The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

تدريبات على القسوة

تدريبات على القسوة: مش كل قسوة حلوة

  • روايات
  • من الآن
  • عربي عربي
  • 30 EGP
  • مكتبات وسط البلد
تم التقييم بواسطة
Rasha Zeidan
قيم
قيم الآن
تدريبات على القسوة: مش كل قسوة حلوة

عن بنت ساقها القدر لطريق “الحرام” بس هى مش مقتنعة أنه حرام قوى يعنى.. الموضوع باختصار البنت عاهرة.. وبـ تحكى عن حياتها وعن طريقها اللى مشيت فيه، وبـ تتكلم بقى عن تفاصيل جسدها ورحلتها فى الحياة، وإزاى أن صاحبتها هى اللى كانت السبب فى دخولها العالم ده.

المشاهد اللى بـ ترسمها طوال الرواية مشاهد حد محترف كتابة وواضح من الطريقة أن عزة سلطان تعبت لحد ما عملت الكتاب (الرواية)، وإحنا ممكن نسميه كتاب أكثر من رواية لأنه واخد طبع المذكرات ورجوع الذاكرة للوراء.. يعنى عمالة تفتكر فى حاجات كثير عملتها فى حياتها بلغة حلوة صراحة ما نقدرش نقول عليها حاجة خاصة، وهى بـ تكتب عن موضوع حساس زى اللى بـ تتكلم فيه.. لكن فى نفس الوقت لازم نأخذ بالنا برضه أنه مهما كانت الكاتبة محترفة لازم برضه تصدم القارئ.. وده بـ يبان فى اللحظات اللى بـ توصف فيها “العلاقة الحميمة” أو حواراتها مع صاحبتها.

فى المشهد الأول فى الرواية بـ تحكى عن صديقتها ليلى اللى كانت السبب فى دخولها عالم “العهر” وبـ تحكى كمان عن حالتها النفسية اللى بـ تحاول تبرر فيها الموقف وفلسفتها فى الحياة.. الفلسفة دى بقى بـ تقول أن المرأة لازم تخاف على نفسها من العجز المبكر سواء عجز الجسد أو عجز الروح زى ما بـ تقول الرواية.

الفكرة هنا أن الكتابة عن الموضوع صعبة جدًا، مش هـ نقول أن الكاتب لازم يبقى متحفظ… لكن برضه ما ينفعش يكتب عن المرأة فى الحالة دى.. ولا يكتب عنها، طيب ولما يكتب عنها يكتب إزاى؟ يعنى يختار الألفاظ اللى لا ما تزعلش القارئ.. ولا يصدمه بالواقع.. دى إشكالية كبيرة اختارت الروائية عزة سلطان الكتابة عنها ووسعت الموضوع كمان علشان تتكلم عن موضوع المرأة فى الشرق من أول ما قالت “كانت” لا “كنتُ”، لماذا نتخلص من آثامنا ونحن نحكى عن أنفسنا.. وقررت أنها مش هـ تخاف من حد لا من المجتمع ولا من اللى ممكن يكفروها أو يوصفوها بأوصاف ما ينفعش نقولها هنا.

المهم هى بـ تتكلم عن “لين بول” الكاتبة الغربية اللى كتبت عن “نساء محمد على” وبعدين خبت الكتاب علشان عيب المرأة تحكى فى مذكراتها عن الموضوع ده.. هى قررت تواجه المجتمع، قررت ما تختفيش وراء أى برواز أو حاجة اسمها العادات والتقاليد ولا تدافع عن القيم والأخلاق.. قررت تتكلم عن موضوع صعب وتفصله.. ممكن نكون ضدها، ممكن تعجبنا الرواية، ممكن حاجات كثير جدًا، لكن هى مين الشخصية دى؟ وحصل لها إيه فى حياتها وكانت بـ تعمل إيه؟ ولعبت يوجا ليه؟ وتعرفت على مين؟

اقرأوا الرواية وما تقولوش حكمكم إلا لما تخلصوها.

عجبك ؟ جرب

"جسد باتساع الوطن" لنفس الكاتبة.

عن الكاتب

عزة سلطان كاتبة رأى فى المجلات والصحف المصرية والعربية، وهى كاتبة سيناريو، حصلت على جائزة السيناريو فى مهرجان الإسكندرية الدولى للأفلام، وجائزة النقد السينمائى الأولى، وجائزة النقد الثقافى، لها عدة كتب منها مجموعة قصصية "تمامًا كما يحدث فى السينما".

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح