The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

معرض “بهجة السرد” في قاعة الزمالك للفن

قاعة الزمالك للفن: معرض بهجة السرد للفنان جورج فكري إبراهيم

تم التقييم بواسطة
Dina Mokhtar
قيم
قيم الآن
قاعة الزمالك للفن: معرض بهجة السرد للفنان جورج فكري إبراهيم

الأسبوع اللي فات كتبنا عن معرض "مجسمات الخيال" للفنان أنس الألوسي، والموجود حاليًا في القاعة الأولى بقاعة الزمالك للفن؛ الأسبوع ده هـ نكتب عن معرض القاعة الثانية، وهو بعنوان "بهجة السرد" للفنان جورج فكري إبراهيم، الفنان من مواليد القاهرة سنة 1963، وشارك في مجموعة كبيرة من المعارض الدولية والمحلية، بـ يمتاز جورج فكري بتنوع خامات أعماله؛ من أول الحبر، والزيت وحتى التجهيز في الفراغ.

الفكرة العامة للمعرض فكرتنا بمجموعة سابقة للفنان منفذة بالحبر على الورق كانت بعنوان Room Drawings أو رسومات الغرفة؛ وفكرتها الأساسية أن الفنان بأدواته الفنية بـ يلعب دور الراوي لمجموعة من المشاهد اللي بـ تحتوي على تفاصيل مختلفة، بعكس مشاهد المجموعة السابقة، مجموعة "بهجة السرد" المعروضة حاليًا بـ تمتاز بحيويتها اللونية وكونها أقل غموضًا من حيث تفاصيل المشاهد.

لوحات المجموعة دي تنوعت ما بين مشاهد شعبية توحي بزمن الحارة المصرية القديمة، ومشاهد ثانية معاصرة، واللي جمع ما بين النوعين عنصر أساسي هو المرأة، وده واضح من خلال النسب الجسدية للمرأة كبطلة للمشاهد بالنسبة لنسب الأبطال الثانويين باللوحات.   

من النوع الأول عجبنا مشهد لثلاثة مراهقين، المفروض أنهم مجتمعين للمذاكرة، ولكن في الحقيقة كل أنظارهم متجهة ناحية جسم العاملة اللي بـ تنظف الأرضية، بالرغم من أن المشهد كلاسيكي من حيث الفكرة أو تفاصيل اللوحة وخصوصًا ملابس المراهقين، إلا أن اللوحة بـ تسلط الضوء على مشكلة الكبت الجنسي الموجود لدى الشباب –واللي للأسف موجودة حتى الآن- في مجتمع شرقي محافظ، ولكن بشكل ساخر متمثل في كون الكتب اللي ماسكينها حروفها مقلوبة.

المشاهد المعاصرة أغلبها تناول علاقة المرأة والرجل، ما بين عشاق قاعدين قعدة حلوة على النيل، أو اثنين بـ يرقصوا وسط مجموعة من العازفين، عجبنا الدفء الموجود في اللوحات، وتركيز الفنان على كون المرأة عامل مهم في حياة الرجل.

وبما أن المعرض صعب تلخيصه في مقال لأن كل لوحة لوحدها لها حكاية وتفاصيل خاصة بها، إلا أن المعرض ككل قائم على فكرة بهجة الفنان في سرد حكاياته، وبهجتنا كمتلقين لسماعها في صورة لوحات، ولو نجاح المعرض متوقف على الشعور بالبهجة، فنعتقد أن المعرض نجح بامتياز.                  

نصيحة 360

زوروا موقع الفنان لمشاهدة أعماله الثانية.

أحسن حاجة

دفء اللوحات.

أسوأ حاجة

مافيش.

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح