    مروة بتستخدم في شغلها الأساليب الفنية للحضارات القديمة ولكن بشكل مودرن مميز خاص بيها، وبتعمل ده عن طريق الطين والألوان المصرية والمستوردة، وعملت ستديو لنفسها في البيت وكل شغلها بيكون صناعة يدوية.

    أول منتجات لمروة كانت كوستر وصبانة، استمتعت بتشكيلهم والنقش عليهم و تلوينهم، وكانت أسعد لحظة في حياتها وهي بتفتح الفرن وتكتشف النتيجة، وبعدها بدأت تعمل أشكال مجسمة زي المج و البولات، وكانت مركزة على استخدام النقوش والأساليب الفنية للحضارات القديمة بشكل عصري ومودرن، وبتهتم بالنسب الجمالية في كل منتجاتها علشان يطلع شكلها حلو ومريح للعين، وفي نفس الوقت يكون منتج عملي وآمن في الاستخدام.

    ‎‎أول مرة تم عرض شغل لمروة غزاوي كان في بيت يكن بالدرب الأحمر، وعلشان هي بتحب الخدمة المجتمعية وعندها شعور بالمسئولية تجاه المجتمع بتخصص جزء من أرباح مبيعاتها في أي مكان لمؤسسة مرسال، وهي بتعمل صواني، مجات،  بولات، كوسترات، وصبانات وقطع تتعلق على الحوائط، ووحدات إضاءة، وحامل شمع، وكمان هي حاليًا شغالة علة مجموعة جديدة بألوان تبرز الثقافة الأفريقية الحيوية، وأسعار منتجاتها بتبدأ من 90 جنيه للقطعة وكمان شغلها بيتصدر بره مصر.

    علشان تقدروا تشوفوا منتجات مروة الغزاوي وتطلبوها تقدروا تزوروا موقع سالك من هنا.

    أو من خلال موقع كرييتف إيجيبت من هنا.
    ولمعرفة تفاصيل أكتر عن شغل مروة الغزاوي تقدروا تتابعوا صفحتها على الفيسبوك من هنا.

    وكمان تقدروا تتابعوا صفحتها على موقع الصور إنستجرام من هنا.

    مقترح