The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

تبة فى عين شمس

تبة فى عين شمس: فيه حاجات تظهر.. فيه حاجات تختفى

  • روايات
  • من الآن
  • عربي عربي
  • 20 EGP
  • مكتبات وسط البلد، ومع الباعة على الأرصفة
تم التقييم بواسطة
Ahmed Abd El Gawad
قيم
قيم الآن
تبة فى عين شمس: فيه حاجات تظهر.. فيه حاجات تختفى

حاجات بـ تظهر:

لازم نعترف أن الرواية عجيبة، مع أنها بـ تدور فى عين شمس، المنطقة الجميلة دى اللى جنب العباسية لكن الزمن مش محدد بالضبط إمتى! المهم أن فيه حاجات بـ تظهر فى الخيال، حاجات صعب أنك تتعود عليها.. صعب أنك تفهمها من أول الرواية.. لكن فى النهاية لازم تعترف أن فيه حاجات بـ تظهر بين السرد وأنت مش فاهمها..

 

حاجات بـ تختفي:

جنب الحاجات اللى بـ تظهر فيه حاجات بـ تختفى.. آه زى التبة مثلًا اللى ساعات بـ تظهر وساعات بـ تختفى .. على حسب العشاق اللى بـ يحبوا البنوتة اللى ساكنة فى مكان محدد ومعروف.. لكن عمرك ما هـ توصل إليه علشان شباكها بـ يطل على “عين الشمس” أو بـ يطلع من “عين الشمس”.

 

بين الظهور والاختفاء:

هنا بقى لازم نقف كثير علشان نفهم ما دامت الرواية بـ تعيش بين الظهور والاختفاء.. يبقى فيه منطقة فاصلة فى النص.. وهى المنطقة اللى حضرتك هـ تفهم منها الموضوع.. شوف يا سيدى أنت هـ تلاقى مجموعة من الشخصيات بـ تتعارك وتتخانق.. وتتكلم مع بعض عن شخصية واحدة “شخصية خيالية” ممكن.. “شخصية حقيقية” برضه ممكن، ولأن المؤلف مش عاوزك تعرف يا ترى هى حقيقية ولا لأ.. بـ يخليك طوال الوقت قاعد بـ تفكر يا ترى مين دى اللى سلبت العقول والقلوب.. وبـ يفضلوا الليالى والشهور والسنين منتظرينها.. شخصيات من الريف ومن المدينة.. ومن كل مصر نفسهم يشوفوها ويتكلموا معاها هى دى فكرة الرواية.

 

الريف.. المدينة:

لازم نعترف أن الرواية مختلفة وعلى مستويات كثير يعنى قادرة أنها تتكلم عن المجتمع الريفى بعاداته وتقاليده وأساطيره، وكمان مجتمع المدينة بصحافتها وسياستها وفسادها.. لكن نختلف مع الكاتب لما قال: “أنها صادمة” علشان الرواية اللى بـ تنتمى لمنهج “الواقعية السحرية” فى الكتابة لازم تبقى مختلفة، لازم تعمل التداخل ده بين الواقع والخيال والحلم وكأنهم كلهم حاجة واحدة بـ تحصل.. وكمان بـ يظهر لنا قدرته على تداخل الأحداث من خلال الشخصيات اللى كلها بـ تعشق “الحسناء” اللى شباكها فى عين الشمس.. واللى بـ يشوفها مرة واحدة يقع فى غرامها زى “بهلول.. والملثم.. وصادق” وآه من صادق ده، القصة بـ تدور عليه فترة طويلة.. وكأن الكاتب اختار الشخصية دى علشان يقدر من خلالها يعمل همزة الوصل بين مجتمع الريف ومجتمع المدينة.


 همزة وصل بين الخيال والحلم بـ يبان فيه نقد للمجتمع فى شكل ساخر أحيانًا.. وفى مرارة أوقات ثانية.. بالذات لما يتكلم عن شخصيات سياسية معروفة ويوصفها بدقة كبيرة.. (سياسى معروف كبير فى السن وعلى أكبر كرسى فى البلد.. سياسى شاب له لجنة سياسية مشهورة)… الرواية ما بين كل ده فيها حاجات بـ تظهر وفيها حاجات بـ تختفى وفيها همزة وصل.

عجبك ؟ جرب

"مائة عام من العزلة" جابريل جارثيا ماركيز.

عن الكاتب

حسن زين العابدين.. كاتب مصرى صدر له رواية بعنوان "مالك مصر" ومسرحية بعنوان "ترالملم السابع عشر" ومجموعة قصصية بعنوان "مقطع فى مخ رجل مجنون".

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح