The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

ماي كافيه – My Cafe

ماي كافيه: آخره شيشة وقهوة بس في المهندسين

  • 50 شارع عمان
  • عالمي
  • 0237497484
تم التقييم بواسطة
Dina Mokhtar
قيم
قيم الآن
ماي كافيه: آخره شيشة وقهوة بس في المهندسين

من ضمن سلسلة الكافيهات الكثيرة اللي بـ تفتح في ميدان عمان، قررنا أننا نروح ماي كافيه – My Cafe هناك، بعكس الكافيهات الثانية الواسعة اللي بـ تطل على الميدان، ماي كافيه في شارع جانبي متفرع من ناصية كنكة – Kanaka، ومساحته أصغر بكثير من مساحة الكافيهات الثانية.

ماي كافيه فارش حوالي 3 ترابيزات صغيرة على الرصيف بكراسي خشبية، القعدات دي تستوعب 2 أو 3 أشخاص بالكثير، أما الكافيه نفسه ففيه كنبتين متقابلتين من الجلد الأسود بعرض كل حائط، وأمام كل كنبة ترابيزة وكرسيين. وبجانب السور الزجاجي اللي بـ يفصل المنطقة الداخلية ترابيزة لأربعة أشخاص، وده المكان اللي إحنا اختارناه.

من غير أي استقبال أو أي حاجة، دخلنا وقعدنا قلبنا في المنيو اللي نوعًا ما ملئ بالأطباق المختلفة؛ ساندويتشات، باستا وحلويات، غير المشروبات الكثيرة زي الكوكتيلات والسموذي والقهوة بأنواعها ومعهم الشيشة، ما كانش فيه حد في الكافيه غيرنا وترابيزة ثانية عليها شخصين، ولاحظنا أن مافيش غير جرسون واحد للشيشة وواحد ثاني للمشروبات، وشخص ثالث مختفي وراء كاونتر تقديم المشروبات – غالبًا الشيف.

توقعنا أن بعد مرور ربع ساعة يكون الجرسون عنده فضول يعرف إحنا هـ نأخذ إيه، ولكن لما فقدنا الأمل طلبنا منه الآتي: سموذي بالتوت البري (28 جنيه)، قهوة تركي مضبوطة (15 جنيه)، وشاي أخضر بالنعناع (12 جنيه). من جرسون الشيشة طلبنا واحدة بالمستكة (35 جنيه).

بعد ربع ساعة وصلت الدفعة الأولى من المشروبات: السموذي كان منعش، صحيح طعمه ولونه الوردي شبه الحلويات لحد كبير، ولكن ما يمنعش أننا استمتعنا بطعمه، قوامه وحجمه الكبير، القهوة كانت ممتازة، لأن نوعية القهوة المحوجة كانت جيدة، الشاي الأخضر مافيهوش فن لأنه شاي تجاري ممكن تجيبه من أي سوبر ماركت، بس عجبنا أن النعناع كان فريش.

بعد ما خلصنا دور المشاريب، قررنا نأكل حاجة حلوة، ولكن من بين الأصناف الكثيرة زي المولتن كيك، والبراونيز والتشيز كيك ما كانش فيه غير كريب النوتيلا، لما فقدنا الأمل في الحلو، قررنا نأكل كلوب ساندويتش، أخذنا بالنا أن الجرسون غالبًا مش فاهم المنيو أو مش عارف اللي إحنا طلبناه، فقرر أنه يبعث لنا الشيف… بعد لحظات من شرح المكوّنات وخلافه، أخذنا برجر كلوب ساندويتش، ومعاه كابتشينو (18 جنيه) وكوكتيل ماي كافيه.

وصلت المشروبات، الكابتشينو كان طعمه حلو وقهوته ممتازة، الكوكتيل ما كانتش مكوناته متوفرة، فطلبنا بدل منه سموذي بالباشون فروت (27 جنيه)، واللي كان حلو، بس طعمه أقرب للمانجو بالخوخ… كلامنا غريب، بس اللي حصل بعد كده كان أغرب.

مرت ساعة واثنين… والبرجر كلوب ساندويتش ما وصلش… ولحد دلوقت ما نعرفش هو فين.

الغريب أننا لما طلبنا الحساب، سألنا الجرسون إذا كان حسب لنا الكلوب ساندويتش، رد ببساطة أنه ما حسبوش، من غير حتى اعتذار أنه ما نزلش أو أي حاجة.

مافيش حاجة ممكن تتقال أنها تجربة عجيبة: المشروبات جيدة، بس المأكولات مش موجودة أساسًا، أول مرة نكتب مقال نقدي عن مكان مشكلته الأساسية في الإدارة؛ بغض النظر عن سوء تصرف الجرسون، موضوع أنك تملأ المنيو بمأكولات مش متوفرة دي حاجة غريبة ومش مفهومة. إحنا فاهمين أن أحيانًا بـ يبقى فيه أطباق أو مشروبات غير متوفرة، بس مش كل المنيو.

من رأينا أن الحالة الوحيدة اللي ماي كافيه ممكن ينجح فيها، لو لغى المأكولات وبقى قائم بس على المشروبات والشيشة بس… بـ نتكلم بجد على فكرة.

نصيحة 360

روحه لو عاوز تشرب قهوة حلوة وشيشة مضبوطة في هدوء.

أحسن حاجة

نوعية القهوة المستخدمة في مشروباتهم ممتازة.

أسوأ حاجة

غالبًا المكان مش جاهز لتقديم أي مأكولات غير الكريب.

Map Data
Map data ©2016
Map DataMap data ©2016
Map data ©2016

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح